Issuu on Google+

‫‪-2014/4/16‬العدد(‪) 449‬‬

‫داعش تالحق النصرة في دير الزور‪..‬‬

‫حمص إلى الواجهة‪...‬‬ ‫صفحة ‪2‬‬ ‫الجوالين إىل تركيا‬

‫صفحة ‪3‬‬

‫صواريخ ’’الو’’‬ ‫وصلت إىل املعارضة‬

‫تق��دم املعارض��ة‬ ‫يف حل��ب‬

‫صفحة ‪3‬‬ ‫الجربا‪ ..‬الحر‬ ‫مل يستهدف مقدسات يف الالذقية‬

‫صفحة ‪2‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)449‬‬

‫الصفـــحة الثانية‬

‫‪2014/4/16‬‬

‫داعش تالحق النصرة في دير الزور‪..‬‬

‫معارضة‪ ،‬وتنقلت خالل اليومني املاضيني استراتيجي‪ ،‬إذ متثل بوابة إلى بادية الشام‬ ‫بني الص��ور‪ ،‬وكباجب‪ ،‬واحلريجية‪ ،‬وغريبة املمت��دة نحو حمص وحم��اه‪ ،‬مصدر من‬ ‫ش��رقية‪ ،‬ومتكن��ت مجموع��ة تابع��ة النص��رة قال إن مقاتليها س��يطروا على‬ ‫لـ«داعش» يقودها عمر الشيش��اني من اجملبل الواقع في مدخ��ل كباجب‪ ،‬وقتلوا‬ ‫السيطرة على الصور‪ ،‬تزامنت مع تفجير العديد من مقاتلي داعش وسقوط البلدة‬ ‫(داعش) جسر بلدة احلريجية القريبة‪ ،‬إلى أم ٌر وش��يك‪ ،‬األمر الذي نف��اه مصدر من‬ ‫ذل��ك أحكم «داعش» حص��اره على بلدة داع��ش‪ ،‬مؤكدا ً أن محاولة اقتحام البلدة‬ ‫غريب��ة ش��رقية متهي��دا ً القتحامها‪ ،‬في قد فش��لت‪ .‬إلى ذلك قتل ع��دد من قادة‬ ‫وقت شنّت فيه النصرة وحلفاؤها هجوما ً حلف «النصرة ــــ اجلبهة اإلس�لامية»‬ ‫معاكس��ا ً في محاولة الستعادة الصور‪ .‬منهم‪« :‬أسامة محمد الرمضان املزعل»‬ ‫تواصل��ت املع��ارك العنيفة ب�ين جبهة وأضاف��ت املص��ادر إن املع��ارك احتدمت امللق��ب بأبو اخلطاب وهو أبرز قادة «جيش‬ ‫النص��رة و(داع��ش) في عدد م��ن مناطق ب�ين الطرفني على مش��ارف كباجب في اإلسالم» في دير الزور مع مجموعة تضم‬ ‫ري��ف دير الزور حس��ب م��ا أوردت مصادر الريف اجلنوبي الغربي والتي تتمتع مبوقع حوالى ‪ 20‬مقاتالً خالل معركة الصور‪.‬‬

‫حمص إلى الواجهة‬ ‫ع��ادت حم��ص إلى واجه��ة املع��ارك حيث‬ ‫وقع��ت اش��تباكات ب�ين اجلي��ش الس��وري‬ ‫واجلي��ش احلر على محاور ع��دة ضمن أحياء‬ ‫حمص القدمية‪ ،‬أبرزها‪ :‬جبهة جورة الشياح‬ ‫الباردة منذ أش��هر طويلة‪ ،‬فيما قال مصدر‬ ‫عسكري رس��مي أن اجليش السوري سيطر‬ ‫مبان ضمن ح��ي احلميدية القدمي‪،‬‬ ‫عل��ى ‪ٍ 10‬‬ ‫إال أن مص��ادر املعارض��ة أق��رت بصعوب��ة‬ ‫املعرك��ة مع تراجع أع��داد املقاتلني وضعف‬ ‫قوتهم العس��كرية‪ ،‬باإلضاف��ة إلى النيران‬ ‫الكثيف��ة التي تتعرض لها املناطق احملاصرة‬ ‫من حمص‪ ،‬مقدر ًة عدد املس��لحني الذين ال‬ ‫يزالون يقاتلون في املدينة القدمية يزيد على‬ ‫ألف مس��لح‪ ،‬بينهم أجانب‪ .‬إلى ذلك قالت‬ ‫وس��ائل اعالمية إن اجليش الس��وري سيطر‬ ‫عل��ى بلدة عس��ال ال��ورد وح��وش عرب في‬ ‫القلمون‪ ،‬بعد مواجهات دامت عدة ساعات‪.‬‬

‫اجلوالني إلى تركيا‬ ‫أك��دت مص��ادر (داع��ش) أن «بيع��ات‬ ‫عش��ائرية كبيرة س��تُعلن قريباً»‪ ،‬فيما‬ ‫رجح مص��در «جه��ادي» أن يكون زعيم‬ ‫ّ‬ ‫جبه��ة النص��رة أب��و محم��د اجلوالني‪،‬‬ ‫ق��د انتق��ل أخي��را ً إل��ى داخ��ل األراضي‬ ‫التركي��ة‪ ،‬بحثا ً عن مالذٍ آمن بعد أن كان‬ ‫يتخذ من بلدة الش��حيل مق�� ّرا ً آمنا ً له‪،‬‬ ‫فيما أك��د مصدر مرتب��ط (بـداعش) أ ّن‬ ‫التنظي��م ميتلك معلوم��ات مؤكدة عن‬ ‫مغ��ادرة اجلوالني‪ ،‬مس��تبعدا ً في الوقت‬ ‫ذات��ه أن يكون قد توج��ه إلى ريف حلب‪،‬‬

‫ألن النصرة ال تتمت��ع بنفوذ كبير هناك‬ ‫وبرغ��م وج��ود مناطق كاملة يس��يطر‬ ‫عليه حلف��اؤه‪ ،‬إال أن اجلوالن��ي ال ميكنه‬ ‫الوثوق بهم‪.‬‬

‫تقدم املعارضة في حلب‪...‬‬

‫أعلن اجليش احلر سيطرته على منطقة‬ ‫اجلزي��رة ف��ي ري��ف حل��ب الغرب��ي وهي‬ ‫نقطة اس��تراتيجية تق��ع على مقربة‬ ‫من كتيبة املدفعية في جمعية الزهراء‪،‬‬

‫كم��ا س��يطر في حي بس��تان الباش��ا‬ ‫عل��ى نقاط جديدة وذلك ضمن مجريات‬ ‫معركة «نصرة كس��ب م��ن حلب»‪ ،‬إلى‬ ‫ذلك قالت غرفة عمليات «أهل الش��ام»‬ ‫إن مس��لحي املعارض��ة س��يطروا على‬ ‫ثالثة نقاط جديدة في منطقة الش��يخ‬ ‫جنار‪ ،‬كما استهدف مقاتلو «أهل الشام»‬ ‫بصواريخ غراد مواقع للجيش الس��وري‬ ‫ف��ي تل��ة الش��يخ يوس��ف‪ ،‬تزامنت مع‬ ‫اش��تباكات عنيفة بني اجليش الس��وري‬ ‫واجلي��ش احل��ر عل��ى جبه��ة البح��وث‬ ‫العلمية في منطقة املنصورة‪.‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)449‬‬

‫الصفـــحة الثالثة‬

‫‪2014/4/16‬‬

‫مقتل قادة ميدانيني في املعارضة‬

‫قتل أب��و مصعب أمي��ر كتيبة زيد بن‬ ‫حارثة التابعة حلركة “أنصار الش��ام”‬ ‫ف��ي نب��ع تش��املا‪ ،‬كم��ا قت��ل أحم��د‬ ‫جمع��ة امللق��ب أب��و عم��ر الالذقاني‬ ‫قائد كتيبة أنصار الش��ام في محيط‬

‫كس��ب‪ .‬كم��ا قت��ل «محم��د الف��احت‬ ‫رحم��ون األنص��اري» أميـ��ر جبه��ة‬ ‫النص��رة ف��ي إدل��ب‪ ،‬حي��ث وجه��ت‬ ‫النصرة إلتهـام إل��ى جمـال معـروف‬ ‫قائد «جبهة ثوار س��ورية»‪.‬‬

‫صواريخ ’’الو’’ وصلت إلى املعارضة‬ ‫صرح مص��در في املعارضة الس��ورية‬ ‫املس��لحة أن املس��لحني الس��وريني‬ ‫حصل��وا وألول م��رة عل��ى ‪ 20‬صاروخا‬ ‫ًأميرك��ي الصن��ع م��ن ط��راز «الو»‬ ‫املض��اد للدبابات من «جه��ة غربية»‪،‬‬ ‫وأض��اف أن املعارض��ة تلق��ت وع��د ا ً‬ ‫بإمداده��ا مبزي��د م��ن الصواري��خ في‬ ‫ح��ال اس��تخدمت “بطريق��ة فعالة”‪،‬‬ ‫وأن هذه الصواريخ اس��تخدمت حتى شمال سوريا‪ ،‬حسب ما أوردت وكالة‬ ‫اآلن في مناطق ادلب وحلب والالذقية فران��سب��رس‪.‬‬

‫صافي‪ ..‬عالقة النظام‬ ‫مع اإلرهاب ال تتوقف‬

‫اعتبر الناطق الرسمي لالئتالف املعارض‬ ‫لؤي صاف��ي إن عالقة النظام مع اإلرهاب‬ ‫ال تتوق��ف عن��د جه��ود ج��ذب التطرف‬ ‫إلى املنطق��ة‪ ،‬بل تتجاوزه��ا إلى عملية‬ ‫تصني��ع اإلره��اب‪ ،‬وأض��اف النظ��ام هو‬ ‫مغناطي��س اإلرهاب الذي دف��ع املقاتلني‬ ‫األجان��ب لالنضمام إلى املتطرف�ين‪ .‬وردا ً‬ ‫على الناطق باس��م اخلارجية األميريكية‬ ‫إدغار فاس��كيز والذي أكد على أ ّن تركيز‬ ‫بالده «س��يبقى على إيجاد حل سياسي‬ ‫دائ��م مهم��ا كلف األم��ر»‪ ،‬ق��ال صافي‪:‬‬ ‫إن الش��روط الضروري��ة للقي��ام مبب��ادرة‬ ‫سياس��ية غائب��ة الي��وم كلي��ا ً واحلديث‬ ‫عن أي ّ‬ ‫حل سياس��ي غي��ر واقعي وهروب‬ ‫إلى األمام‪ ،‬وال ّب��د من دعم الثورة لتغيير‬ ‫موازين القوة على األرض‪ ،‬سيما وأ ّن مثل‬ ‫هذا النظام ال يؤمن إلاّ بلغة القوة‪.‬‬

‫اجلربا‪ ..‬احلر لم يستهدف مقدسات في الالذقية‬ ‫رف��ض رئيس االئت�لاف املع��ارض أحمد‬ ‫اجلرب��ا ف��ي رس��الة وجهه��ا إل��ى وزير‬ ‫اخلارجي��ة األميرك��ي ج��ون كي��ري‪،‬‬ ‫اتهامات تقول إن اجليش احلر اس��تهدف‬ ‫مس��يحيني ودن��س مواق��ع مقدس��ة‬ ‫ف��ي محافظ��ة الالذقي��ة‪ ،‬وأض��اف أن‬ ‫حملة قص��ف مكثفة اس��تهدفت في‬ ‫األس��ابيع املاضي��ة حل��ب بالبرامي��ل‬ ‫املتفج��رة م��ا أدى إل��ى قت��ل وتش��ويه‬

‫عش��رات املدني�ين من دون متيي��ز فضالً‬ ‫ع��ن تدمير أحي��اء بالكامل والتس��بب‬ ‫ف��ي ن��زوح جماع��ي جدي��د لالجئ�ين‪،‬‬ ‫وق��ال م��ا زلنا ف��ي انتظار رد مناس��ب‬ ‫ومتناس��ب على هذه اجلرائم اجلماعية‬ ‫وندعو زعم��اء اجملتم��ع الدولي وخاصة‬ ‫الوالي��ات املتح��دة وحلفائه��ا التخ��اذ‬ ‫موق��ف بش��أن ه��ذه اإلب��ادة اجلماعية‬ ‫للش��عبالس��وري‪.‬‬


Daily newsletter no449 16 4 2014