Issuu on Google+

‫تعد البلةغة عنصرا أصيل ف ً في الدراسات البدبية ‪ ،‬إذ تلتقي مع البدب في‬ ‫الدهداف والغاية المرسومة ‪.‬‬ ‫مفهوم البلةغة‪:‬‬ ‫البلةغة علم يحدبد القوانين التي تحكم البدب‪ ،‬والتي ينبغي أن يتبعها البديب‬ ‫في تنظيم أفكاره وترتيبها ‪ ،‬وفي اختيار كلماته والتأليف بينها في نسق‬ ‫صوتي معين‪ ،‬والبلةغة تقدم جملة من المعايير التي ينبغي مراعاتها عند‬ ‫إخراج العمل البدبي‪.‬‬ ‫ول يسمى البدب أبدبا إل إذا كان قائما على أساس من علم البلةغة ‪ ،‬وعلم‬ ‫البلةغة لمن ينشأ إل بالوقوف على ما في البدب من جمال‪ ،‬ولكي يتذوق‬ ‫ل‪ ،‬ويحس بما أرابد البديب أن‬ ‫القارئ الجمال في العمل البدبي تذوقا كام ف ً‬ ‫ينقله إليه من عواطف وأفكار وبدللت ل بد له أن يعرف الوسائل التي‬ ‫دهيأت للبديب ذلك ‪ ،‬والبلةغة دهي العلم الذي يزوبده بمعرفة دهذه الوسائل‬ ‫التي يستعين بها البديب في تعبيره ‪ ،‬وتساعده على أن يتذوق العمل‬ ‫البدبي‪ ،‬أو ينتجه إذا توافرت له القدرة الفنية للبديب‪.‬‬ ‫ويأتي النقد بعد البلةغة ليقمّوم عمل البديب‪ ،‬ويحكم عليه بالمقارنة مع ةغيره‬ ‫من النتاج البدبي ‪ ،‬ويضعه في مكانه الصحيح على ضوء القواعد البلةغية‬ ‫التي يحكم على الفكرة والصورة وقيمتها‪ ،‬وأدهميتها ‪ ،‬وملءمتها ‪ ،‬وعلى‬ ‫اللفظ واختياره وتأثيره وعلقته بغيره ومدى مطابقة الكلم لمقتضى‬ ‫الحال‪ ،‬وعلى نجاح البديب في نقل تجربته ومشاعره إلى الخرين ‪ ،‬وقدرته‬ ‫على التأثير والمتاع‪.‬‬ ‫الغاية من بدرس البلةغة‪:‬‬ ‫‪-1‬‬

‫تذوق البدب وفهمه فهما بدقيقا ل يقف عند تصور المعنى العام‬

‫للنص البدبي‪ ،‬بل يتجاوزه إلى معرفة الخصائص والمزايا الفنية للنص‪.‬‬


‫‪-2‬‬

‫بيان نواحي الجمال الفني في البدب ‪ ،‬وكشف أسرار دهذا الجمال‬

‫ومصدر تأثيره في النفس‪.‬‬ ‫‪-3‬‬

‫فهم ما يدل عليه النص من ضروب المهارة الفنية للبديب وما يصوره‬

‫من نفسيته ‪ ،‬ولون عاطفته‪.‬‬ ‫‪-4‬‬

‫إنضاج الذوق البدبي في الطلب‪ ،‬وتمكينهم من تحصيل المتعة ‪،‬‬

‫والعجاب والسرور بما يقرؤون من الثار البدبية الرائعة ‪ ،‬وتمكينهم من‬ ‫إنشاء الكلم الجيد‪ ،‬بمحاكاة النماذج البلةغية التي يستخدمونها‪.‬‬ ‫‪-5‬‬

‫إقداردهم على إجابدة المفاضلة بين البدباء ‪ ،‬وتقويم إنتاجهم البدبي‬

‫تقويما فنيا سديدا‪.‬‬ ‫وسائل تحقيق دهذه الغاية ‪:‬‬ ‫أن تعتمد الدراسات البلةغية على النصوص البدبية الجيدة ‪ ،‬وأن تتجه‬ ‫ل‪ ،‬ثم يعابد النظر‬ ‫العناية في معالجة دهذه النصوص إلى تفهم معنادها أو ف ً‬ ‫فيها؛ لبيان ما تمتاز به من ألوان الجمال الفني وأثره في روعة السلوب ‪،‬‬ ‫وأن تلتمس المناسبات ‪ -‬بدائما ‪ -‬لربط بدرس البلةغة بدرس البدب‪،‬‬ ‫لتشتراكهما في الغاية ‪ ،‬ودهي تكوين الذوق البدبي‪ .‬أما السراف في إنفاق‬ ‫الوقت والجهد في تفهم القواعد النظرية ‪ ،‬والتوسع في المصطلحات‬ ‫البلةغية‪ ،‬والبحث عنها والحتفال بها وحفظها ‪ ،‬فهو أمر ل يجدي في تكوين‬ ‫الذوق البدبي‪.‬‬ ‫توجيهات لمعلمي اللغة العربية في تدريس مابدة البلةغة والنقد‪:‬‬ ‫‪-1‬‬

‫وصل البلةغة بالنصوص البدبية والنقد؛ ليتبين للطلب منزلتها الرفيعة‬

‫من البدب وليسهل علينا أن نتجه بها بدائما اتجادها ذوقيا‪.‬‬ ‫‪-2‬‬

‫تفهيم النصوص البدبية وإبدراك معانيها وأسرار الجمال الفني فيها ‪،‬‬

‫وتذوق ما فيها من إبداع وما تحتوي عليه من مزايا أبدبية من خلل‪:‬‬ ‫ ‪ -‬قراءة النص‪ ،‬وفهم معناه‪.‬‬ ‫ ‪ -‬تحليل النص‪ ،‬وعقد الموازنات بينه وبين نصوص أخرى تتحد في الغرض‪.‬‬ ‫ ‪ -‬تقويم فكرة النص وعباراته تقويما فنيا‪.‬‬


‫‪-3‬‬

‫استغلل بعض الساليب اللغوية الدارجة في التشبيه والستعارة‪...‬‬

‫في تفهيم الطلب نظائر دهذه الساليب في اللغة الفصحى؛ ليدرك الطلب‬ ‫أننا ندرسهم لغتهم التي لم تتغير إل بالصقل والتهذيب وتحري الفصيح‪.‬‬ ‫‪-4‬‬

‫التدريب البلةغي من خلل القرآن الكريم ‪ ،‬والحديث الشريف‪،‬‬

‫ومختارات من البدب تشعرا ونثرا‪.‬‬ ‫‪-5‬‬

‫أل يكتفي بسلخ الشوادهد من النصوص البدبية بدون النظر إلى النص‬

‫بكامله‪.‬‬ ‫‪-6‬‬

‫إكساب الطلب المصطلحات البلةغية من ةغير إسراف‪.‬‬

‫‪-7‬‬

‫العتمابد على الطلب لتجلية ما في النص من ظوادهر بلةغية ‪ ،‬وذلك‬

‫بتكليفهم مراقبة أنفسهم عند قراءة النص البدبي وبعده‪ ،‬وما يعرودهم من‬ ‫أحاسيس والتفكير في مصدر دهذا الحساس‪.‬‬ ‫‪-8‬‬

‫الحرص على إبراز العلقة البلةغية والجانب النفسي والجتماعي‬

‫للبديب‪.‬‬ ‫‪-9‬‬

‫الكشف من قبل المعلم عند معالجته لدرس البلةغة عن ملءمة‬

‫فكرة النص ‪ ،‬أو عدم ملءمتها مع العصر الذي قيلت فيه‪.‬‬ ‫‪ - 10‬توثيق الرابطة بين البلةغة وفروع اللغة العربية‪.‬‬ ‫السير في بدرس البلةغة‪:‬‬ ‫‪-1‬‬

‫تحديد الخبرات التي في الدرس الجديد المرابد إكسابها للطلب‪.‬‬

‫‪-2‬‬

‫تحديد الدهداف السلوكية للدرس‪.‬‬

‫‪-3‬‬

‫إعدابد المثلة التي تمهد للدرس‪.‬‬

‫‪-4‬‬

‫إعدابد الوسائل التي تبسط المابدة وتعين على التعرف على بدقائقها‪.‬‬

‫‪-5‬‬

‫عرض النصوص البدبية المختارة وفق تحديد الدهداف السلوكية‪.‬‬


‫‪-6‬‬

‫قراءة النصوص وتشرحها تشرحا وافيا يتناول تفسير المفربدات‬

‫الصعبة وتوضيح الغريب وتبيين المعنى والفكار‪.‬‬ ‫‪-7‬‬

‫لفت أنظار الطلب إلى الخصائص الفنية ونواحي القوة والجمال‬

‫فيها في حدوبد ما بدرسوا‪.‬‬ ‫‪-8‬‬

‫اتشتقاق المصطلحات البلةغية الضرورية بدون إسراف‪.‬‬


‫مقدمة ‪:‬‬ ‫لوحظ أن كثي ًار من المعلمين يبذلون جهودًا تستحق الشكر ‪ .‬وذلك أثناء تدريس أفرع اللغة‬

‫العربية ‪ .‬غير أن البلغة بحاجة إلي وقفة تأملية أو إن شئت فقل وقفة تصحيحية من حيث‬ ‫الدعدادين الذهني والكتابي وحرصًا من شعبة اللغة العربية بتعليم الطالب رأينا أن توضح‬

‫الخطوط العريضة أثناء الدعداد الكتابي ليستنير به الزملء في الميدان ‪.‬‬

‫وقد يكون فيه نبراس لمن أراد أن يتزود أثناء تحضير درس بلغي وقد تم اختيار موضوع‬

‫)الستعارة المفردة ( كنموذج يستطيع من خلله أن يبتكر المعلم ويضيف ويجدد دعلي ضوء‬

‫العناصر الرئيسية في هذا الدعداد ‪.‬‬ ‫الستعارة المفربدة‬ ‫الدهداف‬ ‫‪ -1‬أن يحدد الطالب‬

‫التقوية‬

‫‪ -5‬حدد طرفي التشبيه في‬

‫طرفي التشبيه في‬

‫الجملة التالية‬

‫) محمد أسد (‬

‫الجملة التالية‬

‫الجملة التالية‬

‫‪ -2‬أن يستخرج الطالب‬ ‫المشبه من الجملة‬

‫)رأيت بح ًار يتصدق‬

‫دعلي الفقراء(‬

‫‪ -3‬أن يأتي الطالب‬ ‫بجملة التشبيه بدون‬

‫آداه‬

‫‪ -4‬أن يمثل الطالب‬

‫الستعارة تكون القرينة‬

‫قيها حالية ؟‬

‫‪ -10‬أن يعرف الطالب معني القرينة‬ ‫في الستعارة المفردة‬

‫‪ -6‬استخرج المشبه به من‬ ‫‪ -7‬هات جملة تشبيه بدون‬ ‫أداة ؟‬

‫‪ -8‬دعرف معني القرينة في‬ ‫الستعارة‬

‫‪ -9‬مثل الستعارة تكون‬ ‫القرينة فيها حالية بمثال‬


‫* بعد أن يعد المعلم للدرس إدعدادًا ذهنيًا جيدًا يستطيع بموجبه أن يلم بكنه‬

‫الموضوع ويستقضى أس ارره و يعرف جوانبه ينبغي في هذا الموضوع بالذات‬

‫التنبه للتالي ‪-:‬‬

‫‪ -1‬معرفة معني كلمة استعارة لغًة واصطلحًا‬ ‫‪ -1‬تركيب الجملة قبل الستعارة وبعدها‬

‫‪ -2‬معرفة كيف ومتي يتم الحذف وما الجزء المحذوف وكيف يتم الستدلل‬ ‫دعليه‬

‫‪ -3‬معرفة معني القرينة الدالة ومتي تكون لفظية أو حالية‬ ‫‪ -4‬معرفة الفرق بين التشبيه و المشابهة‬

‫* بعد أن تمكين المعلم من معرفة ما تقدم تكون الساليب و الجراءات دعلي‬

‫النحو التالي ‪-:‬‬

‫أ‪ -‬دعرض الوسيلة التي تحمل المثلة باللوان حسب الجزئيين ) أ ‪ ،‬ب ( وتكون دعلى الجانب‬ ‫اليمن من السبورة‪.‬‬

‫ب‪ -‬تحريك الطلب بمقدمة دعن طريق سؤال كالتالي ‪-:‬‬

‫ل دعلى التشبيه وبين الغرض منه ؟‬ ‫س ‪ : 1‬هات مثا ً‬ ‫س ‪ : 2‬متى يكون التشبيه بليغًا ؟‬

‫س ‪ : 3‬هل يبغى المعنى واضحًا لو حذفنا المشبه أو المشبه به من جملة التشبيه دون‬ ‫تعويض ؟‬

‫س ‪ : 4‬أين المشبه في الجملة التالية ‪ ) :‬رأيت بح ًار ‪ ( .....‬؟‬

‫س ‪ : 5‬أين المشبه به في الجملة التالية ) حدثني التاريخ دعن أمجاد أمتي ‪( ..‬‬

‫س ‪ : 6‬إذا كانت الستعارة تشبيه ُح ذذذف أحد طرفيه فهل تستطيع تحويل المثال التالي إلى‬ ‫ل كالبحر (‬ ‫استعارة ) رأيت رج ً‬

‫* ملحظة ‪ُ :‬يكتب كل ما يتم التوصل إليه في الجزء اليسر من السبورة كقادعدة ثابتة‬

‫للدرس تكون موضحة للخلصة الموجودة في الكتاب‪.‬‬


‫= مما تقدم يتضح أن المعلم استطاع أن يوضح الفرق بين التشبيه التام والستعارة فقط‪.‬‬ ‫ويتبغى فيما بعد أن يوضح ما يسمى بإجراء الستعارة وكذلك العلقة والقرينة وكيف تكون‬

‫القرينة لفظية أو حالية دعن طريق ما يلي ‪:‬‬

‫* سيدخل المعلم في هذا الجزء من الحصة إلى سر هذا الموضوع ومواطن جمال الستعارة‬

‫وكيفية ربط اللفظ بالمعنى ومقدرة المعلم دعلى إيصال المعنى دعندها يستطيع أن يحدد معنى‬

‫العلقة والقرينة الحالية واللفظية بعد أن يجري الستعارة دعلى المثلة المتواجدة دعلى الوسيلة‬ ‫وبهذا تكون السئلة دعلى النحو التالي ‪-:‬‬

‫ل دعلي التشبيه مبينًا وجه الشبه ؟‬ ‫س ‪ : 1‬هات مثا ً‬ ‫س ‪ : 2‬هل يمكن تسمية وجه الشبه بالعلقة إذا كانت العلقة تعني المشابهة ؟‬ ‫س ‪ : 3‬هل يمكن حذف المشبه به دون إبقاء ما يدل دعليه ؟‬ ‫س ‪ : 4‬ما المقصود بالقرينة ؟‬ ‫س ‪ : 5‬ما المقصود بالعلقة ؟‬ ‫س ‪ : 6‬متي تكون القرينة حالية ومتي تكون لفظية ؟‬ ‫س ‪ : 7‬حدد نوع العلقة في الية التالية من خلل إجراء الستعارة الموجودة بهذا )) ال ولي‬ ‫الذين آمنوا يخرجهم من الظلمات إلي النور (( ؟‬ ‫* و من خلل السئلة السابقة و ما يندرج تحتها من أسئلة جزئية يتضح أن المعلم قد‬ ‫تقصى جوانب الموضوع كاملة ويتبقى دعليه أن يطبق دعلي مائة شرحه ببعض من السئلة‬ ‫الموجودة في أخر الدرس ليقف دعلي مدى فهم كل طالب و مستوي إيصال المعلومة إلي‬ ‫الجميع بحيث يعرف دعلي التمرين المحلول صذ ‪ 62‬ذ كتأكيد و من ثم يشرع في حل التمرين‬ ‫رقم )‪ (1‬صذ ‪63‬ذ ‪.‬‬


Balagh