Page 1

‫‪-2013/10/22‬العدد(‪)273‬‬

‫صواريخ يف دمشق ومحص ‪ ..‬وعملية عسكرية يف الغوطة‬ ‫صربا ‪ ..‬ال مشاركة لالئتالف يف جنيف‬

‫صفحة ‪3‬‬

‫اجليش‬ ‫يستعيد‬ ‫احلدث‬ ‫وصدد بيد‬ ‫النصرة‬

‫صفحة‪5‬‬

‫اخلطيب شرطي‬ ‫حلض��ور جنيف‬ ‫غري سياسي‬

‫األسد‪ ..‬عوامل جناح مؤمتر جنيف‬ ‫غري متوفرة وعناصر فارة عادت‬ ‫للقتال مع اجليش‬ ‫صفحة ‪4‬‬

‫صفحة‪6‬‬

‫معونات يف محص‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)273‬‬

‫‪2013/10/22‬‬

‫الصفـــحة الثــــــانية‬

‫هاون أيضا ‪ ..‬وقتلى بني املدنيني في باب توما وجرمانا‬

‫ُقتل مواطنان وأصيب س��تة أخرين في‬ ‫جرمانا كما أصيب اثني عش��ر في باب‬ ‫توم��ا إث��ر س��قوط قذائف ه��اون على‬ ‫املنطقت�ين‪ ،‬إل��ى ذل��ك أف��ادت مصادر‬ ‫رس��مية أن اجلي��ش الس��وري يس��تعد‬ ‫لعملي��ة عس��كرية ف��ي بيت س��حم‬ ‫وحجيرة ويلدا وببي�لا والغربة والبلدات‬ ‫احمليط��ة بالس��يدة زينب لقط��ع طرق‬ ‫إم��داد املس��لحني في ريف دمش��ق من‬ ‫اجلوالن ودرع��ا وفتح الطريق الرئيس��ي‬ ‫املؤدي إلى السيدة زينب‪ ،‬فيما يستكمل‬ ‫اجليش السوري عملياته العسكرية في‬ ‫محيط جامع العمري في القابون ودوما‬ ‫وحرس��تا‪ ،‬هذا وأفادت املص��ادر ايضا أن‬ ‫اجليش قتل قناصا في جوبر واس��تهدف‬ ‫مجموعة مس��لحة على محور زملكا‪،‬‬ ‫وفي املليحة تس��تمر االش��تباكات بني‬ ‫اجلي��ش الس��وري ومس��لحي املعارضة‬ ‫قرب شركة تاميكو للصناعات الدوائية‬ ‫قتل خاللها «خال��د الكلس» و»محمد‬ ‫ش��اغور»‪ ،‬في حني ج��رت مواجهات في‬

‫داريا ُقتل خاللها «خالد أسعد» متزعم‬ ‫مجموع��ة‪ .‬ف��ي املقابل حتدث��ت مصادر‬ ‫للمعارضة عن اش��تباكات عنيفة على‬ ‫طريق مطار دمش��ق الدول��ي من جهة‬ ‫معم��ل اخلمي��رة بالغوط��ة الش��رقية‬ ‫وعلى اجلبه��ة الغربية للمعضمية‪ .‬في‬ ‫سياق متصل تستمر املعارك بني اجليش‬ ‫الس��وري ومس��لحني في معلوال ويبرود‬ ‫والنبك والقلمون وعدرا س��قط خاللها‬

‫«أحم��د دياب» متزع��م مجموعة‪ ،‬فيما‬ ‫ق��ام الطي��ران احلربي الس��وري بقصف‬ ‫مواقع للمس��لحني في اجلبال السورية‬ ‫احملاذية للحدود اللبنانية من رأس بعلبك‬ ‫حت��ى الق��اع‪ .‬وفيما س��قطت قذيفتا‬ ‫هاون عل��ى اجلوالن احملتل دون أن حتدثا أي‬ ‫إصابات‪ ،‬حتدث��ت قناة امليادي��ن عن نقل‬ ‫ثالثة جرحى س��وريني إلى املركز الطبي‬ ‫االسرائيلي في نهاريا‪.‬‬

‫املعارك تنحسر في سجن حلب ‪ ..‬وقتلى للواء الشمال‬ ‫انحس��رت املع��ارك في محيط س��جن‬ ‫حلب املركزي بعد م��رور أربعة أيام على‬ ‫االش��تباكات العنيفة والعمليات التي‬ ‫ّ‬ ‫نفذتها جبهة النصرة ُقتل خاللها أكثر‬ ‫من خمس�ين مس��لحاً‪ ،‬وقد متكن فريق‬ ‫م��ن الهالل األحمر الس��وري من إيصال‬ ‫مواد غذائية وطبية إلى داخل الس��جن‪.‬‬ ‫فيم��ا اندلع��ت اش��تباكات عنيفة بني‬ ‫اجليش الس��وري ومجموعات مس��لحة‬ ‫في حي بستان الباشا ومحور كفرحمرة‬ ‫جب��ل ش��ويحنة والليرم��ون وحريت��ان‬ ‫والكاس��تيلو واخلالدية والصاخور‪ ،‬كما‬ ‫اس��تهدفت الطائ��رات احلربي��ة مقرات‬ ‫ملس��لحني في ري��ف الس��فيرة وتلعرن‬ ‫وت��ل حاص��ل‪ ،‬ودم��رت منص��ات إطالق‬ ‫صواريخ وس��يارات مزودة برشاشات في‬

‫عني اجلماجمة ورس��م العبود واجلديدة‪،‬‬ ‫ومحيط املطار العسكري‪ ،‬هذا وتصدى‬ ‫اجليش حملاوالت تس��لل إلى أحياء سيف‬

‫الدول��ة وجام��ع الزبي��ر في ح��ي صالح‬ ‫الدي��ن‪ .‬إل��ى ذل��ك ج��رت اش��تباكات‬ ‫ب�ين وح��دات حماي��ة الش��عب الكردي‬ ‫ومسلحي تنظيم الدولة اإلسالمية في‬ ‫العراق والشام في قرية معرين في ريف‬ ‫حلب‪ ،‬فيما ُقتل س��تون مس��لحا ً تابعا ً‬ ‫لـ لواء عاصفة الشمال في اشتباكات‬ ‫م��ع داعش ق��رب معب��ر باب الس�لامة‬ ‫احل��دودي‪ ،‬هذا وذكرت مصادر إعالمية أن‬ ‫مس��لحني تابعني لـ الهيئة الش��رعية‬ ‫ح ّلوا محل مس��لحي لواء أحرار سوريا‬ ‫في معبر بس��تان القصر وجميع نقاط‬ ‫التمركز الفاصلة بني احلي املذكور وحي‬ ‫املش��ارقة وذل��ك لقطع الطري��ق أمام‬ ‫محاوالت داعش الس��يطرة على املعبر‬ ‫واملوارد املالية‪.‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)273‬‬

‫‪2013/10/22‬‬

‫الصفـــحة الثالثة‬

‫اجليش يستعيد احلدث ‪ ..‬وصدد بيد النصرة‬ ‫في حمص س��قطت قذيفة صاروخية‬ ‫من بل��دة احلصن باجتاه قري��ة املزينة ما‬ ‫أدى إلى إحلاق اضرار مادية في املمتلكات‬ ‫دون وق��وع إصاب��ات بني األهال��ي‪ .‬فيما‬ ‫متك��ن اجليش الس��وري حس��ب مصادر‬ ‫عس��كرية رسمية من اخراج املسلحني‬ ‫م��ن قرية احل��دث في ري��ف حمص بعد‬ ‫اس��تهداف مقراتهم‪ ،‬وذك��رت املصادر‬ ‫أن اجلي��ش أحبط محاولة تس��لل على‬ ‫نقطتني عس��كريتني في الزارة في ريف‬ ‫تلكلخ‪ .‬إلى ذلك ووفقا ً ملصادر معارضة‬ ‫متكن��ت جبه��ة النصرة من الس��يطرة‬ ‫عل��ى كتيبة الهجانة ف��ي ريف حمص‬ ‫ومف��رزة االمن والناحية ف��ي قرية صدد‬ ‫بع��د اقتحامها‪ ،‬كما متكن��ت من حترير‬ ‫ثالث��ة مخاف��ر للهجان��ة عل��ى خ��ط بلدة مهني‪ ،‬هذا واس��تهدفت الكتائب‬ ‫النفط‪ ،‬فيما تس��تمر االش��تباكات في اإلسالمية بخمسة صواريخ غراد قوات‬

‫‪ ..‬وصواريخ في حماة‬

‫هذا وأصيبت امرأة وابنتها إثر س��قوط‬ ‫قذائ��ف صاروخي��ة ق��رب س��وق الهال‬ ‫والش��ارع العام وجانب إحدى محطات‬ ‫الوقود في الس��قيلبية في ريف حماة‪.‬‬ ‫كما ذك��رت مصادر رس��مية أن اجلهات‬ ‫اخملتصة قبضت على املس��لحني الذين‬ ‫اغتال��وا مدي��ر نق��ل حماة ناي��ف طراد‬ ‫السرحان‪.‬‬

‫اجلي��ش املتمرك��زة ف��ي مط��ار التيفور‬ ‫العسكري على طريق حمص تدمر‪.‬‬

‫جنسيات غير سورية في ريف الالذقية‬

‫في ري��ف الالذقية ذكر مصدر عس��كري‬ ‫أن اجلي��ش الس��وري اس��تهدف مق��رات‬ ‫ملس��لحني تابعني لـ «الدولة اإلسالمية‬ ‫في الع��راق والش��ام» في قري��ة الكبير‬ ‫وقتل متزعمني من جنسيات غير سورية‬ ‫بينهم الفلس��طيني «أحم��د جرادات»‬ ‫والتونسي «أبو مسلم الطيب» واملصري‬ ‫«أب��و خمي��س» والعراق��ي «أب��و أحم��د‬

‫األنباري»‪ ،‬كما دمر معدات ومس��تودعات‬ ‫لألسلحة والصواريخ واأللغام‪ ،‬وقتلت في‬ ‫قرية السودا التونسي «عارف الدوشي»‬ ‫واألردن��ي «دروي��ش أبوحط��ب» واملغربي‬ ‫«حمدان بو رش��يد»‪ ،‬وفي قرية زاهي قتل‬ ‫اجليش الليبي «ت��ركاوي اجلمعات»‪ ،‬وفي‬ ‫محمي��ة الفرل��ق قتل اللبناني «ش��ادي‬ ‫الشاكر» و»أحمد دعاس» و»عبد احملمود»‪.‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)273‬‬

‫‪2013/10/22‬‬

‫الصفـــحة الرابعة‬

‫األسد‪ ..‬عناصر للحر عادت للقتال مع اجليش السوري ‪ ..‬وخططنا العسكرية قيد الكتمان‬

‫اعتبر الرئيس بشار األسد أن عوامل جناح‬ ‫مؤمتر جني��ف ‪ 2‬غير متوف��رة فال موعد‬ ‫محدد وال عوامل تس��اعد على انعقاده‪،‬‬ ‫مضيف��ا ً ف��ي مقابلة مع قن��اة امليادين‪:‬‬ ‫إذا تضم��ن مؤمت��ر جني��ف وق��ف متويل‬ ‫اإلرهابي�ين بامل��ال وإمدادهم بالس�لاح‬ ‫ومساعدتهم على اجمليء إلى سورية فال‬ ‫توجد مشكلة في سورية‪ ،‬وفيما يتعلق‬ ‫بالفارين من اجليش السوري قال األسد‪:‬‬ ‫كل منه��م ه��رب ألس��باب مختلف��ة‬ ‫جزء الب��أس به قرر الع��ودة ورحبنا بهذا‬ ‫وبعضهم عاد لعمل��ه وبعضهم عادوا‬ ‫للجي��ش وس��قط منهم ش��هداء في‬ ‫األش��هر األخيرة وبعضه��م يتعاون مع‬ ‫اجليش الس��وري بش��كل ممتاز‪ ،‬الفتا ً إلى‬

‫أن س��ورية ف��ي حال��ة ح��رب دائمة في‬ ‫مواجه��ة اإلره��اب‪ ،‬ولم تك��ن يوما ً مع‬ ‫اإلره��اب»‪ ،‬واعتب��ر أن بالده مس��تهدفة‬ ‫بس��بب سياس��تها اخلارجي��ة‪ ،‬وفيم��ا‬ ‫يتعلق بالضربة األميركية على س��ورية‬ ‫صرح األسد‪ :‬أن سورية كانت مستعدة‬ ‫للضرب��ة ولك��ن خططنا العس��كرية‬ ‫تبق��ى قي��د الكتمان‪ .‬كما دع��ا الرئيس‬ ‫األس��د األخض��ر االبراهيم��ي املبع��وث‬ ‫األمم��ي إل��ى س��ورية بااللت��زام مبهام��ه‬ ‫وعدم اخلروج عنها‪ ،‬فالوس��يط يجب أن‬ ‫يكون حيادي يخض��ع لعملية احلوار بني‬ ‫القوى املتصارعة عل��ى االرض‪ ،‬مضيفاً‪:‬‬ ‫االبرهيمي حاول إقناعي بعدم الترش��ح‬ ‫لالنتخابات عام ‪ 2014‬فكان اجلواب أن هذا‬

‫شأن داخلي‪ ،‬وعن املقاومة الفلسطينة‬ ‫أكد األس��د أن عودة حماس إلى سورية‬ ‫ه��و قرار يتخذه الش��عب الس��وري‪ ،‬واذا‬ ‫قررت حماس أن تكون مقاومة حقيقية‬ ‫فنحن معها أما إذا أرادت أن تكون إخوان‬ ‫مسلمني ال داعي للعالقة معها‪ ،‬ولفت‬ ‫الرئي��س إل��ى أن ترش��حه لالنتخاب��ات‬ ‫الرئاس��ية املقبلة يس��تند الى نقطتني‬ ‫األولى هي الرغبة الش��خصية‪ ،‬والثانية‬ ‫الرغب��ة الش��عبية‪ ،‬وأن��ا ال أرى أي مانع‬ ‫م��ن الترش��ح لالنتخاب��ات املقبلة‪ .‬هذا‬ ‫واس��تقبل الرئيس بش��ار األس��د أمس‬ ‫وفدا من االحت��اد النس��ائي الدميقراطي‬ ‫العاملي برئاسة مارسيا غامبوس رئيسة‬ ‫االحتاد‪.‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)273‬‬

‫‪2013/10/22‬‬

‫الصفـــحة اخلامسة‬

‫صبرا ‪ ..‬ال مشاركة لالئتالف في جنيف ‪2‬‬

‫نقل��ت مص��ادر معارض��ة عن ج��ورج صبرا رئي��س اجمللس‬ ‫الوطني السوري أنه ال مشاركة لالئتالف الوطني السوري‬ ‫دون ضمان��ات بحكوم��ة انتقالية ال تضم مس��ؤولني من‬ ‫احلكوم��ة الس��ورية احلالية‪ ،‬مضيفا ً أن االئتالف س��يعقد‬ ‫اجتماعا ً حاس��ما ً في إس��طنبول في ‪ 1‬و‪ 2‬تش��رين الثاني‬

‫التخ��اذ موق��ف نهائي من املش��اركة أو عدمه��ا من مؤمتر‬ ‫جني��ف‪ ،2‬موضحا ً أن تش��كيل حكوم��ة انتقالية في ظل‬ ‫وجود الرئيس بشار األسد وأركان نظامه يعني قدرته على‬ ‫تعطيل عمل هذه احلكومة والس��يطرة عليها كلياً‪ ،‬وهذا‬ ‫مرفوض متاماً‪.‬‬

‫اخلطيب ‪ ..‬شرطي حلضور جنيف غير سياسي‬ ‫أعلن عض��و االئتالف الوطني الس��وري‬ ‫مع��اذ اخلطيب أن أي اش��تراك في مؤمتر‬ ‫جني��ف املزم��ع عق��ده في ‪ 23‬الش��هر‬ ‫القادم مش��روط مبوضوع إنساني وليس‬ ‫سياس��ي‪ ،‬وهو إطالق س��راح املعتقالت‬ ‫واالطفال املأس��ورين في السجون‪ ،‬الفتا ً‬ ‫إلى أن هذا الش��رط قدمه ف��ي مبادرته‬ ‫التفاوضي��ة األول��ى وثم الثاني��ة وال زال‬ ‫قائماً‪.‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)273‬‬

‫‪2013/10/22‬‬

‫الصفـــحة السادسة‬

‫معونات لألسر املتضررة في حمص‬

‫ب��دأت املنظمة الدولي��ة للهجرة بتوزيع واملناط��ق القريب��ة منها بالتع��اون مع تكفي ألكثر من ‪ 800‬عائلة ويتم التوزيع‬ ‫معونات لألس��ر املتضررة واملهجرة جراء اجلهات الرسمية وكنيسة تيريزا الطفل مبوجب البطاقة العائلية لضمان وصول‬ ‫أعم��ال اجملموعات املس��لحة ف��ي تدمر يس��وع في تدم��ر‪ ،‬حيث أن املس��اعدات املعونات إلى املستحقني‪.‬‬

‫‪ 2811‬طناً من القطن في احملافظات‬

‫أعلنت املؤسس��ة العامة حللج وتس��ويق األقط��ان أن كمية التابعة للمؤسسة بلغت منذ بداية املوسم ‪ 2811‬طنا منها‬ ‫األقطان املس��لمة من املزارعني إلى مراك��ز ومحالج األقطان ‪ 348‬طنا مت تسليمها في محالج حماة وإدلب‪.‬‬

No273 newslettr daily 22 10 2013  
Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you