Issuu on Google+

‫‪-2014/3/22‬العدد(‪) 424‬‬

‫اجلعف��ري يته��م تركي��ا بتغطي��ة هج��وم كس��ب‬ ‫املعارضة توحد عملها العسكري في ريف دمشق‬

‫صفحة ‪2‬‬

‫الح��ر يعل��ن الس��احل‬ ‫السوري منطقة عسكرية‬

‫غ��زوة األنف��ال تتوع��د‬ ‫بالحسم يف مرحلتها الثانية‬

‫صفحة ‪3‬‬

‫الجيش الس��وري يس��حب‬ ‫قواته ‪ ..‬واملعارضة تستغل‬

‫صفحة ‪3‬‬

‫غرف��ة عملي��ات إلدارة‬ ‫معركة أمهات الشهداء‬

‫صفحة ‪3‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)424‬‬

‫‪2014/3/22‬‬

‫الصفـــحة الثانية‬

‫املعارضة تغزو الساحل السوري‬

‫غزوة األنفال تتوعد باحلسم في مرحلتها الثانية‬

‫غرفة عمليات إلدارة معركة أمهات‬ ‫الشهداء‬ ‫بع��د أن أعلن��ت جبهة النصرة وكتائب أنصار الش��ام وجبهة ثوار س��وريا بدء غزوة‬ ‫ذك��رت مص��ادر للمعارض��ة أن قائ��د‬ ‫اجلبه��ة الغربي��ة في اجلي��ش احلر قام‬ ‫بتش��كيل غرف��ة عملي��ات القط��اع‬ ‫الغربي الشمالي في الساحل السوري‬ ‫إلدارة معرك��ة أمه��ات الش��هداء‬ ‫مهمته��ا تنظيم العمل العس��كري‬ ‫لهذه األلوية والكتائب وتنظيم وتأمني‬ ‫الدفاع العسكري واللوجستي إضافة‬ ‫إلى رس��م اخلطط العسكرية وإسناد‬ ‫امله��ام وتأمني خط��وط الدفاع‪.‬وتضم‬ ‫الغرف��ة كالً م��ن‪ :‬الل��واء العاش��ر في‬ ‫الس��احل واللواء الثال��ث واللواء األول‬ ‫جبهة األصالة والتنمية وفيلق الشام‬ ‫لواء هنانو وكتيبة فتى االسالم وكتيبة‬ ‫الظاهر بيبرس وكتيبة الشهيد ممدوح‬ ‫جوحل��ة وكتيب��ة حط�ين وكتيبة من‬ ‫جتم��ع أنصار الش��ام وكتيبة من جتمع‬ ‫نص��رة املظل��وم وكتيبة أحف��اد عمر‬ ‫وكتيبة الشهيد مصطفى مجذوب‪.‬‬

‫األنفال في الساحل السوري‪ ،‬وهددوا بأن جبهة الساحل لن تعرف الهدوء بعد اليوم‪،‬‬ ‫وشكلوا غرفة عمليات موحدة أدت إلى السيطرة على معبر كسب احلدودي إضافة‬ ‫إلى مخفر الصخرة ومخفر كس��ب الرئيسي واخملفر اإلستراتيجي عند جبل األقرع‪،‬‬ ‫قالت مصادر للمعارضة أن مس��لحي املعارضة سيطروا على قرية السمرا في ريف‬ ‫الالذقية‪ ،‬وهاجموا مرصد برج الـ ‪ 45‬متهيدا ً إلقتحامه والسيطرة عليه‪ ،‬واستهدفوا‬ ‫مرص��د س��والس بقذائف اله��اون‪ ،‬وأعلنوا ب��دء معركة أمهات الش��هداء في جبل‬

‫التركمان في خربة سوالس وبيت ملك وبيت حليبية‪ ،‬كما أكدوا استعدادهم للبدء‬ ‫باملرحلة الثانية من غزوة األنفال‪ ،‬ولن تقتصر على محور كس��ب فحسب وسيكون‬ ‫ي��و ُم غ ٍد يوما ً حاس��ماً‪ ،‬وذل��ك بالتزامن مع وص��ول إمدادات كبيرة أرس��لتها جبهة‬ ‫النصرة إل��ى املنطقة‪ ،‬ترافقت مع محاولة مروحية تركية اس��تهداف رتل للجيش‬ ‫السوري قرب كسب لتغطية انس��حاب املسلحني‪.‬في املقابل قال مصدر عسكري‬ ‫رس��مي أن اجليش السوري تصدى حملاوالت تسلل من األراضي التركية واالعتداء على‬ ‫بعض املعابر احلدودية في ريف الالذقية الش��مالي‪ ،‬كما أعلن اس��تعادة الس��يطرة‬ ‫على بلدة السمرا‪ ،‬موضحا ً أن املعارك مع مسلحي املعارضة ال تزال مستمرة ولكن‬ ‫بوتي��رة أخف‪.‬ه��ذا وأعلنت جبهة النص��رة مقتل عدد من قادته��ا امليدانيني بينهم‬ ‫«عبد احملسن الشارخ» ومسؤول العالقات العامة املعروف بـ «أبو عمر التركماني»‪.‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)424‬‬

‫‪2014/3/22‬‬

‫احلر يعلن الساحل السوري منطقة عسكرية‬

‫الصفـــحة الثالثة‬

‫أعلن مصطفى عزيز هاش��م قائد اجلبهة الغربية الوس��طى في اجليش احلر أن كافة القرى واملناطق املوالية للجيش الس��وري‬ ‫اعتبارا ً من احلد األمامي للمنطقة احملررة في الس��احل الس��وري وبعمق عشرين كيلو متراًهي منطقة عسكرية‪ ،‬وذلك بعد أن‬ ‫قام اجليش السوري بتحويلهم إلى قواعد وثكنات عسكرية‪.‬‬

‫اجليش السوري يسحب قواته ‪ ..‬واملعارضة تستغل‬

‫أفادت مصادر للمعارضة عن قيام اجليش‬ ‫الس��وري بحشد أعداد كبيرة من جنوده‬ ‫ف��ي منطق��ة رأس البس��يط ف��ي ريف‬ ‫الالذقية أحضرهم من طرطوس وبعض‬ ‫احلواج��ز ف��ي حماة وم��ن جب��ل الزاوية‬ ‫ف��ي ادلب جت��اوز عدده��م ألف��ي جندياً‪،‬‬ ‫فيما أطلق مس��لحو املعارض��ة نداءات‬ ‫الستغالل الفرصة السانحة ومهاجمة‬ ‫املناطق التي أخالها اجليش السوري في‬ ‫حماة وجبل الزاوية وحتريرها‪.‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)424‬‬

‫الصفـــحة الــرابـعــة‬

‫‪2014/3/22‬‬

‫املعارضة توحد عملها العسكري في ريف دمشق‬ ‫أعلنت مص��ادر للمعارض��ة توحيد‬ ‫العمل العسكري في أرض الضهرة‬ ‫وأفرة وحلبون والفاخوخ في منطقة‬ ‫وادي بردى في ريف دمش��ق وذلك من‬ ‫خالل تشكيل غرفة عمليات موحدة‬ ‫من الكتائ��ب العاملة واملرابطة في‬ ‫منطقة أرض الضهرة‪ ،‬هذا وشهدت‬ ‫منطقة وادي بردى معارك عنيفة بني‬ ‫مسلحي املعارضة واجليش السوري‬ ‫ترافق م��ع قصف بالطي��ران احلربي‬ ‫على مواقع في بلدة قدسيا أدت إلى‬ ‫مقتل أحد عش��ر مدنياً‪.‬في املقابل‬ ‫ق��ال مص��در عس��كري رس��مي أن منطقة املعامل في عدرا الصناعية في ريف دمش��ق كانوا قد تسللوا عبر‬ ‫اجليش السوري قتل في كمني عددا ً احلدود األردنية‪ ،‬وضبط أس��لحة وأدوية كان من املقرر إدخالها إلى املسلحني‬ ‫م��ن مس��لحي جبهة النص��رة في في الغوطة الشرقية‪.‬‬

‫مسلحو املعارضة يتقدمون في درعا‬

‫اشتباكات في احلسكة‬ ‫دارت اش��تباكات عنيفة بني مس��لحي‬ ‫(داع��ش) ووح��دات حماي��ة الش��عب‬ ‫الك��ردي إثر محاولة مس��لحي «الدولة‬ ‫االسالمية» التقدم إلى بلدة صرين قرب‬ ‫عني العرب في احلسكة‪ ،‬كما استهدف‬ ‫مقاتل��و الوح��دات الكردي��ة مواق��ع لـ‬ ‫(داعش) قرب رأس العني‪.‬‬

‫أف��ادت مصادر للمعارض��ة أن اجليش احلر س��يطر على منطقة غرز ف��ي درعا بعد‬ ‫معارك عنيفة مع اجليش الس��وري شارك فيها كالً من فرقة اليرموك ولواء فلوجة‬ ‫حوران ولواء أس��ود الس��نة ومغاوير س��هل حوران وش��هداء احلرية ول��واء العمري‪،‬‬ ‫بالتزامن مع قصف للطيران احلربي الس��وري واملدفعي على مختلف مناطق الريف‬ ‫احلوراني والسيما في بلدة احلراك وحي طريق السد‪ ،‬وسط أنباء عن وصول تعزيزات‬ ‫عسكرية إلى الطريق الدولي بني دمشق ودرعا‪.‬‬


‫النشرة اإللكترونية ألخبار سورية عـ (‪)424‬‬

‫‪2014/3/22‬‬

‫الصفـــحة الــرابـعــة‬

‫مساعدات واشتباكات في اليرموك‬

‫في مخيم اليرموك في دمش��ق دارت مواجهات بني مسلحي الكتائب اإلسالمية وجبهة النصرة من جهة واجليش‬ ‫السوري واجلبهة الشعبية الفلسطينية من جهة اخرى‪ ،‬بالتزامن مع إدخال مساعدات غذائية إلى اخمليم‪.‬‬

‫اجلعفري يتهم تركيا بتغطية هجوم كسب‬ ‫اته��م من��دوب س��ورية الدائم ف��ي األمم‬ ‫املتح��دة الدكتور بش��ار اجلعفري اجليش‬ ‫الترك��ي بتغطي��ة هج��وم اجملموع��ات‬ ‫املس��لحة على اجلانب السوري من املعبر‬ ‫احل��دودي ف��ي منطقة كس��ب ف��ي ريف‬ ‫الالذقية ومنحها تس��هيالت لوجس��تية‬ ‫وعسكرية بعد تصدي اجليش السوري لها‬ ‫على حد تعبيره‪ ،‬كما اتهم في رس��التني‬ ‫وجههم��ا إلى األمني الع��ام لألمم املتحدة‬ ‫ورئي��س مجلس األم��ن أنقرة بتس��هيل‬ ‫عب��ور اآلالف م��ن املس��لحني واملتطرفني‬ ‫واملرتزق��ة األجانب من كافة أنحاء العالم‬ ‫إل��ى س��ورية وإمدادهم باملال والس�لاح‪،‬‬ ‫مش��يرا إلى أن ذلك يع��د انتهاكا صارخا‬ ‫للمواثيق الدولية وق��رارات مجلس األمن‬ ‫ذات العالق��ة مبكافحة اإلره��اب‪ ،‬مطالبا ً‬ ‫مجلس األم��ن بإدانة ه��ذا الهجوم على‬ ‫األراضي الس��ورية انطالقا م��ن األراضي‬ ‫التركي��ة وإل��زام الس��لطات التركي��ة‬ ‫االمتناع عن تقدمي أي نوع من املس��اعدات‬ ‫لألنشطة املسلحة ضد بالده‪.‬‬


Daily newsletter no424 22 3 2014