Issuu on Google+

‫‪2012‬‬

‫‪dt‬عّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ ِظش اٌؼشث‪١‬خ د‪ٌٚ‬خ يغزمهخ راد ع‪١‬بدح‪ِٛ ،‬حذح ال رمجً اٌزغضئخ‪ٔٚ ،‬ظبِ‪ٙ‬ب د‪ّ٠‬مشاؽ‪.ٝ‬‬ ‫‪ٚ‬اٌشؼت اٌّظش‪ ٜ‬عضء ِٓ األِز‪ ٓ١‬اٌؼشث‪١‬خ ‪ٚ‬اإلعالِ‪١‬خ‪٠ٚ ،‬ؼزض ثبٔزّبئٗ ٌح‪ٛ‬ع إٌ‪ٚ ً١‬اٌمبسح األفش‪٠‬م‪١‬خ ‪ٚ‬ثبِزذادٖ‬

‫‪1‬‬ ‫‪2013‬‬

‫ا‪٢‬ع‪٠ٚ ،ٜٛ١‬شبسن ثئ‪٠‬غبث‪١‬خ ف‪ ٝ‬اٌحؼبسح اإلٔغبٔ‪١‬خ‪.‬‬ ‫جمهورٌة مصر العربٌة دولة ذات سٌادة‪ ،‬موحدة ال تقبل التجزبة‪ ،‬وال ٌنزل عن شىء منها‪ ،‬نظامها جمهورى‬ ‫دٌمقراطى‪ٌ ،‬قوم على أساس المواطنة وسٌادة القانون ‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫الشعب المصرى جزء من األمة العربٌة ٌعمل على تكاملها ووحدتها‪ ،‬ومصر جزء من العالم اإلسالمى‪ ،‬تتنتمى‬ ‫الى القارة اإلفرٌقٌة وتعتز بامتدادها االسٌوى وتسهم فى بناء الحضارة اإلنسانٌة‪.‬‬

‫‪ -1‬تحدٌد لفظ األمة للعربٌة فقط و لٌس اإلسالمٌة‪.‬‬ ‫‪ -2‬تعمل علً تكامل و وحدة األمة العربٌة و لٌس اإلسالمٌة‪.‬‬ ‫‪ -3‬جزء من العالم اإلسالمً مثل انها جزء من أفرٌقٌا و اسٌا‪.‬‬ ‫‪ -4‬الؽً حوض النٌل‪.‬‬ ‫‪ -5‬الؽً انها مستقلة‪.‬‬

‫‪2112‬‬

‫‪٠‬م‪ َٛ‬إٌظبَ اٌغ‪١‬بع‪ ٝ‬ػٍ‪ِ ٝ‬جبدا اٌذ‪ّ٠‬مشاؽ‪١‬خ ‪ٚ‬اٌش‪ٛ‬س‪ٚ ،ٜ‬اٌّ‪ٛ‬اؽٕخ اٌز‪ ٝ‬رغ‪ ٜٛ‬ث‪ ٓ١‬عّ‪١‬غ اٌّ‪ٛ‬اؽٕ‪ ٓ١‬ف‪ ٝ‬اٌحم‪ٛ‬ق‬ ‫‪ٚ‬اٌ‪ٛ‬اعجبد اٌؼبِخ‪ٚ ،‬اٌزؼذد‪٠‬خ اٌغ‪١‬بع‪١‬خ ‪ٚ‬اٌحضث‪١‬خ‪ٚ ،‬اٌزذا‪ٚ‬ي اٌغٍّ‪ٌٍ ٝ‬غٍطخ‪ٚ ،‬اٌفظً ث‪ ٓ١‬اٌغٍطبد ‪ٚ‬اٌز‪ٛ‬اصْ ث‪ٕٙ١‬ب‪،‬‬

‫‪6‬‬

‫‪ٚ‬ع‪١‬بدح اٌمبٔ‪ٚ ،ْٛ‬احزشاَ حم‪ٛ‬ق اإلٔغبْ ‪ٚ‬حش‪٠‬برٗ؛ ‪ٚ‬رٌه وٍٗ ػٍ‪ ٝ‬إٌح‪ ٛ‬اٌّج‪ ٓ١‬ف‪ ٝ‬اٌذعز‪ٛ‬س‪ٚ .‬ال ‪٠‬غ‪ٛ‬ص ل‪١‬بَ حضة‬ ‫ع‪١‬بع‪ ٝ‬ػٍ‪ ٝ‬أعبط اٌزفشلخ ث‪ ٓ١‬اٌّ‪ٛ‬اؽٕ‪ٓ١‬؛ ثغجت اٌغٕظ أ‪ ٚ‬األطً أ‪ ٚ‬اٌذ‪.ٓ٠‬‬

‫‪2113‬‬

‫ٌقوم النظام السٌاسى على اساس التعددٌة السٌاسٌة والحزبٌة‪ ،‬والتداول السلمى للسلطة‪ ،‬والفصل بٌن السلطات‬

‫‪5‬‬

‫والتوازن بٌنها‪ ،‬وتالزم المسإلٌة مع السلطة‪ ،‬واحترام حقوق االنسان وحرٌاته على الوجه المبٌن فى الدستور‪.‬‬

‫لؽً الشوري‬

‫‪2112‬‬

‫األص٘ش اٌشش‪٠‬ف ٘‪١‬ئخ إعالِ‪١‬خ ِغزمٍخ جبيعخ‪٠ ،‬خزض د‪ ْٚ‬غ‪١‬شٖ ثبٌم‪١‬بَ ػٍ‪ ٝ‬وبفخ شئ‪٠ٚ ،ٗٔٛ‬ز‪ٔ ٌٝٛ‬شش اٌذػ‪ٛ‬ح‬

‫‪4‬‬

‫اإلعالِ‪١‬خ ‪ٚ‬ػٍ‪ َٛ‬اٌذ‪ٚ ٓ٠‬اٌٍغخ اٌؼشث‪١‬خ ف‪ِ ٝ‬ظش ‪ٚ‬اٌؼبٌُ ‪ٔ.‬يإخز سأٖ ْيئخ كجبس انعهًبء ثبألصْش انششيف فٗ انشئٌٕ‬ ‫انًزعهمخ ثبنششيعخ اإلعالييخ‪.‬‬

‫‪2113‬‬

‫األزهر الشرٌؾ هٌبة إسالمٌة علمٌة مستقلة‪ٌ ،‬ختص دون ؼٌره بالقٌام على كافة شبونه‪ ،‬وهو المرجع األساسى فى‬

‫‪7‬‬

‫العلوم الدٌنٌة والشئون اإلسالمٌة‪ ،‬وٌتولى مسئولٌة الدعوة ونشر علوم الدٌن واللؽة العربٌة فى مصر والعالم‪،‬‬

‫‪ -١‬تم نقلها من باب المقومات السٌاسٌة إلً باب المقومات اإلجتماعٌة‪.‬‬ ‫‪ -٢‬هٌبة إسالمٌة مستقلة جامعة تم تؽٌٌرها لتصبح هٌبة إسالمٌة مستقلة علمٌة‪ .‬كلمة جامعة قد تشمل السٌاسً‪ .‬أي ان دور‬ ‫األزهر تم تحدٌده فً الجانب العلمً فقط‪.‬‬


‫‪ -٣‬أضاؾ‪ :‬هو المرجع االساسً فً العلوم الدٌنٌة و الشبون اإلسالمٌة (العلوم و لٌس الشبون)‪.‬‬ ‫‪ -٤‬حذؾ‪ :‬وٌإخذ رأى هٌبة كبار العلماء باألزهر الشرٌؾ فى الشبون المتعلقة بالشرٌعة اإلسالمٌة‪.‬‬ ‫‪ -٥‬ؼٌر "وٌتولى نشر الدعوة اإلسالمٌة وعلوم الدٌن واللؽة العربٌة" إلً " وٌتولى مسبولٌة الدعوة ونشر علوم الدٌن واللؽة‬ ‫العربٌة"‪ .‬أي ان أي نشاط دعوي خارج مظلة األزهر من الممكن اٌقافه ألن األزهر ؼٌر مسبول عنه‪.‬‬

‫‪2112‬‬

‫رىفً اٌذ‪ٌٚ‬خ ‪ٚ‬عبئً رحم‪١‬ك اٌؼذي ‪ٚ‬اٌّغب‪ٚ‬اح ‪ٚ‬اٌحش‪٠‬خ‪ٚ ،‬رٍزضَ ثز‪١‬غ‪١‬ش عجً اٌزشاحُ ‪ٚ‬اٌزىبفً االعزّبػ‪ٚ ٝ‬اٌزؼبِٓ ث‪ٓ١‬‬

‫‪8‬‬

‫أفشاد اٌّغزّغ‪ٔ ،‬رضًٍ حًبيخ األَفظ ٔاألعشاض ٔاأليٕال‪ٔ ،‬رعًم عهٗ رحميك حذ انكفبيخ نجًيع انًٕاطُيٍ؛‬ ‫‪ٚ‬رٌه وٍٗ ف‪ ٝ‬حذ‪ٚ‬د اٌمبٔ‪.ْٛ‬‬

‫‪2113‬‬

‫ٌقوم المجتمع على التضامن االجتماعى‪ .‬وتلتزم الدولة بتحقٌق العدالة االجتماعٌة وتوفٌر سبل التكافل االجتماعى‪،‬‬

‫‪8‬‬

‫بما ٌضمن الحٌاة الكرٌمة لجمٌع المواطنٌن ‪ ،‬علً النحو الذي ٌنظمه القانون‬

‫لؽً " ‪ٚ‬رؼّٓ حّب‪٠‬خ األٔفظ ‪ٚ‬األػشاع ‪ٚ‬األِ‪ٛ‬اي‪ٚ ،‬رؼًّ ػٍ‪ ٝ‬رحم‪١‬ك حذ اٌىفب‪٠‬خ ٌغّ‪١‬غ اٌّ‪ٛ‬اؽٕ‪ِ ً٘ "ٓ١‬ؼٕ‪٘ ٟ‬زا اْ‬ ‫اٌشأعّبٌ‪١‬خ اٌّز‪ٛ‬حشخ عزى‪ ْٛ‬ع‪١‬ذح اٌّ‪ٛ‬لف؟‬

‫األعشح أعبط اٌّغزّغ‪ ،‬ل‪ٛ‬اِ‪ٙ‬ب اٌذ‪ٚ ٓ٠‬األخالق ‪ٚ‬اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪١‬خ‪ٚ .‬رحشص اٌذ‪ٌٚ‬خ ٔانًجزًع ػٍ‪ ٝ‬االٌزضاَ ثبٌطبثغ األط‪ً١‬‬

‫‪11‬‬

‫ٌألعشح اٌّظش‪٠‬خ‪ٚ ،‬ػٍ‪ ٝ‬رّبعى‪ٙ‬ب ‪ٚ‬اعزمشاس٘ب‪ٚ ،‬رشع‪١‬خ ل‪ّٙ١‬ب األخالليخ ‪ٚ‬حّب‪٠‬ز‪ٙ‬ب؛ ‪ٚ‬رٌه ػٍ‪ ٝ‬إٌح‪ ٛ‬اٌز‪ٕ٠ ٜ‬ظّٗ‬ ‫اٌمبٔ‪.ْٛ‬‬ ‫األسرة أساس المجتمع‪ ،‬قوامها الدٌن واألخالق والوطنٌة‪ .‬وتحرص الدولة على تماسكها واستقرارها وترسٌخ‬

‫‪11‬‬

‫قٌمها‪.‬‬ ‫لؽً اي دور للمجتمع فً حماٌة االسرة‪.‬‬

‫‪1971‬‬

‫تكفل الدولة التوفٌق بٌن واجبات المرأة نحو األسرة وعملها فً المجتمع‪ ،‬ومساواتها بالرجل فً مٌادٌن الحٌاة‬ ‫السٌاسٌة واالجتماعٌة والثقافٌة واالقتصادٌة‪ ،‬دون إخالل بأحكام الشرٌعة اإلسالمٌة‪.‬‬

‫‪2113‬‬

‫رىفً اٌذ‪ٌٚ‬خ رحم‪١‬ك انًغبٔاح ثيٍ انًشأِ ٔانشجم ف‪ ٝ‬عّ‪١‬غ اٌحم‪ٛ‬ق اٌّذٔ‪١‬خ ‪ٚ‬اٌغ‪١‬بع‪١‬خ ‪ٚ‬االلزظبد‪٠‬خ ‪ٚ‬االعزّبػ‪١‬خ‬

‫‪11‬‬

‫‪ٚ‬اٌضمبف‪١‬خ ‪ٚ‬فمب ألحىبَ اٌذعز‪ٛ‬س‪ٚ.‬رؼًّ اٌذ‪ٌٚ‬خ ػٍ‪ ٝ‬ارخبر اٌزذاث‪١‬ش اٌىف‪ٍ١‬خ ثؼّبْ رّض‪ ً١‬اٌّشأح رًثيالا يُبعجب ف‪ٝ‬‬

‫‪11‬‬

‫اٌّغبٌظ إٌ‪١‬بث‪١‬خ‪ ،‬ػٍ‪ ٝ‬إٌح‪ ٛ‬اٌز‪٠ ٞ‬حذدٖ اٌمبٔ‪ ،ْٛ‬وّب رىفً ٌٍّشأح حم‪ٙ‬ب ف‪ ٝ‬ر‪ ٌٝٛ‬اٌ‪ٛ‬ظبئف اٌؼبِخ ‪ٚٚ‬ظبئف اإلداسح‬ ‫اٌؼٍ‪١‬ب ف‪ ٝ‬اٌذ‪ٌٚ‬خ ‪ٚ‬اٌزؼ‪ ٓ١١‬ف‪ ٝ‬اٌغ‪ٙ‬بد ‪ٚ‬اٌ‪١ٙ‬ئبد اٌمؼبئ‪١‬خ‪ ،‬د‪ ْٚ‬رّ‪١١‬ض ػذ٘ب ‪ٚ.‬رٍزضَ اٌذ‪ٌٚ‬خ ثحّب‪٠‬خ اٌّشأح ػذ وً‬ ‫أشىبي انعُف‪ٚ ،‬رىفً رّى‪ ٓ١‬اٌّشأح ِٓ اٌز‪ٛ‬ف‪١‬ك ث‪ٚ ٓ١‬اعجبد األعشح ‪ِٚ‬زطٍجبد اٌؼًّ ‪.‬وّب رٍزضَ ثز‪ٛ‬ف‪١‬ش اٌشػب‪٠‬خ‬ ‫‪ٚ‬اٌحّب‪٠‬خ ٌألِ‪ِٛ‬خ ‪ٚ‬اٌطف‪ٌٛ‬خ ‪ٚ‬اٌّشأح اٌّؼ‪ٍ١‬خ ‪ٚ‬اٌّغٕخ ‪ٚ‬إٌغبء األشذ احز‪١‬بعب‪.‬‬ ‫‪ -1‬بتحقٌق المساواة بٌن المرأه والرجل فى جمٌع الحقوق المدنٌة والسٌاسٌة واالقتصادٌة واالجتماعٌة والثقافٌة مع اسقاط‬


‫"دون االخالل بالشرٌعة االسالمٌة"‬ ‫‪ -2‬اتخاذ التدابٌر الكفٌلة بضمان تمثٌل المرأة تمثٌال مناسبا فى المجالس النٌابٌة والمحلٌة‪.‬‬ ‫‪ -3‬وتلتزم الدولة بحماٌة المرأة ضد كل أشكال العنؾ‪ .‬ما تعرٌؾ العنؾ؟ هل التعرٌؾ مستمد من المواثٌق الدولٌة؟ هل‬ ‫الختان عنؾ؟‬

‫‪2112‬‬

‫رىشَ اٌذ‪ٌٚ‬خ ش‪ٙ‬ذاء ثٕسح انخبيظ ٔانعششيٍ يٍ يُبيش ‪ٚ‬غ‪١‬شُ٘ ِٓ ش‪ٙ‬ذاء اٌحشة ‪ٚ‬اٌ‪ٛ‬اعت اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪ٚ ٝ‬اٌّظبث‪ٓ١‬‬

‫‪65‬‬

‫ف‪ٙ١‬ب ‪ٚ.‬رىفً اٌشػب‪٠‬خ اٌالصِخ ألعشُ٘‪ٌٍّٚ ،‬ظبث‪ٌٍّٚ ،ٓ١‬حبسث‪ ٓ١‬اٌمذاِ‪ٚ ،ٝ‬ألعش اٌّفم‪ٛ‬د‪ ٓ٠‬ف‪ ٝ‬اٌحشة ‪ِٚ‬ب ف‪ٝ‬‬ ‫حىّ‪ٙ‬ب ‪٠ٚ.‬ى‪ٚ ٌُٙ ْٛ‬ألثٕبئ‪ٌٚ ُٙ‬ض‪ٚ‬عبر‪ ُٙ‬األ‪٠ٌٛٚ‬خ ف‪ ٝ‬فشص اٌؼًّ‪ٚ .‬وً رٌه ‪ٚ‬فك ٌّب ‪ٕ٠‬ظّٗ اٌمبٔ‪.ْٛ‬‬

‫‪2113‬‬

‫تلتزم الدولة بتكرٌم شهداء الوطن‪ ،‬ورعاٌة مصابً الثورة والمحاربٌن القدماء والمصابٌن واسر المفقودٌن فً‬

‫‪16‬‬

‫الحرب وما فً حكمها ومصابً العملٌات األمنٌة‪ ،‬وأزواجهم واوالدهم ووالدٌهم‪ ،‬وتعمل على توفٌر فرص العمل‬ ‫لهم‪ ،‬وذلك على النحو الذي ٌنظمه القانون‪ .‬وتشجع الدولة مساهمة المجتمع المدنً فً تحقٌق هذه األهداؾ‪.‬‬ ‫‪ -1‬حذؾ ثورة ‪ٌ ٢٥‬ناٌر‪.‬‬ ‫‪ -2‬كتب رعاٌة مصابً الثورة (مفرد) (مصابً فقط و ال اهالً الشهداء‪ .‬اي ان المقصود بالثورة هً ‪ٌ ٣٣‬ونٌو ألنه لم‬ ‫ٌكن بها سوي إصابات و تحدٌدا تحرش و اؼتصاب)‪.‬‬ ‫‪ -3‬أضاؾ مصابً العملٌات األمنٌة‪ .‬هل هذا مرتبط بتؽٌر عقٌدة الجٌش لتصبح الحرب علً اإلرهاب؟‬

‫‪2112‬‬

‫اٌٍّى‪١‬خ اٌخبطخ ِظ‪ٔٛ‬خ‪ ،‬رؤد‪ٚ ٜ‬ظ‪١‬فز‪ٙ‬ب االعزّبػ‪١‬خ ف‪ ٝ‬خذِخ االلزظبد اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪ ٝ‬دٌٔ اَحشاف أٔ‬ ‫احزكبس‬

‫‪2113‬‬

‫(مسودة ‪ )1‬تعمل الدولة على تشجٌع الملكٌة الخاصة على اداء مسإلٌتها االجتماعٌة فى خدمة‬ ‫االقتصاد القومى‪ ،‬دون انحراؾ او اساءة استؽالل‪.‬‬

‫‪24‬‬

‫‪36‬‬

‫(المسودة النهابٌة) تعمل الدولة على تحفٌز القطاع الخاص ألداء مسإلٌته االجتماعٌة فى خدمة‬ ‫االقتصاد الوطنً والمجتمع‪.‬‬ ‫‪ -1‬لماذا تم حذؾ دون انحراؾ أو احتكار أو اساءة استؽالل فً المسودة النهابٌة؟‬

‫‪2112‬‬

‫ٌىً ِ‪ٛ‬اؽٓ اٌحك ف‪ ٝ‬اٌزؼٍ‪ ُ١‬ػبٌ‪ ٝ‬اٌغ‪ٛ‬دح‪ٚ .‬رؼٕ‪ ٝ‬اٌذ‪ٌٚ‬خ ثبٌزؼٍ‪ ُ١‬اٌفٕ‪ٚ ،ٝ‬رشغؼٗ‪ٚ ،‬رششف ػٍ‪ ٝ‬اٌزؼٍ‪ ُ١‬ثىً أٔ‪ٛ‬اػٗ‪،‬‬ ‫‪ٚ‬رخظض ٌٗ ٔغجخ وبف‪١‬خ ِٓ إٌبرظ اٌم‪ٚ .ِٝٛ‬رٍزضَ عّ‪١‬غ اٌّؤعغبد اٌزؼٍ‪١ّ١‬خ اٌؼبِخ ‪ٚ‬اٌخبطخ ‪ٚ‬األٍ٘‪١‬خ ‪ٚ‬غ‪١‬ش٘ب‬

‫‪58‬‬

‫ثخطخ اٌذ‪ٌٚ‬خ اٌزؼٍ‪١ّ١‬خ ‪ٚ‬أ٘ذاف‪ٙ‬ب؛ ‪ٚ‬رٌه وٍٗ ثّب ‪٠‬حمك اٌشثؾ ث‪ ٓ١‬اٌزؼٍ‪ٚ ُ١‬حبعبد اٌّغزّغ ‪ٚ‬اإلٔزبط‪.‬‬

‫‪2113‬‬

‫التعلٌم إلزامى حتى نهاٌة المرحلة الثانوٌة أو ما ٌعادلها‪ .‬وتلتزم الدولة بتخصٌص نسبة من االنفاق الحكومى ال تقل‬

‫‪19‬‬

‫عن ‪ 4%‬من الناتج القومى اإلجمالى له‪ ،‬تتصاعد تدرٌجٌا حتى تتفق مع المعدالت الدولٌة‪ .‬وتشرؾ الدولة علٌه‬


‫لضمان التزام جمٌع المدارس والمعاهد العامة والخاصة بالسٌاسات التعلٌمٌة لها‪.‬‬ ‫ؼٌر تلتزم المإسسات من أجل الربط بٌن التعلٌم و حاجة المجتمع إلً اشراؾ الدولة لضمان التزام المدارس بالسٌاسات‬ ‫التعلٌمٌة‪ .‬فً ‪ 2112‬السٌاسة معرفة و هً ربط التعلٌم بالحاجة بٌنما لم ٌتم تعرٌفها فً ‪.2113‬‬

‫‪2112‬‬

‫حش‪٠‬خ اٌجحش اٌؼٍّ‪ِ ٝ‬ىف‪ٌٛ‬خ ‪ٚ.‬اٌغبِؼبد ‪ٚ‬اٌّغبِغ اٌؼٍّ‪١‬خ ‪ٚ‬اٌٍغ‪٠ٛ‬خ ‪ِٚ‬شاوض اٌجحش اٌؼٍّ‪ ٝ‬يغزمهخ‪ٚ ،‬رخظض ٌ‪ٙ‬ب‬

‫‪59‬‬

‫اٌذ‪ٌٚ‬خ ٔغجخ وبف‪١‬خ ِٓ إٌبرظ اٌم‪.ِٝٛ‬‬

‫‪2113‬‬

‫تكفل الدولة استقالل الجامعات والمجامع العلمٌة واللؽوٌة‪ ،‬وتعمل على تطوٌر التعلٌم الجامعى وتكفل مجانٌته فى‬

‫‪21‬‬

‫جامعات الدولة ومعاهدها طبقا لمعاٌٌر الجودة العالمٌة وفقا لما ٌحدده القانون‪.‬‬ ‫‪ -1‬الؽً مراكز البحث العلمً‪.‬‬ ‫‪ -2‬ؼٌر انها "مستقلة" الً "الدولة تلتزم باستقاللها وفقا للقانون"‪ .‬أي انه لؽً استقالل الجامعات‪.‬‬

‫‪2112‬‬

‫رٍزض�� اٌذ‪ٌٚ‬خ ث‪ٛ‬ػغ خطخ شبٍِخ ٌٍمؼبء ػٍ‪ ٝ‬األِ‪١‬خ ‪ٚ‬رغف‪١‬ف ِٕبثؼ‪ٙ‬ب ٌىبفخ األػّبس‪ ِٓ ،‬اٌزو‪ٛ‬س ‪ٚ‬اإلٔبس ‪ٚ.‬رز‪ٌٝٛ‬‬

‫‪61‬‬

‫رٕف‪١‬ز٘ب ثّشبسوخ اٌّغزّغ خالل عشش عُٕاد ِٓ ربس‪٠‬خ اٌؼًّ ثبٌذعز‪ٛ‬س‪.‬‬

‫‪2113‬‬

‫تلتزم الدولة بوضع خطة شاملة للقضاء على األمٌة الهجابٌة والرقمٌة بٌن المواطنٌن فى جمٌع األعمار‪ ،‬وتلتزم‬

‫‪25‬‬

‫بوضع آلٌات تنفٌذها بمشاركة مإسسات المجتمع المدنى‪ ،‬وذلك وفق خطة زمنٌة محددة‪.‬‬

‫الؽاء االلزام بمدة عشر سنوات‪ .‬هل سٌتم القضاء علً االمٌة؟‬

‫‪16‬‬

‫رٍزضَ اٌذ‪ٌٚ‬خ ثزّٕ‪١‬خ اٌش‪٠‬ف ٔانجبديخ‪ٚ ،‬رؼًّ ػٍ‪ ٝ‬سفغ ِغز‪ِ ٜٛ‬ؼ‪١‬شخ اٌفالح‪ٔ ٓ١‬أْم انجبديخ‪.‬‬

‫‪29‬‬

‫تلتزم بتنمٌة الرٌؾ ورفع مستوي معٌشة سكانه وحماٌتهم من المخاطر البٌبٌة‪،‬‬

‫إلؽاء البادٌة و أهل البادٌة و هم أؼلب أهل سٌناء و مطروح و سٌوة و عرب البحٌرة و اهلنا بحالٌب و شالتٌن‪.‬‬

‫‪2112‬‬

‫رىفً اٌذ‪ٌٚ‬خ اٌٍّى‪١‬خ اٌّشش‪ٚ‬ػخ ثأٔ‪ٛ‬اػ‪ٙ‬ب اٌؼبِخ ‪ٚ‬اٌزؼب‪١ٔٚ‬خ ‪ٚ‬اٌخبطخ ٔانٕلف‪ٚ ،‬رحّ‪ٙ١‬ب؛ ‪ٚ‬فمب ٌّب ‪ٕ٠‬ظّٗ اٌمبٔ‪.ْٛ‬‬

‫‪21‬‬ ‫‪2113‬‬

‫تحمى الدولة الملكٌة بانواعها الثالثة الملكٌة العامة‪ ،‬والملكٌة التعاونٌة‪ ،‬والملكٌة الخاصة‪.‬‬

‫‪33‬‬ ‫الؽً الوقؾ‪ .‬تم الؽاء الوقؾ من كثٌر من المواد االخري كذلك‪.‬‬


‫‪2112‬‬

‫اٌىشاِخ حك ٌىً إٔغبْ‪٠ ،‬ىفً انًجزًع ‪ٚ‬اٌذ‪ٌٚ‬خ احزشاِ‪ٙ‬ب ‪ٚ‬حّب‪٠‬ز‪ٙ‬ب‪.‬‬

‫‪31‬‬ ‫‪2113‬‬

‫الكرامة حق لكل إنسان ‪ ،‬والٌجوز المساس بها‪ ،‬وتلتزم الدولة باحترامها وضمانها وحماٌتها‬

‫‪51‬‬ ‫الؽً دور المجتمع‬

‫‪2112‬‬

‫‪٠ٚ‬غت أْ ‪٠‬جٍغ وً ِٓ رم‪١‬ذ حش‪٠‬زٗ ثأعجبة رٌه كزبثخ خالي اصٕز‪ ٝ‬ػششح عبػخ‪ٚ ،‬أْ ‪٠‬مذَ إٌ‪ ٝ‬عٍطخ اٌزحم‪١‬ك خالي‬

‫‪31‬‬

‫أسثغ ‪ٚ‬ػشش‪ ٓ٠‬عبػخ ِٓ ‪ٚ‬لذ رم‪١١‬ذ حش‪٠‬زٗ؛ ‪ٚ‬ال يجشٖ اٌزحم‪١‬ك ِؼٗ إال ف‪ ٝ‬حؼ‪ٛ‬س ِحبِ‪ٗ١‬؛‬

‫‪2113‬‬

‫وٌجب أن ٌبلػ فورا كل من تقٌد حرٌته بؤسباب ذلك‪ ،‬وٌحاط بحقوقه كتابة‪ ،‬وٌمكن من اإلتصال بذوٌه و بمحامٌه‬

‫‪54‬‬

‫فورا‪ ،‬وأن ٌقدم إلى سلطة التحقٌق خالل اربع وعشرٌن ساعة من وقت تقٌٌد حرٌته‪ .‬وال ٌبدأ التحقٌق معه إال فى‬ ‫حضور محامٌه‪،‬‬ ‫‪ -1‬الؽً ابالغ اسباب تقٌٌد الحرٌة "كتابة"‪ .‬ما الدلٌل علً اإلبالغ اذا؟‬ ‫‪ -2‬المقصود بالكتابة فً المادة الجدٌدة هً حقوقه و لٌس اسباب تقٌٌد الحرٌة‪.‬‬ ‫‪ -3‬ؼٌر "ٌجري التحقٌق" الً "ٌبدأ التحقٌق"‪ .‬هل معنً مادة ‪ 2112‬حضور المحامً طوال التحقٌق بٌنما ‪2113‬‬ ‫حضور المحامً بداٌة التحقٌقات فقط؟‬

‫‪2112‬‬

‫حش‪٠‬خ االػزمبد يصَٕخ‪ٚ .‬رىفً اٌذ‪ٌٚ‬خ حش‪٠‬خ ِّبسعخ اٌشؼبئش اٌذ‪١ٕ٠‬خ ‪ٚ‬إلبِخ د‪ٚ‬س اٌؼجبدح ٌألد‪٠‬بْ اٌغّب‪٠ٚ‬خ؛ ‪ٚ‬رٌه ػٍ‪ٝ‬‬

‫‪43‬‬

‫إٌح‪ ٛ‬اٌز‪ٕ٠ ٜ‬ظّٗ اٌمبٔ‪.ْٛ‬‬

‫‪2113‬‬

‫حرٌة االعتقاد مطلقة‪ .‬وحرٌة ممارسة الشعابر الدٌنٌة وإقامة دور العبادة ألصحاب األدٌان‬ ‫السماوٌة‪ ،‬حق ٌنظمه القانون‪.‬‬

‫‪64‬‬

‫ما معنً مطلقة؟ هل معنً ذلك انها ال تقٌد بؤي قٌد من الشرٌعة؟ اذا كان كذلك‪ ,‬هل مسموح بالدعوة للمعتقدات الشاذة تحت‬ ‫دعوي هذه المادة؟‬

‫‪2112‬‬

‫حش‪٠‬خ اإلثذاع ثأشىبٌٗ اٌّخزٍفخ حك ٌىً ِ‪ٛ‬اؽٓ‪ٚ .‬رٕ‪ٙ‬غ اٌذ‪ٌٚ‬خ ثبٌؼٍ‪ٚ َٛ‬اٌفٕ‪ٚ ْٛ‬ا‪٢‬داة‪ٚ ،‬رشػ‪ ٝ‬اٌّجذػ‪ٓ١‬‬

‫‪46‬‬

‫‪ٚ‬اٌّخزشػ‪ٚ ،ٓ١‬رحّ‪ ٝ‬إثذاػبر‪ٚ ُٙ‬اثزىبسار‪ٚ ،ُٙ‬رؼًّ ػٍ‪ ٝ‬رطج‪١‬م‪ٙ‬ب ٌّظٍحخ اٌّغزّغ‪ٚ .‬رزخز اٌذ‪ٌٚ‬خ اٌزذاث‪١‬ش اٌالصِخ‬ ‫ٌٍحفبظ ػٍ‪ ٝ‬اٌزشاس اٌضمبف‪ ٝ‬اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪ٚ ،ٝ‬رؼًّ ػٍ‪ٔ ٝ‬شش اٌخذِبد اٌضمبف‪١‬خ‪.‬‬

‫‪2113‬‬ ‫‪67‬‬

‫حرٌة اإلبداع الفنى واألدبى مكفولة‪ ،‬وتلتزم الدولة بالنهوض بالفنون واآلداب‪ ،‬ورعاٌة المبدعٌن‬ ‫وحماٌة إبداعاتهم‪ ،‬وتوفٌر وسابل التشجٌع الالزمة لذلك‬ ‫وال ٌجوز رفع أو تحرٌك الدعاوى لوقؾ أو مصادرة األعمال الفنٌة واألدبٌة والفكرٌة أو ضد‬


‫مبدعٌها إال عن طرٌق النٌابة العامة‪ ،‬وال توقع عقوبة سالبة للحرٌة فى الجرابم التى ترتكب بسبب‬ ‫عالنٌة المنتج الفنى أو األدبى أو الفكرى‪ ،‬اما الجرابم المتعلقة بالتحرٌض على العنؾ أو التمٌٌز‬ ‫بٌن المواطنٌن أو الطعن فى أعراض األفراد‪ ،‬فٌحدد القانون عقوباتها ‪.‬وللمحكمة فً هذه األحوال‬ ‫إلزام المحكوم علٌه بتعوٌض جزابً للمضرور من الجرٌمة‪ ،‬إضافة إلً التعوٌضات األصلٌة‬ ‫المستحقة له عما لحقه من أضرار منها‪ ،‬وذلك كله وفقا للقانون‪.‬‬ ‫‪ -1‬ما تعرٌؾ األعمال األدبٌة و الفنٌة؟‬ ‫‪ -2‬فً المسودة األولً كانت جرابم التحرٌض علً العنؾ و التمٌٌز و الطعن فً األعراض جرابم سالبة للحرٌة‪ .‬لماذا‬ ‫تم تؽٌٌر هذا فً المسودة النهابٌة؟‬ ‫‪ -3‬تم تحدٌد عقوبة الطعن فً األعراض بالؽرامة المادٌة‪.‬‬ ‫‪ -4‬هل الؽاء المادة ‪ 44‬من دستور ‪ 2112‬التً تحظر اإلعبءح أ‪ ٚ‬اٌزؼش‪٠‬غ ثبٌشعً ‪ٚ‬األٔج‪١‬بء وبفخ ٌٗ ػاللخ ث‪ٙ‬زٖ اٌّبدح؟‬

‫‪2112‬‬

‫حش‪٠‬خ اٌظحبفخ ‪ٚ‬اٌطجبػخ ‪ٚ‬إٌشش ‪ٚ‬عبئش ‪ٚ‬عبئً اإلػالَ ِىف‪ٌٛ‬خ ‪ٚ.‬رؤد‪ ٜ‬سعبٌز‪ٙ‬ب ثحش‪٠‬خ ‪ٚ‬اعزمالي ٌخذِخ اٌّغزّغ‬

‫‪48‬‬

‫‪ٚ‬اٌزؼج‪١‬ش ػٓ ارغب٘بد اٌشأ‪ ٜ‬اٌؼبَ ‪ٚ‬اإلع‪ٙ‬بَ ف‪ ٝ‬رى‪ٚ ٕٗ٠ٛ‬ر‪ٛ‬ع‪ ٗٙ١‬ف‪ ٝ‬ئطبس انًمٕيبد األعبعيخ نهذٔنخ ٔانًجزًع‬ ‫ٔانحفبظ عهٗ انحمٕق ٔانحشيبد ٔانٕاججبد انعبيخ‪ٔ ،‬احزشاو حشيخ انحيبح انخبصخ نهًٕاطُيٍ ٔيمزضيبد األيٍ‬ ‫انمٕيٗ؛ ‪٠ٚ‬حظش ‪ٚ‬لف‪ٙ‬ب أ‪ ٚ‬غٍم‪ٙ‬ب أ‪ِ ٚ‬ظبدسر‪ٙ‬ب ئال ثحكى لضبئٗ‪ٚ .‬اٌشلبثخ ػٍ‪ِ ٝ‬ب رٕششٖ ‪ٚ‬عبئً اإلػالَ ِحظ‪ٛ‬سح‪،‬‬ ‫‪٠ٚ‬غ‪ٛ‬ص اعزضٕبء أْ رفشع ػٍ‪ٙ١‬ب سلبثخ ِحذدح ف‪ ٝ‬صِٓ اٌحشة أ‪ ٚ‬اٌزؼجئخ اٌؼبِخ‪.‬‬

‫‪2113‬‬ ‫‪70‬‬ ‫‪71‬‬

‫حرٌة الصحافة والطباعة والنشر الورقى والمربى والمسموع واإللكترونى مكفولة‪ ،‬وللمصرٌٌن‬ ‫من أشخاص طبٌعٌة أو اعتبارٌة‪ ،‬عامة أو خاصة‪ ،‬حق ملكٌة وإصدار الصحؾ وإنشاء وسابل‬ ‫اإلعالم المربٌة والمسموعة ‪ ،‬ووسابط اإلعالم الرقمى ‪.‬وتصدر الصحؾ بمجرد اإلخطار على‬ ‫النحو الذى ٌنظمه القانون ‪.‬وٌنظم القانون إجراءات إنشاء وتملك محطات البث اإلذاعى والمربى‬ ‫والصحؾ اإللكترونٌة‪.‬‬ ‫ٌحظر بؤى وجه فرض رقابة على الصحؾ ووسابل اإلعالم المصرٌة أو مصادرتها أو وقفها أو‬ ‫إؼالقها ‪.‬وٌجوز إستثناء فرض رقابة محددة علٌها فى َزمن الحرب أو التعببة العامة ‪.‬وال توقع‬ ‫عقوبة سالبة للحرٌة فى الجرائم التى ترتكب بطرٌق النشر أو العالنٌة‪ ،‬أما الجرائم المتعلقة‬ ‫بالتحرٌض علً العنف أو بالتمٌٌز بٌن المواطنٌن أو بالطعن فً أعراض األفراد‪ ،‬فٌحدد عقوباتها‬ ‫القانون ‪.‬وللمحكمة فً هذه األحوال إلزام المحكوم علٌه بتعوٌض جزائً للمضرور من الجرٌمة‪،‬‬ ‫إضافة إلً التعوٌضات األصلٌة المستحقة له عما لحقه من أضرار منها‪ ،‬وذلك كله وفقا للقانون‪.‬‬

‫‪ -1‬الؽً المحددات التً تعمل داخلها وسابل االعالم (ف‪ ٝ‬إؽبس اٌّم‪ِٛ‬بد األعبع‪١‬خ ٌٍذ‪ٌٚ‬خ ‪ٚ‬اٌّغزّغ ‪ٚ‬اٌحفبظ ػٍ‪ ٝ‬اٌحم‪ٛ‬ق‬ ‫‪ٚ‬اٌحش‪٠‬بد ‪ٚ‬اٌ‪ٛ‬اعجبد اٌؼبِخ‪ٚ ،‬احزشاَ حشِخ اٌح‪١‬بح اٌخبطخ ٌٍّ‪ٛ‬اؽٕ‪ِٚ ٓ١‬مزؼ‪١‬بد األِٓ اٌم‪.)ِٝٛ‬‬ ‫‪ -2‬فً المسودة األولً كانت جرابم التحرٌض علً العنؾ و التمٌٌز و الطعن فً األعراض جرابم سالبة للحرٌة‪ .‬لماذا‬ ‫تم تؽٌٌر هذا فً المسودة النهابٌة؟‬ ‫‪ -3‬تم تحدٌد عقوبة الطعن فً األعراض بالؽرامة المادٌة‪.‬‬ ‫‪ -4‬هل الؽاء المادة ‪ 44‬من دستور ‪ 2112‬التً تحظر اإلعبءح أ‪ ٚ‬اٌزؼش‪٠‬غ ثبٌشعً ‪ٚ‬األٔج‪١‬بء وبفخ ٌٗ ػاللخ ث‪ٙ‬زٖ اٌّبدح؟‬


‫‪2112‬‬

‫ٌٍّ‪ٛ‬اؽٕ‪ ٓ١‬حك رى‪ ٓ٠ٛ‬اٌغّؼ‪١‬بد ‪ٚ‬اٌّؤعغبد األٍ٘‪١‬خ ‪ٚ‬األحضاة ثّغشد اإلخطبس‪ٚ ،‬رّبسط ٔشبؽ‪ٙ‬ب ثحش‪٠‬خ‪ٚ ،‬رى‪ْٛ‬‬

‫‪51‬‬

‫نٓب انشخصيخ االعزجبسيخ‪ٚ .‬ال ‪٠‬غ‪ٛ‬ص ٌٍغٍطبد حٍ‪ٙ‬ب أ‪ ٚ‬حً ْيئبرٓب اإلداسيخ إال ثحىُ لؼبئ‪ٝ‬؛ ‪ٚ‬رٌه ػٍ‪ ٝ‬إٌح‪ٛ‬‬ ‫اٌّج‪ ٓ١‬ثبٌمبٔ‪.ْٛ‬‬

‫‪2113‬‬

‫للمواطنٌن حق تكوٌن األحزاب السٌاسٌة بإخطار ٌنظمه القانون ‪.‬وال ٌجوز مباشرة أى نشاط سٌاسى‪ ،‬أو قٌام‬

‫‪74‬‬

‫أحزاب سٌاسٌة على أساس دٌنى‪ ،‬أو بناء على التفرقة بسبب الجنس أو األصل أو على اساس طابفى او جؽرافى‪،‬‬ ‫أو ممارسة نشاط معاد لمبادئ الدٌمقراطٌة‪ ،‬أو سرى‪ ،‬أو ذى طابع عسكرى أو شبه عسكرى‪ .‬وال ٌجوز حل‬ ‫األحزاب أال بحكم قضابى‪.‬‬ ‫‪ -1‬الؽً ان الشخصٌة االعتبارٌة بمجرد االخطار‪.‬‬ ‫‪ -2‬أصبح من الممكن حل هٌباتها االدارٌة بدون حكم قضابً‪.‬‬ ‫‪ -3‬أضاؾ انه ال ٌجوز مباشرة اي نشاط سٌاسً علً اساس دٌنً‪ .‬أي أنً اذا اعترضت علً قانون ألنة مخالؾ‬ ‫للشرٌعة و دعٌت الناس للتصدي له أُصبحت مخالؾ للدستور ألنً ازاول نشاط سٌاسً (التصدي للقانون) علً‬ ‫أساس دٌنً‪.‬‬ ‫‪ -4‬اضاؾ منع ممارسة نشاط معاد لمبادئ الدٌموقراطٌة‪ .‬ما هً مبادئ الدٌموقراطٌة؟ هل منها فصل الدٌن عن‬ ‫السٌاسة؟ محمد سلماوي عضو اللجنة أقر فً أحد المإتمرات الخارجٌة ان الهدؾ من الدستور هو فصل الدٌن عن‬ ‫السٌاسة‪.‬‬

‫‪2112‬‬

‫للمواطنٌن حق تكوٌن الجمعٌات والمإسسات األهلٌة واألحزاب بمجرد اإلخطار‪ ،‬وتمارس نشاطها بحرٌة‪ ،‬وتكون‬ ‫لها الشخصٌة االعتبارٌة‪ .‬وال ٌجوز للسلطات حلها أو حل هٌباتها اإلدارٌة إال بحكم قضابى؛ وذلك على النحو‬

‫‪51‬‬

‫المبٌن بالقانون‪.‬‬

‫‪2113‬‬

‫للمواطنٌن حق تكوٌن الجمعٌات والمإسسات األهلٌة على أساس دٌمقراطى‪ ،‬وتكون لها الشخصٌة االعتبارٌة‬ ‫بمجرد اإلخطار‪ .‬وتمارس نشاطها بحرٌة‪ ،‬وال ٌجوز للجهات االدارٌة التدخل فى شبونها‪ ،‬أو حلها أو حل مجلس‬

‫‪75‬‬

‫إدارتها أو مجلس أمنابها إال بحكم قضابى‪ .‬وٌحظر انشاء جمعٌات أو مؤسسات أهلٌة أو استمرارها ٌكون نظامها‬ ‫أو نشاطها سرٌا أو ذا طابع عسكرى أو شبه عسكرى‪ ،‬وذلك كله على النحو الذى ٌنظمه القانون‪.‬‬

‫هل ٌتم تفصٌل مواد علً مقاس اإلخوان؟‬

‫‪2112‬‬

‫‪ٕ٠‬ظُ اٌمبٔ‪ ْٛ‬إٌمبثبد اٌّ‪١ٕٙ‬خ‪ٚ ،‬إداسر‪ٙ‬ب ػٍ‪ ٝ‬أعبط د‪ّ٠‬مشاؽ‪ٚ ،ٝ‬رحذ‪٠‬ذ ِ‪ٛ‬اسد٘ب‪ٚ ،‬ؽش‪٠‬مخ ِغبءٌخ أػؼبئ‪ٙ‬ب ػٓ‬

‫‪53‬‬

‫عٍ‪ٛ‬و‪ ُٙ‬ف‪ِّ ٝ‬بسعخ ٔشبؽ‪ ُٙ‬اٌّ‪ٚ ٕٝٙ‬فك ِ‪ٛ‬اص‪١‬ك ششف أخالل‪١‬خ ‪ٚ.‬ال رٕشأ ٌزٕظ‪ ُ١‬اٌّ‪ٕٙ‬خ ع‪ٔ ٜٛ‬مبثخ ِ‪١ٕٙ‬خ ‪ٚ‬احذح‪.‬‬ ‫‪ٚ‬ال ‪٠‬غ‪ٛ‬ص ٌٍغٍطبد حً ِغٍظ إداسر‪ٙ‬ب إال ثحىُ لؼبئ‪ٔ ،ٝ‬ال رفشض عهيٓب انحشاعخ‪.‬‬

‫‪2113‬‬

‫ٌنظم القانون إنشاء النقابات المهنٌة وإدارتها على أساس دٌمقراطى‪ ،‬وٌكفل استقالله�� وٌحدد مواردها وطرٌقة‬


‫مساءلة أعضابها عن سلوكهم فً ممارسة نشاطهم المهنى وفقا لمواثٌق الشرؾ األخالقٌة والمهنٌة‪ ،‬وال تنشؤ لتنظٌم‬

‫‪77‬‬

‫المهنة سوى نقابة واحدة‪ .‬وال ٌجوز فرض الحراسة علٌها أو تدخل الجهات االدارٌة فى شئونها‪ ،‬كما الٌجوز حل‬ ‫مجالس إدارتها إال بحكم قضائى‪.‬وتعرض جمٌع التشرٌعات التى تتعلق باى مهنة على النقابة المختصة الخذ‬ ‫رأٌها‪.‬‬ ‫‪ -1‬هل هذه الصٌاؼة معناها امكانٌة فرض الحراسة بحكم قضابً؟‬ ‫‪ -2‬تعرض علٌها تشرٌعاتها‪.‬‬

‫‪80‬‬

‫ٌعد طفال كل من لم ٌبلػ الثامنة عشرة من عمره ‪،‬‬

‫حدد السن فً دستور ‪2113‬‬

‫‪2112‬‬ ‫‪55‬‬ ‫‪2113‬‬ ‫‪87‬‬

‫‪ٚ‬رىفً اٌذ‪ٌٚ‬خ عالِخ االعزفزبءاد ‪ٚ‬االٔزخبثبد ‪ٚ‬ح‪١‬ذر‪ٙ‬ب ‪ٔٚ‬ضا٘ز‪ٙ‬ب ‪ٚ.‬رذخً أع‪ٙ‬ضر‪ٙ‬ب ثبٌزأص‪١‬ش ف‪ ٝ‬ش‪ٝ‬ء ِٓ رٌه عش‪ّ٠‬خ‬ ‫‪٠‬ؼبلت ػٍ‪ٙ١‬ب اٌمبٔ‪ْٛ‬‬ ‫وٌحظر استخدام المال العام والمصالح الحكومٌة والمرافق العامة ودور العبادة ومإسسات قطاع األعمال‬ ‫والجمعٌات والمإسسات األهلٌه فى األؼراض السٌاسٌة والدعاٌة االنتخابٌة‪.‬‬

‫ماذا عن الجمعٌات التً تراقب االنتخابات؟‬

‫‪2112‬‬

‫اٌحم‪ٛ‬ق ‪ٚ‬اٌحش‪٠‬بد اٌٍظ‪١‬مخ ثشخض اٌّ‪ٛ‬اؽٓ ال رمجً رؼط‪١‬ال ‪ٚ‬ال أزمبطب‪ٚ .‬ال ‪٠‬غ‪ٛ‬ص أل‪ ٜ‬لبٔ‪ٕ٠ ْٛ‬ظُ ِّبسعخ اٌحم‪ٛ‬ق‬

‫‪81‬‬

‫‪ٚ‬اٌحش‪٠‬بد أْ ‪٠‬م‪١‬ذ٘ب ثّب ‪ّ٠‬ظ أطٍ‪ٙ‬ب ‪ٚ‬ع‪٘ٛ‬ش٘ب‪ٔ .‬رًبسط انحمٕق ٔانحشيبد ثًب ال يزعبسض يع انًمٕيبد انٕاسدح‬ ‫فٗ ثبة انذٔنخ ٔانًجزًع ثٓزا انذعزٕس‪.‬‬

‫‪2113‬‬ ‫‪92‬‬

‫الحقوق والحرٌات اللصٌقة بشخص المواطن ال تقبل تعطٌال وال انتقاصا‪ .‬وال ٌجوز ألى قانون ٌنظم ممارسة‬ ‫الحقوق والحرٌات أن ٌقٌدها بما ٌمس أصلها وجوهرها‪.‬‬

‫الؽاء عدم التعارض مع مقومات الدولة و التً تتضمن المادة الثانٌة من الدستور‪.‬‬

‫‪2012‬‬

‫‪٠ٚ‬شزشؽ ف‪ ٝ‬اٌّزششح ٌؼؼ‪٠ٛ‬خ ِغٍظ إٌ‪ٛ‬اة أْ ‪٠‬ى‪ِ ْٛ‬ظش‪٠‬ب‪ِ ،‬زّزؼب ثحم‪ٛ‬لٗ اٌّذٔ‪١‬خ ‪ٚ‬اٌغ‪١‬بع‪١‬خ‪ ،‬حبطال ػٍ‪ٝ‬‬

‫‪113‬‬

‫ش‪ٙ‬بدح إرّبَ اٌزؼٍ‪ ُ١‬األعبع‪ ٝ‬ػٍ‪ ٝ‬األلً‪ٚ ،‬أال رمً عٕٗ‪ َٛ٠ ،‬فزح ثبة اٌزششح‪ ،‬ػٓ خّظ ‪ٚ‬ػشش‪ ٓ٠‬عٕخ ِ‪١‬الد‪٠‬خ‪.‬‬ ‫‪٠ٚ‬ج‪ ٓ١‬اٌمبٔ‪ ْٛ‬شش‪ٚ‬ؽ اٌؼؼ‪٠ٛ‬خ األخش‪ٔٚ ،ٜ‬ظبَ االٔزخبة‪ٚ ،‬رمغ‪ ُ١‬اٌذ‪ٚ‬ائش االٔزخبث‪١‬خ ثّب ‪٠‬شاػ‪ ٝ‬اٌزّض‪ ً١‬اٌؼبدي‬ ‫ٌٍغىبْ ‪ٚ‬اٌّحبفظبد‪.‬‬


‫‪ 2013‬وٌشترط فى المترشح لعضوٌة المجلس أن ٌكون مصرٌا‪ ،‬متمتعا بحقوقه المدنٌة والسٌاسٌة‪ ،‬حاصال على شهادة‬ ‫إتمام التعلٌم األساسى على األقل‪ ،‬وأال تقل سنه ٌوم فتح باب الترشح عن خمس وعشرٌن سنة مٌالدٌة‪ .‬وٌبٌن‬ ‫‪102‬‬ ‫القانون شروط الترشح األخرى‪ ،‬ونظام االنتخاب‪ ،‬وتقسٌم الدوابر االنتخابٌة‪ ،‬بما ٌراعى التمثٌل العادل للسكان‪،‬‬ ‫والمحافظات‪ ،‬والتمثٌل المتكافئ للناخبٌن‪ ،‬وٌجوز األخذ بالنظام االنتخابى الفردى أو القابمة أو الجمع بٌنهما‪.‬‬ ‫ما معنً التمثٌل المتكافا للناخبٌن؟ كوتة؟ و من الذي ٌحدد نسبة القطاعات المختلفة؟‬

‫‪2012‬‬

‫ٌىً ػؼ‪ ٛ‬ف‪ِ ٝ‬غٍظ إٌ‪ٛ‬اة أْ ‪٠‬مذَ ؽٍت إحبؽخ أ‪ ٚ‬ث‪١‬بٔب ػبعال‪ ،‬إٌ‪ ٝ‬سئ‪١‬ظ ِغٍظ اٌ‪ٛ‬صساء أ‪ ٚ‬أحذ ٔ‪ٛ‬اثٗ أ‪ ٚ‬أحذ‬

‫‪124‬‬

‫اٌ‪ٛ‬صساء ف‪ ٝ‬األِ‪ٛ‬س اٌؼبِخ اٌؼبعٍخ راد األّ٘‪١‬خ‪ٔ .‬يزعيٍ عهٗ انحكٕيخ انشد‪.‬‬

‫‪2013‬‬

‫لكل عضو من أعضاء مجلس النواب أن ٌقدم طلب إحاطة أو بٌانا عاجال‪ ،‬إلى ربٌس مجلس الوزراء أو أحد نوابه‬

‫‪134‬‬

‫أو أحد الوزراء‪ ،‬أو نوابهم‪ ،‬فى األمور العامة العاجلة ذات األهمٌة‪.‬‬

‫لٌس علً الحكومة ان ترد‬

‫‪2012‬‬

‫‪٠ٚ‬ظذس سئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ لشاسا ث‪ٛ‬لف عٍغبد اٌّغٍظ ‪ٚ‬إعشاء االعزفزبء ػٍ‪ ٝ‬اٌحً خالي ػشش‪ِٛ٠ ٓ٠‬ب ػٍ‪ٝ‬‬

‫‪127‬‬

‫األوضش‪ ،‬فئرا ‪ٚ‬افك اٌّشبسو‪ ْٛ‬ف‪ ٝ‬االعزفزبء ثأغٍج‪١‬خ األط‪ٛ‬اد اٌظح‪١‬حخ ػٍ‪ ٝ‬اٌحً أطذس سئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ لشاس‬ ‫اٌحً‪ٚ ،‬دػب إٌ‪ ٝ‬أزخبثبد ِجىشح خالي صالص‪ِٛ٠ ٓ١‬ب ػٍ‪ ٝ‬األوضش ِٓ ربس‪٠‬خ طذ‪ٚ‬س اٌمشاس‪٠ٚ ،‬غزّغ اٌّغٍظ اٌغذ‪٠‬ذ‬ ‫خالي األ‪٠‬بَ اٌؼششح اٌزبٌ‪١‬خ إلػالْ إٌز‪١‬غخ إٌ‪ٙ‬بئ‪١‬خ‪ٔ .‬ئرا نى رٕافك ْزِ األغهجيخ عهٗ انحم‪ ،‬يزعيٍ عهٗ سئيظ‬ ‫انجًٕٓسيخ أٌ يغزميم يٍ يُصجّ‪.‬‬

‫‪2013‬‬

‫وٌصدر ربٌس الجمهورٌة قرارا بوقؾ جلسات المجلس‪ ،‬وإجراء االستفتاء على الحل خالل ثالثٌن ٌوما على‬

‫‪137‬‬

‫األكثر‪ ،‬فإذا وافق المشاركون فى االستفتاء بؤؼلبٌة األصوات الصحٌحة‪ ،‬أصدر ربٌس الجمهورٌة قرار الحل‪ ،‬ودعا‬ ‫إلى انتخابات جدٌدة خالل ثالثٌن ٌوما على األكثر من تارٌخ صدور القرار ‪.‬وٌجتمع المجلس الجدٌد خالل األٌام‬ ‫العشرة التالٌة إلعالن نتٌجة االستفتاء‪ ،‬وال ٌجوز حل المجلس الجدٌد لذات السبب الذى حل من أجله المجلس‬ ‫السابق‪.‬‬

‫الؽً استقالة ربٌس الجمهورٌة اذا لم ٌوافق الشعب علً الحل‪.‬‬

‫‪2112‬‬

‫‪٠‬شزشؽ ف‪٠ ّٓ١‬زششح سئ‪١‬غب ٌٍغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ أْ ‪٠‬ى‪ِ ْٛ‬ظش‪٠‬ب ِٓ أث‪ِ ٓ٠ٛ‬ظش‪ٚ ،ٓ١٠‬أال ‪٠‬ى‪ ْٛ‬لذ حًّ عٕغ‪١‬خ د‪ٌٚ‬خ أخش‪،ٜ‬‬

‫‪134‬‬

‫‪ٚ‬أْ ‪٠‬ى‪ِ ْٛ‬زّزؼب ثحم‪ٛ‬لٗ اٌّذٔ‪١‬خ ‪ٚ‬اٌغ‪١‬بع‪١‬خ‪ٚ ،‬أال ‪٠‬ى‪ِ ْٛ‬زض‪ٚ‬ط ِٓ غ‪١‬ش ِظش‪ٚ ،ٜ‬أال رمً عٕٗ‪ َٛ٠ ،‬فزح ثبة‬ ‫اٌزششح‪ ،‬ػٓ أسثؼ‪ ٓ١‬عٕخ ِ‪١‬الد‪٠‬خ‪.‬‬

‫‪2113‬‬

‫ٌشترط فٌمن ٌترشح ربٌسا للجمهورٌة أن ٌكون مصرٌا من أبوٌن مصرٌٌن‪ ،‬وأال ٌكون قد حمل‪ ،‬أو أي من والدٌه‬

‫‪141‬‬

‫أو زوجه جنسٌة دولة أخرى‪ ،‬وأن ٌكون متمتعا بحقوقه المدنٌة والسٌاسٌة‪ ،‬وأن ٌكون قد أدى الخدمة العسكرٌة أو‬ ‫أعفً منها قانونا‪ ،‬وأال تقل سنه ٌوم فتح باب الترشح عن أربعٌن سنة مٌالدٌة‪ ،‬وٌحدد القانون شروط الترشح‬


‫األخرى‪.‬‬ ‫‪ -1‬الوالدٌن لم ٌحملوا اي جنسٌة اخري (متفصلة ألبو اسماعٌل؟)‬ ‫‪ -2‬القانون ٌحدد باقً الشروط (إلزاحة أي مرشح ؼٌر مرؼوب فٌه؟)‬

‫‪135‬‬

‫‪٠‬شزشؽ ٌمج‪ٛ‬ي اٌزششح ٌشئبعخ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ أْ ‪٠‬ضو‪ ٝ‬اٌّزششح ػشش‪ ْٚ‬ػؼ‪ٛ‬ا ػٍ‪ ٝ‬األلً ِٓ األػؼبء انًُزخجيٍ ف‪ٝ‬‬ ‫ِغٍغ‪ ٝ‬إٌ‪ٛ‬اة ‪ٚ‬اٌش‪ٛ‬س‪ٜ‬‬

‫‪142‬‬

‫ٌشترط لقبول الترشح لرباسة الجمهورٌة أن ٌزكى المترشح عشرون عضوا على األقل من أعضاء مجلس النواب‪،‬‬

‫الؽً شرط ان ٌكونوا منتخبٌن‬

‫‪137‬‬

‫‪٠‬ؤد‪ ٜ‬سئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ أِبَ ِغٍغ‪ ٝ‬إٌ‪ٛ‬اة ‪ٚ‬اٌش‪ٛ‬س‪ ،ٜ‬لجً ِجبششح ِ‪ٙ‬بَ ِٕظجٗ‪ ،‬اٌ‪ ٓ١ّ١‬ا‪٢‬ر‪١‬خ‪ :‬ألغُ ثبهلل اٌؼظ‪ ُ١‬أْ‬ ‫أحبفع ِخٍظب ػٍ‪ ٝ‬إٌظبَ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪ٚ ،ٜ‬أْ أحزشَ اٌذعز‪ٛ‬س ‪ٚ‬اٌمبٔ‪ٚ ،ْٛ‬أْ أسػ‪ِ ٝ‬ظبٌح اٌشؼت سػب‪٠‬خ وبٍِخ‪ٚ ،‬أْ‬ ‫أحبفع ػٍ‪ ٝ‬اعزمالي اٌ‪ٛ‬ؽٓ ‪ٚ‬عالِخ أساػ‪٠ٚ ٗ١‬ى‪ ْٛ‬أداء اٌ‪ ٓ١ّ١‬أِبَ ِغٍظ اٌش‪ٛ‬س‪ ٜ‬ػٕذ حً ِغٍظ إٌ‪ٛ‬اة‪.‬‬

‫‪144‬‬

‫ٌشترط ان ٌإدي ربٌس الجمهورٌة‪ ،‬قبل أن ٌتولى مهام منصبه‪ ،‬أمام مجلس النواب الٌمٌن اآلتٌة "أقسم باهلل العظٌم‬ ‫أن أحافظ مخلصا على النظام الجمهورى‪ ،‬وأن أحترم الدستور والقانون‪ ،‬وأن أرعى مصالح الشعب رعاٌة كاملة‪،‬‬ ‫وأن أحافظ على استقالل الوطن ووحدة وسالمة أراضٌه‪ ".‬وٌكون أداء الٌمٌن أمام الجمعٌة العامة للمحكمة‬ ‫الدستورٌة العلٌا فى حالة عدم وجود مجلس النواب‪.‬‬

‫حلت المحمكمة الدستورٌة محل مجلس الشوري‬

‫‪138‬‬

‫‪٠‬حذد اٌمبٔ‪ ْٛ‬انًعبيهخ انًبنيخ ٌشئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ؛ ‪ٚ‬ال ‪٠‬غ‪ٛ‬ص أْ ‪٠‬زمبػ‪ ٝ‬أ‪ِ ٜ‬شرت أ‪ِ ٚ‬ىبفأح أخش‪ٚ ،ٜ‬ال أْ ‪٠‬ضا‪ٚ‬ي‬ ‫ؽ‪ٛ‬اي ِذح ر‪ ٗ١ٌٛ‬إٌّظت‪ ،‬ثبٌزاد أ‪ ٚ‬ثبٌ‪ٛ‬اعطخ‪ِٕٙ ،‬خ حشح أ‪ ٚ‬ػّال رغبس‪٠‬ب أ‪ِ ٚ‬بٌ‪١‬ب أ‪ ٚ‬طٕبػ‪١‬ب‪ٚ ،‬ال أْ ‪٠‬شزش‪ ٜ‬أ‪ٚ‬‬ ‫‪٠‬غزأعش ش‪١‬ئب ِٓ أِ‪ٛ‬اي اٌذ‪ٌٚ‬خ‪ٚ ،‬ال أْ ‪٠‬ؤعش٘ب أ‪٠ ٚ‬ج‪١‬ؼ‪ٙ‬ب ش‪١‬ئب ِٓ أِ‪ٛ‬اٌٗ‪ٚ ،‬ال أْ ‪٠‬مب‪٠‬ؼ‪ٙ‬ب ػٍ‪ٚ ،ٗ١‬ال أْ ‪٠‬جشَ ِؼ‪ٙ‬ب‬ ‫ػمذ اٌزضاَ أ‪ ٚ‬ر‪ٛ‬س‪٠‬ذ أ‪ِ ٚ‬مب‪ٌٚ‬خ‪.‬‬

‫‪145‬‬

‫ٌحدد القانون مرتب ربٌس الجمهورٌة‪ ،‬وال ٌجوز له أن ٌتقاضى أي مرتب أو مكافؤة أخرى‪ ،‬وال ٌسري أي تعدٌل‬ ‫فً المرتب أثناء مدة الرباسة التً تقرر فٌها‪ ،‬وال ٌجوز لربٌس الجمهورٌة أن ٌزاول طوال مدة تولٌه المنصب‪،‬‬ ‫بالذات أو بالواسطة‪ ،‬مهنة حرة‪ ،‬أو عمال تجارٌا‪ ،‬أو مالٌا‪ ،‬أو صناعٌا‪ ،‬وال أن ٌشتري‪ ،‬أو ٌستؤجر شٌبا من أموال‬ ‫الدولة‪ ،‬أو أٌا من أشخاص القانون العام‪ ،‬أو شركات القطاع العام‪ ،‬أو قطاع األعمال العام‪ ،‬وال أن ٌإجرها‪ ،‬أو‬ ‫ٌبٌعها شٌبا من أمواله‪ ،‬وال أن ٌقاٌضها علٌه‪ ،‬وال أن ٌبرم معها عقد التزام‪ ،‬أو تورٌد‪ ،‬أو مقاولة‪ ،‬أو ؼٌرها من‬ ‫العقود التى ٌحددها القانون‪.‬‬

‫هل هناك فرق بٌن المعاملة المالٌة و المرتب؟‬


‫‪2112‬‬ ‫‪139‬‬

‫‪2113‬‬ ‫‪146‬‬

‫‪٠‬خزبس سئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ سئ‪١‬ظ ٌّغٍظ اٌ‪ٛ‬صساء‪٠ٚ ،‬ىٍفٗ ثزشى‪ ً١‬اٌحى‪ِٛ‬خ ‪ٚ‬ػشع ثشٔبِغ‪ٙ‬ب ػٍ‪ِ ٝ‬غٍظ إٌ‪ٛ‬اة‬ ‫خالي صالص‪ِٛ٠ ٓ١‬ب ػٍ‪ ٝ‬األوضش؛ فئرا ٌُ رحظً ػٍ‪ ٝ‬اٌضمخ ‪٠‬ىٍف سئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ سئ‪١‬غب آخش ٌّغٍظ اٌ‪ٛ‬صساء ِٓ‬ ‫اٌحضة اٌحبئض ػٍ‪ ٝ‬أوضش‪٠‬خ ِمبػذ ِغٍظ إٌ‪ٛ‬اة؛ فئرا ٌُ رحظً حى‪ِٛ‬زٗ ػٍ‪ ٝ‬اٌضمخ خالي ِذح ِّبصٍخ‪٠ ،‬خزبس ِغٍظ‬ ‫إٌ‪ٛ‬اة سئ‪١‬غب ٌّغٍظ اٌ‪ٛ‬صساء ‪٠ٚ‬ىٍفٗ سئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ ثزشى‪ ً١‬اٌحى‪ِٛ‬خ‪ ،‬ػٍ‪ ٝ‬أْ رحظً ػٍ‪ ٝ‬اٌضمخ خالي ِذح‬ ‫أخش‪ِّ ٜ‬بصٍخ‪ٚ ،‬إال ‪٠‬حً سئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ ِغٍظ إٌ‪ٛ‬اة‪٠ٚ ،‬ذػ‪ ٛ‬الٔزخبة ِغٍظ عذ‪٠‬ذ خالي عز‪ِٛ٠ ٓ١‬ب ِٓ ربس‪٠‬خ‬ ‫طذ‪ٚ‬س لشاس اٌحً‪ٚ .‬ف‪ ٝ‬عّ‪١‬غ األح‪ٛ‬اي ‪٠‬غت أال ‪٠‬ض‪٠‬ذ ِغّ‪ٛ‬ع اٌّذد إٌّظ‪ٛ‬ص ػٍ‪ٙ١‬ب ف‪٘ ٝ‬زٖ اٌّبدح ػٍ‪ ٝ‬رغؼ‪ٓ١‬‬ ‫‪ِٛ٠‬ب‪ٚ .‬ف‪ ٝ‬حبٌخ حً ِغٍظ إٌ‪ٛ‬اة‪٠ ،‬ؼشع سئ‪١‬ظ ِغٍظ اٌ‪ٛ‬صساء رشى‪ ً١‬حى‪ِٛ‬زٗ ‪ٚ‬ثشٔبِغ‪ٙ‬ب ػٍ‪ِ ٝ‬غٍظ إٌ‪ٛ‬اة ف‪ٝ‬‬ ‫أ‪ٚ‬ي اعزّبع ٌٗ‪.‬‬ ‫ٌكلؾ ربٌس الجمهورٌة ربٌسا لمجلس الوزراء‪ ،‬بتشكٌل الحكومة وعرض برنامجه على مجلس النواب‪ ،‬فإذا لم‬ ‫تحصل حكومته علً ثقة اؼلبٌة اعضاء مجلس النواب خالل ثالثٌن ٌوما علً األكثر‪ٌ ،‬كلؾ ربٌس الجمهورٌة‬ ‫ربٌسا لمجلس الوزراء بترشٌح من الحزب أو االبتالؾ الحابز على أكثرٌة مقاعد مجلس النواب‪ ،‬فاذا لم تحصل‬ ‫حكومته على ثقة أؼلبٌة أعضاء مجلس النواب خالل ثالثٌن ٌوما‪ ،‬عُد المجلس منحال وٌدعو ربٌس الجمهورٌة‬ ‫ال��تخاب مجلس نواب جدٌد خالل ستٌن ٌوما من تارٌخ صدور قرار الحل‪ .‬وفى جمٌع األحوال ٌجب أال ٌزٌد‬ ‫مجموع مدد االختٌار المنصوص علٌها فى هذه المادة على ستٌن ٌوما‪ .‬وفى حالة حل مجلس النواب‪ٌ ،‬عرض‬ ‫ربٌس مجلس الوزراء تشكٌل حكومته‪ ،‬وبرنامجها على مجلس النواب الجدٌد فى أول اجتماع له‪.‬‬

‫فى حال اختٌار الحكومة من الحزب أو االبتالؾ الحابز على أكثرٌة مقاعد مجلس النواب‪ٌ ،‬كون لربٌس‬ ‫الجمهورٌة‪ ،‬بالتشاور مع ربٌس مجلس الوزراء‪ ،‬إختٌار وزراء الدفاع والداخلٌة والخارجٌة والعدل‪.‬‬ ‫‪ -1‬الربٌس أصبح ٌختار وزراء الدفاع والداخلٌة والخارجٌة والعدل‪.‬‬ ‫‪ -2‬محاولتٌن فقط لتشكٌل الحكومة ثم ٌحل المجلس مقابل ثالث محاوالت فً دستور ‪2112‬‬

‫‪145‬‬

‫‪ٚ‬رغت يٕافمخ انًجهغيٍ ثأغهجيخ ثهثٗ أعضبئًٓب ػٍ‪ِ ٝ‬ؼب٘ذاد اٌظٍح ‪ٚ‬اٌزحبٌف ‪ٚ‬عّ‪١‬غ اٌّؼب٘ذاد اٌز‪ ٝ‬رزؼٍك‬ ‫ثحم‪ٛ‬ق اٌغ‪١‬بدح‪.‬‬

‫‪151‬‬

‫وٌجب دعوة الناخبٌن لالستفتاء على معاهدات الصلح والتحالؾ وما ٌتعلق بحقوق السٌادة وال ٌتم التصدٌق علٌها‬ ‫إال بعد إعالن نتٌجة االستفتاء بالموافقة‪.‬‬

‫مجلس الشعب لٌس له كلمة فً المعاهدات‪.‬‬

‫‪151‬‬

‫ٌشئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ أْ ‪٠‬ذػ‪ ٛ‬إٌبخج‪ٌ ٓ١‬العزفزبء ف‪ ٝ‬اٌّغبئً اٌّ‪ّٙ‬خ اٌز‪ ٝ‬رزظً ثّظبٌح اٌذ‪ٌٚ‬خ اٌؼٍ‪١‬ب‪ٚ .‬إرا اشزٍّذ‬ ‫اٌذػ‪ٛ‬ح ٌالعزفزبء ػٍ‪ ٝ‬أوضش ِٓ ِ‪ٛ‬ػ‪ٛ‬ع‪ٚ ،‬عت اٌزظ‪٠ٛ‬ذ ػٍ‪ ٝ‬وً ‪ٚ‬احذ ِٕ‪ٙ‬ب‪َٔ .‬زيجخ االعزفزبء يهضيخ نجًيع‬ ‫عهطبد انذٔنخ ٔنهكبفخ فٗ جًيع األحٕال‪.‬‬

‫‪157‬‬

‫لربٌس الجمهورٌة أن ٌدعو الناخبٌن لالستفتاء فً المسابل التً تتصل بمصالح البالد العلٌا‪ ،‬وذلك فٌما ال ٌخالؾ‬ ‫أحكام الدستور‪ .‬وإذا اشتملت الدعوة لالستفتاء على أكثر من مسؤله‪ ،‬وجب التصوٌت على كل واحدة منها‪.‬‬

‫الؽً الزام نتٌجة االستفتاء لجمٌع سلطات الدولة‪.‬‬


‫‪155‬‬

‫رزى‪ ْٛ‬اٌحى‪ِٛ‬خ ِٓ سئ‪١‬ظ ِغٍظ اٌ‪ٛ‬صساء ‪ٛٔٚ‬اثٗ ‪ٚ‬اٌ‪ٛ‬صساء‪.‬‬

‫‪163‬‬

‫الحكومة هى الهٌبة التنفٌذٌة واإلدارٌة العلٌا للدولة‪ ،‬وتتكون من ربٌس مجلس الوزراء‪ ،‬ونوابه‪ ،‬والوزراء‪،‬‬ ‫ونوابهم‪.‬‬

‫ما معنً اضافة نواب الوزراء؟‬

‫‪158‬‬

‫‪٠‬حذد اٌمبٔ‪ ْٛ‬انًعبيهخ انًبنيخ ٌشئ‪١‬ظ ِغٍظ اٌ‪ٛ‬صساء‪ٚ ،‬أػؼبء اٌحى‪ِٛ‬خ‬

‫‪166‬‬

‫ٌحدد القانون مرتب ربٌس مجلس الوزراء‬

‫لماذا تم تؽٌر "المعاملة المالٌة" الً "مرتب"؟‬

‫‪161‬‬

‫‪٠‬ز‪ ٌٝٛ‬اٌ‪ٛ‬ص‪٠‬ش سعُ اٌغ‪١‬بعخ اٌؼبِخ ٌ‪ٛ‬صاسرٗ‪ِٚ ،‬زبثؼخ رٕف‪١‬ز٘ب‪ٚ ،‬اٌز‪ٛ‬ع‪ٚ ٗ١‬اٌشلبثخ‪ ،‬ف‪ ٝ‬إؽبس اٌغ‪١‬بعخ اٌؼبِخ ٌٍذ‪ٌٚ‬خ‪.‬‬

‫‪168‬‬

‫ٌتولى الوزٌر وضع سٌاسة وزارته بالتنسٌق مع الجهات المعنٌة ‪ ،‬ومتابعة تنفٌذها‪ ،‬والتوجٌه والرقابة‪ ،‬وذلك فى‬ ‫إطار السٌاسة العامة للدولة‪.‬‬

‫ما المقصود بالجهات المعنٌة؟ هل المقصود الداخلٌة؟ هل هذا ٌفتح الباب للداخلٌة للتدخل فً قرارات الوزراء؟‬

‫‪188‬‬

‫رٕزخت وً ‪ٚ‬حذح ِحٍ‪١‬خ ِغٍغب ثباللزشاع اٌؼبَ اٌغش‪ ٜ‬اٌّجبشش ٌّذح أسثغ عٕ‪ٛ‬اد‪٠ٚ .‬شزشؽ ف‪ ٝ‬اٌّزششح ٌؼؼ‪٠ٛ‬خ‬ ‫اٌّغٍظ اٌّحٍ‪ ٝ‬أال رمً عٕٗ‪ َٛ٠ ،‬فزح ثبة اٌزششح‪ ،‬ػٓ ‪ٚ‬احذ ‪ٚ‬ػشش‪ ٓ٠‬عٕخ ِ‪١‬الد‪٠‬خ‪٠ٚ .‬ؼُ إٌ‪ ٝ‬ػؼ‪٠ٛ‬خ اٌّغٍظ‬ ‫ِّضٍ‪ ْٛ‬ػٓ أع‪ٙ‬ضح اٌغٍطخ اٌزٕف‪١‬ز‪٠‬خ ف‪ ٝ‬اٌ‪ٛ‬حذح اٌّحٍ‪١‬خ د‪ ْٚ‬أْ ‪٠‬ى‪ ٌُٙ ْٛ‬ط‪ٛ‬د ِؼذ‪ٚ‬د‪ٕ٠ٚ .‬زخت وً ِغٍظ سئ‪١‬غٗ‬ ‫‪ٚٚ‬و‪ ِٓ ٍٗ١‬ث‪ ٓ١‬أػؼبئٗ إٌّزخج‪ٕ٠ٚ .ٓ١‬ظُ اٌمبٔ‪ ْٛ‬شش‪ٚ‬ؽ اٌزششح األخش‪ٚ ،ٜ‬إعشاءاد االٔزخبة‪.‬‬

‫‪181‬‬

‫تنتخب كل وحدة محلٌة مجلسا باالقتراع العام السرى المباشر لمدة أربع سنوات‪ ،‬وٌشترط فً المترشح أال ٌقل سنه‬ ‫عن إحدى وعشرٌن سنة مٌالدٌة‪ ،‬وٌنظم القانون شروط الترشح األخرى‪ ،‬وإجراءات االنتخاب على أن ٌُخصص‬ ‫ربع عدد المقاعد للشباب دون سن خمس وثالثٌن سنة وربع العدد للمرأة) وتتضمن تلك النسبة تمثٌال مناسبا‬ ‫للمسٌحٌٌن وذوي االعاقة‪(.‬‬

‫كوتة‪ .‬من الذي ٌحدد "التمثٌل المناسب" ؟‬

‫‪169‬‬

‫رم‪ َٛ‬وً ع‪ٙ‬خ أ‪١٘ ٚ‬ئخ لؼبئ‪١‬خ ػٍ‪ ٝ‬شئ‪ٙٔٛ‬ب؛ ‪٠ٚ‬ى‪ٌ ْٛ‬ىً ِٕ‪ٙ‬ب ِ‪ٛ‬اصٔخ ِغزمٍخ‪٠ٚ ،‬ؤخز سأ‪ٙ٠‬ب ف‪ِ ٝ‬شش‪ٚ‬ػبد اٌم‪ٛ‬أ‪ٓ١‬‬ ‫إٌّظّخ ٌشئ‪ٙٔٛ‬ب؛ ‪ٚ‬رٌه ‪ٚ‬فمب ٌّب ‪ٕ٠‬ظّٗ اٌمبٔ‪.ْٛ‬‬


‫‪185‬‬

‫تقوم كل جهة‪ ،‬أو هٌبة قضابٌة على شبونها‪ ،‬وٌكون لكل منها موازنة مستقلة‪ٌ ،‬ناقشها مجلس النواب بكامل‬ ‫عناصرها‪ ،‬وتدرج بعد إقرارها فى الموازنة العامة للدولة رقما واحدا‪ ،‬وٌإخذ رأٌها فى مشروعات القوانٌن‬ ‫المنظمة لشبونها‪.‬‬

‫الموازنة تدرج رقما واحدا‪.‬‬

‫‪171‬‬

‫‪ٚ‬ال ‪٠‬غ‪ٛ‬ص ٔذث‪ ُٙ‬ئال َذثب كبيال ‪ٌٍٚ‬غ‪ٙ‬بد ‪ٚ‬ف‪ ٝ‬األػّبي اٌز‪٠ ٝ‬حذد٘ب اٌمبٔ‪ْٛ‬؛‬

‫‪186‬‬

‫وال ٌجوز ندبهم كلٌا أو جزئٌا إال للجهات وفى األعمال التى ٌحددها القانون‪ ،‬وذلك كله بما ٌحفظ استقالل القضاء‬ ‫والقضاة وحٌدتهم وٌحول دون تعارض المصالح‪.‬‬

‫عودة الندب الجزبً للقضاة ما ٌفتح أبواب الفساد مرة اخري‪.‬‬

‫‪176‬‬

‫رشىً اٌّحىّخ اٌذعز‪ٛ‬س‪٠‬خ اٌؼٍ‪١‬ب ِٓ سئ‪١‬ظ ‪ٚ‬ػششح أػؼبء‪٠ٚ ،‬ج‪ ٓ١‬اٌمبٔ‪ ْٛ‬اٌغ‪ٙ‬بد ‪ٚ‬اٌ‪١ٙ‬ئبد اٌمؼبئ‪١‬خ أ‪ ٚ‬غ‪١‬ش٘ب اٌز‪ٝ‬‬ ‫رششح‪ٚ ،ُٙ‬ؽش‪٠‬مخ رؼ‪ٚ ،ُٕٙ١١‬اٌشش‪ٚ‬ؽ اٌ‪ٛ‬اعت ر‪ٛ‬افش٘ب ف‪٠ٚ ،ُٙ١‬ظذس ثزؼ‪ ُٕٙ١١‬لشاس ِٓ سئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ‪.‬‬

‫‪193‬‬

‫تإلؾ المحكمة من ربٌس وعدد كاف من نواب الربٌس‪ .‬وتإلؾ هٌبة المفوضٌن بالمحكمة من ربٌس‪ ،‬وعدد كاف‬ ‫من الرإساء بالهٌبة‪ ،‬والمستشارٌن‪ ،‬والمستشارٌن المساعدٌن‪ .‬وتختار الجمعٌة العامة رئٌس المحكمة من بٌن أقدم‬ ‫ثالثة نواب لرئٌس المحكمة‪ ،‬كما تختار نواب الرئٌس‪ ،‬وأعضاء هٌئة المفوضٌن بها‪ ،‬وٌصدر بتعٌٌنهم قرار من‬ ‫ربٌس الجمهورٌة‪ ،‬وذلك كله على النحو المبٌن بالقانون‪.‬‬

‫هل معنً هذا ان األعضاء المستقبلٌٌن للمحكمة تختارهم المحكمة الحالٌة؟‬

‫‪175‬‬

‫اٌّحىّخ اٌذعز‪ٛ‬س‪٠‬خ اٌؼٍ‪١‬ب ع‪ٙ‬خ لؼبئ‪١‬خ ِغزمٍخ‪ِ ،‬مش٘ب ِذ‪ٕ٠‬خ اٌمب٘شح‪ ،‬رخزض د‪ ْٚ‬غ‪١‬ش٘ب ثبٌفظً ف‪ ٝ‬دعز‪ٛ‬س‪٠‬خ‬ ‫اٌم‪ٛ‬أ‪ٚ ٓ١‬اٌٍ‪ٛ‬ائح‪٠ٚ .‬حذد اٌمبٔ‪ ْٛ‬اخزظبطبر‪ٙ‬ب األخش‪ٕ٠ٚ ،ٜ‬ظُ اإلعشاءاد اٌز‪ ٝ‬رزجغ أِبِ‪ٙ‬ب‪.‬‬

‫‪191‬‬

‫المحكمة الدستورٌة العلٌا جهة قضابٌة مستقلة‪ ،‬قابمة بذاتها‪ ،‬مقرها مدٌنة القاهرة‪ ،‬وٌجوز فى حالة الضرورة‬ ‫انعقادها فى أى مكان آخر داخل البالد بموافقة الجمعٌة العامة للمحكمة‪ ،‬وٌكون لها موازنة مستقلة‪ٌ ،‬ناقشها‬ ‫مجلس النواب بكامل عناصرها‪ ،‬وتدرج بعد إقرارها فى الموزانة العامة للدولة رقما واحدا‪ ،‬وتقوم الجمعٌة العامة‬ ‫للمحكمة على شبونها‪ ،‬وٌإخذ رأٌها فى مشروعات القوانٌن المتعلقة بشبون المحكمة‪.‬‬

‫تتولى المحكمة الدستورٌة العلٌا دون ؼٌرها الرقابة القضابٌة على دستورٌة القوانٌن‪ ،‬واللوابح‪،‬‬ ‫وتفسٌر النصوص التشرٌعٌة‪ ،‬والفصل فى المنازعات المتعلقة بشئون أعضائها‪ ،‬وفى تنازع‬ ‫االختصاص بٌن جهات القضاء‪ ،‬والهٌبات ذات االختصاص القضابى‪ ،‬والفصل فى النزاع الذى‬ ‫ٌقوم بشؤن تنفٌذ حكمٌن نهابٌٌن متناقضٌن صادر أحدهما من أى جهة من جهات القضاء‪ ،‬أو هٌبة‬ ‫ذات اختصاص قضابى‪ ،‬واآلخر من جهة أخرى منها‪ ،‬والمنازعات المتعلقة بتنفٌذ أحكامها‪،‬‬


‫والقرارات الصادرة منها‪.‬‬ ‫الموازنة تدرج رقما واحدا‪.‬‬ ‫هل معنً المادة انه اذا كان لدي خالؾ قانونً مع أحد أعضاء المحكمة تكون المحكمة ذاتها هً الفٌصل بٌننا؟‬

‫‪176‬‬

‫رشىً اٌّحىّخ اٌذعز‪ٛ‬س‪٠‬خ اٌؼٍ‪١‬ب ِٓ سئ‪١‬ظ ‪ٚ‬ػششح أػؼبء‪ٔ ،‬يجيٍ انمبٌَٕ انجٓبد ٔانٓيئبد انمضبئيخ أٔ غيشْب‬ ‫انزٗ رششحٓى‪ٔ ،‬طشيمخ رعييُٓى‪ٚ ،‬اٌشش‪ٚ‬ؽ اٌ‪ٛ‬اعت ر‪ٛ‬افش٘ب ف‪٠ٚ ،ُٙ١‬ظذس ثزؼ‪ ُٕٙ١١‬لشاس ِٓ سئ‪١‬ظ اٌغّ‪ٛٙ‬س‪٠‬خ‪.‬‬

‫‪194‬‬

‫ربٌس ونواب ربٌس المحكمة الدستورٌة العلٌا وربٌس وأعضاء هٌبة المفوضٌن بها مستقلون وؼٌر قابلٌن للعزل‪،‬‬ ‫وال سلطان علٌهم فى عملهم لؽٌر القانون‪ ،‬وٌبٌن القانون الشروط الواجب توافرها فٌهم وحقوقهم وحصاناتهم‪،‬‬ ‫وتتولى المحكمة مساءلتهم تؤدٌبٌا‪ ،‬على الوجه المبٌن بالقانون‪ ،‬وتسرى بشؤنهم جمٌع الضمانات والحصانات‬ ‫والحقوق والواجبات المقررة ألعضاء السلطة القضابٌة‪.‬‬

‫ٌبٌن القانون الشروط الواجب توافرها و لٌس كٌفٌة االختٌار‪.‬‬

‫‪197‬‬

‫ِغٍظ ٌٍذفبع اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪٠ ٝ‬خزض ثبٌٕظش ف‪ ٝ‬اٌشئ‪ ْٛ‬اٌخبطخ ث‪ٛ‬عبئً رأِ‪ ٓ١‬اٌجالد ‪ٚ‬عالِز‪ٙ‬ب‪ِٕٚ ،‬بلشخ ِ‪ٛ‬اصٔخ اٌم‪ٛ‬اد‬ ‫اٌّغٍحخ‪٠ٚ ،‬غت أخز سأ‪ ٗ٠‬ف‪ِ ٝ‬شش‪ٚ‬ػبد اٌم‪ٛ‬أ‪ ٓ١‬اٌّزؼٍمخ ثبٌم‪ٛ‬اد اٌّغٍحخ‪.‬‬

‫‪213‬‬

‫مجلس للدفاع الوطنى ٌختص بالنظر فى الشبون الخاصة بوسابل تؤمٌن البالد‪ ،‬وسالمتها‪ ،‬ومناقشة موازنة القوات‬ ‫المسلحة‪ ،‬وتدرج رقما واحدا فى الموازنة العامة للدولة‪ ،‬وٌإخذ رأٌه فى مشروعات القوانٌن المتعلقة بالقوات‬ ‫المسلحة‪.‬‬

‫الموازنة تدرج رقما واحدا‪.‬‬

‫‪198‬‬

‫‪ٚ‬ال ‪٠‬غ‪ٛ‬ص ِحبوّخ ِذٔ‪ ٝ‬أِبَ اٌمؼبء اٌؼغىش‪ ٜ‬إال ف‪ ٝ‬اٌغشائُ اٌز‪ ٝ‬رؼش ثبٌم‪ٛ‬اد اٌّغٍحخ؛ ‪٠ٚ‬حذد اٌمبٔ‪ ْٛ‬رٍه‬ ‫اٌغشائُ‪٠ٚ ،‬ج‪ ٓ١‬اخزظبطبد اٌمؼبء اٌؼغىش‪ ٜ‬األخش‪.ٜ‬‬

‫‪214‬‬

‫وال ٌجوز محاكمة مدنى أمام القضاء العسكرى إال فى الجرابم التى تمثل إعتداء مباشرا على المنشؤت العسكرٌة أو‬ ‫معسكرات القوات المسلحة أو ما فى حكمها‪ ،‬أو المناطق العسكرٌة أو الحدودٌة المقررة كذلك‪ ،‬أو معداتها أو‬ ‫مركباتها أو أسلحتها أو ذخابرها أو وثابقها أو أسرارها العسكرٌة أو أموالها العامة أو المصانع الحربٌة أو الجرابم‬ ‫المتعلقة بالتجنٌد‪ ،‬أو الجرابم التى تمثل إعتداء مباشرا على ضباطها أو أفرادها بسبب تؤدٌة أعمال وظابفهم‪ ،‬وٌحدد‬ ‫القانون تلك الجرابم‪ ،‬وٌبٌن اختصاصات القضاء العسكرى االخرى‪.‬‬

‫حدد الجرابم كلها و بالتالً أصبحت مفروضة علً البرلمان القادم بٌنما فً دستور ‪ 2112‬كان البرلمان ٌحدد الجرابم‪.‬‬


‫‪199‬‬

‫اٌششؽخ ٘‪١‬ئخ ِذٔ‪١‬خ ٔظبِ‪١‬خ‪ ،‬سئيغٓب األعهٗ سئيظ انجًٕٓسيخ‪ٚ ،‬رؤد‪ٚ ٜ‬اعج‪ٙ‬ب ف‪ ٝ‬خذِخ اٌشؼت‪ٔٔ ،‬الؤْب نهذعزٕس‬‫ٔانمبٌَٕ‪ٚ ،‬رز‪ ٌٝٛ‬حفع إٌظبَ ‪ٚ‬األِٓ ‪ٚ‬ا‪٢‬داة اٌؼبِخ‪ٔ ،‬رُفيز يب رفشضّ انمٕاَيٍ ٔانهٕائح‪ٚ ،‬رىفً ٌٍّ‪ٛ‬اؽٕ‪ٓ١‬‬ ‫ؽّأٔ‪ٕ١‬ز‪ٚ ُٙ‬حّب‪٠‬خ وشاِز‪ٚ ُٙ‬حم‪ٛ‬ل‪ٚ ُٙ‬حش‪٠‬بر‪ٚ ،ُٙ‬رٌه وٍٗ؛ ػٍ‪ ٝ‬إٌح‪ ٛ‬اٌز‪ٕ٠ ٜ‬ظّٗ اٌمبٔ‪ٚ ،ْٛ‬ثّب ‪ّ٠‬ىٓ أػؼبء ٘‪١‬ئخ‬ ‫اٌششؽخ ِٓ اٌم‪١‬بَ ث‪ٛ‬اعجبر‪.ُٙ‬‬

‫‪216‬‬

‫الشرطة هٌبة مدنٌة نظامٌة‪ ،‬فى خدمة الشعب‪ ،‬ووالؤها له‪ ،‬وتكفل للمواطنٌن الطمؤنٌنة واألمن‪ ،‬وتسهر على حفظ‬ ‫النظام العام‪ ،‬واآلداب العامة‪ ،‬وتلتزم بما ٌفرضه علٌها الدستور والقانون والمواثٌق الدولٌة من واجبات‪ ،‬واحترام‬ ‫حقوق اإلنسان وحرٌاته األساسٌة‪ ،‬وتكفل الدولة أداء أعضاء هٌبة الشرطة لواجباتهم‪ ،‬وٌنظم القانون الضمانات‬ ‫الكفٌلة بذلك‪ٌ .‬شكل المجلس األعلى للشرطة من بٌن أقدم ضباط هٌبة الشرطة‪ ،‬وٌختص المجلس بمعاونة وزٌر‬ ‫الداخلٌة فى تنظٌم هٌبة الشرطة وتسٌٌر شبون أعضابها‪ ،‬وٌحدد القانون اختصاصاته األخرى‪ ،‬وٌجب أخذ رأٌه فى‬ ‫أٌة قوانٌن تتعلق بها‪.‬‬

‫‪ -1‬ؼٌر الوالء من الدستور و القانون الً الشعب‪.‬‬ ‫‪ -2‬الؽً ربٌسها االعلً‪.‬‬ ‫‪ -3‬الؽً "تنفٌذ ما تفرضه الدستور و القانون"‪( .‬الوالء لم ٌعد للدسبور اٌضا)‬ ‫‪ -4‬اخذ رأي المجلس فً القوانٌن‪.‬‬

‫‪215‬‬

‫‪٠‬ز‪ ٌٝٛ‬اٌّغٍظ اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪ٌ ٝ‬إلػالَ رٕظ‪ ُ١‬شئ‪ ْٛ‬اٌجش اٌّغّ‪ٛ‬ع ‪ٚ‬اٌّشئ‪ٚ ٝ‬رٕظ‪ ُ١‬اٌظحبفخ اٌّطج‪ٛ‬ػخ ‪ٚ‬اٌشلّ‪١‬خ ‪ٚ‬غ‪١‬ش٘ب‪.‬‬ ‫‪٠ٚ‬ى‪ ْٛ‬اٌّغٍظ ِغئ‪ٛ‬ال ػٓ ػّبْ حش‪٠‬خ اإلػالَ ثّخزٍف ط‪ٛ‬سٖ ‪ٚ‬أشىبٌٗ ‪ٚ‬اٌّحبفظخ ػٍ‪ ٝ‬رؼذد‪٠‬زٗ‪ٚ ،‬ػذَ رشوضٖ أ‪ٚ‬‬ ‫احزىبسٖ‪ٚ ،‬ػٓ حّب‪٠‬خ ِظبٌح اٌغّ‪ٛٙ‬س‪ٚٚ ،‬ػغ اٌؼ‪ٛ‬اثؾ ‪ٚ‬اٌّؼب‪١٠‬ش اٌىف‪ٍ١‬خ ثبٌزضاَ ‪ٚ‬عبئً اإلػالَ اٌّخزٍفخ ثأط‪ٛ‬ي‬ ‫اٌّ‪ٕٙ‬خ ‪ٚ‬أخالل‪١‬بر‪ٙ‬ب‪ٔ ،‬انحفبظ عهٗ انهغخ انعشثيخ‪ِٚ ،‬شاػبح ل‪ ُ١‬اٌّغزّغ ‪ٚ‬رمبٌ‪١‬ذٖ اٌجٕبءح‪.‬‬

‫‪211‬‬

‫المجلس األعلى لتنظٌم اإلعالم هٌبة مستقلة تتمتع بالشخصٌة االعتبارٌة ‪ ،‬وموازنتها مستقلة‪ٌ .‬ختص المجلس‬ ‫بتنظٌم شبون البث المسموع والمربى‪ ،‬وتنظٌم الصحافة المطبوعة‪ ،‬والرقمٌة‪ ،‬وؼٌرها‪ .‬وٌكون المجلس مسبوال عن‬ ‫ضمان و حماٌة حرٌة الصحافة واإلعالم المقررة بالدستور‪ ،‬والحفاظ على استقاللها وحٌادها وتعددٌتها وتنوعها‪،‬‬ ‫ومنع الممارسات االحتكارٌة‪ ،‬ومراقبة سالمة مصادر تموٌل المإسسات الصحفٌة واإلعالمٌة‪ ،‬ووضع الضوابط‬ ‫والمعاٌٌر الالزمة لضمان التزام الصحافة ووسابل اإلعالم بؤصول المهنة وأخالقٌاتها‪ ،‬ومقتضٌات األمن القومى‪،‬‬ ‫وذلك على الوجه المبٌن فى القانون‪ٌ .‬حدد القانون تشكٌل المجلس‪ ،‬ونظام عمله‪ ،‬واألوضاع الوظٌفٌة للعاملٌن فٌه‪.‬‬ ‫وٌُإخذ رأى المجلس فى مشروعات القوانٌن‪ ،‬واللوابح المتعلقة بمجال عمله‪.‬‬

‫الؽً الحفاظ علً اللؽة العربٌة فً وسابل االعالم‬


‫‪221‬‬

‫‪٠‬حذد اٌمبٔ‪ ْٛ‬ػٍُ اٌذ‪ٌٚ‬خ‪ٚ ،‬شؼبس٘ب‪ٚ ،‬أ‪ٚ‬عّز‪ٙ‬ب‪ٚ ،‬شبسار‪ٙ‬ب‪ٚ ،‬خبرّ‪ٙ‬ب‪ٔٚ ،‬ش‪١‬ذ٘ب اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪.ٝ‬‬

‫‪223‬‬

‫العلم الوطنى لجمهورٌة مصر العربٌة مكون من ثالثة ألوان هى االحمر‪ ،‬واألبٌض‪ ،‬واالسود‪ ،‬وبه نسر مأخوذ‬ ‫عن " نسر صالح الدٌن " باللون األصفر الذهبى‪ ،‬وٌحدد القانون شعارها ‪ ،‬وأوسمتها ‪ ،‬وشاراتها ‪ ،‬وخاتمها ‪،‬‬ ‫ونشٌدها الوطنى‪.‬‬

‫وإهانة العلم المصري جرٌمة ٌعاقب علٌها القانون‪.‬‬ ‫اضاؾ النسر و جرم اهانة العلم‪.‬‬ ‫ملحوظة‪ :‬تم الؽاء المادة التً رحظش اإلعبءح أ‪ ٚ‬اٌزؼش‪٠‬غ ثبٌشعً ‪ٚ‬األٔج‪١‬بء‬

‫‪218‬‬

‫إرا ‪ٚ‬افك اٌّغٍغبْ ػٍ‪ ٝ‬ؽٍت رؼذ‪ ً٠‬اٌذعز‪ٛ‬س‪ٕ٠ ،‬بلش وً ِٕ‪ّٙ‬ب ٔظ‪ٛ‬ص اٌّ‪ٛ‬اد اٌّطٍ‪ٛ‬ة رؼذ‪ٍٙ٠‬ب ثؼذ عز‪ِٛ٠ ٓ١‬ب ِٓ‬ ‫ربس‪٠‬خ اٌّ‪ٛ‬افمخ؛ فئرا ‪ٚ‬افك ػٍ‪ ٝ‬اٌزؼذ‪ ً٠‬صٍضب أػؼبء وً ِغٍظ‪ ،‬ػشع ػٍ‪ ٝ‬االعزفزبء اٌشؼج‪ ٝ‬خالي صالص‪ِٛ٠ ٓ١‬ب ِٓ‬ ‫ربس‪٠‬خ طذ‪ٚ‬س ٘زٖ اٌّ‪ٛ‬افمخ‪٠ٚ .‬ى‪ ْٛ‬اٌزؼذ‪ٔ ً٠‬بفزا ِٓ ربس‪٠‬خ إػالْ ٔز‪١‬غخ االعزفزبء ثبٌّ‪ٛ‬افمخ‪.‬‬

‫‪226‬‬

‫لربٌس الجمهورٌة‪ ،‬أو لخمس أعضاء مجلس النواب‪ ،‬طلب تعدٌل مادة‪ ،‬أو أكثر من مواد الدستور‪ ،‬وٌجب أن ٌُذكر‬ ‫فى الطلب المواد المطلوب تعدٌلها‪ ،‬وأسباب التعدٌل‪ .‬وفى جمٌع األحوال ٌناقش مجلس النواب طلب التعدٌل خالل‬ ‫ثالثٌن ٌوما من تارٌخ تسلمه‪ ،‬وٌصدر المجلس قراره بقبول طلب التعدٌل كلٌا‪ ،‬أو جزبٌا بؤؼلبٌة أعضابه‪ .‬وإذا‬ ‫رُفض الطلب ال ٌجوز إعادة طلب تعدٌل المواد ذاتها قبل حلول دور االنعقاد التالى‪ .‬وإذا وافق المجلس على طلب‬ ‫التعدٌل ٌناقش نصوص المواد المطلوب تعدٌلها بعد ستٌن ٌوما من تارٌخ الموافقة‪ ،‬فإذا وافق على التعدٌل ثلثا عدد‬ ‫أعضاء المجلس عرض على الشعب الستفتابه علٌه خالل ثالثٌن ٌوما من تارٌخ صدور هذه الموافقة‪ ،‬وٌكون‬ ‫التعدٌل نافذا من تارٌخ إعالن النتٌجة‪ ،‬وموافقة أؼلبٌة عدد األصوات الصحٌحة للمشاركٌن فى االستفتاء‪ .‬وفى‬ ‫جمٌع األحوال ال ٌجوز تعدٌل النصوص المتعلقة بمبادئ الحرٌة‪ ،‬والمساواة وإعادة انتخاب رئٌس الجمهورٌة‬ ‫المنصوص علٌها فى هذا الدستور ما لم ٌكن التعدٌل متعلقا بالمزٌد من الضمانات‪.‬‬

‫مبادئ فوق دستورٌة‪.‬‬

‫‪111‬‬

‫‪٠‬خزض وً ِغٍظ ثبٌّحبفظخ ػٍ‪ ٝ‬إٌظبَ داخٍٗ‪٠ٚ ،‬ز‪ ٌٝٛ‬رٌه سئ‪١‬ظ اٌّغٍظ‪ٔ .‬ال يجٕص ألٖ لٕح يغهحخ دخٕل أٖ‬ ‫يٍ انًجهغيٍ أٔ انٕجٕد عهٗ يمشثخ يُّ ئال ثطهت يٍ سئيظ انًجهظ‪.‬‬

‫‪119‬‬

‫ٌختص مجلس النواب بالمحافظة على النظام داخله‪ ،‬وٌتولى ذلك ربٌس المجلس‪.‬‬

‫الؽً حصانة المجلس‬


‫مواد تم الغاءها تماما‪:‬‬ ‫‪11‬‬ ‫رشػ‪ ٝ‬اٌذ‪ٌٚ‬خ األخالق ‪ٚ‬ا‪٢‬داة ‪ٚ‬إٌظبَ اٌؼبَ‪ٚ ،‬اٌّغز‪ ٜٛ‬اٌشف‪١‬غ ٌٍزشث‪١‬خ ‪ٚ‬اٌم‪ ُ١‬اٌذ‪١ٕ٠‬خ ‪ٚ‬اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪١‬خ‪ٚ ،‬اٌحمبئك اٌؼٍّ‪١‬خ‪ٚ ،‬اٌضمبفخ‬ ‫اٌؼشث‪١‬خ‪ٚ ،‬اٌزشاس اٌزبس‪٠‬خ‪ٚ ٝ‬اٌحؼبس‪ٌٍ ٜ‬شؼت؛ ‪ٚ‬رٌه ‪ٚ‬فمب ٌّب ‪ٕ٠‬ظّٗ اٌمبٔ‪.ْٛ‬‬ ‫‪11‬‬ ‫رحّ‪ ٝ‬اٌذ‪ٌٚ‬خ اٌّم‪ِٛ‬بد اٌضمبف‪١‬خ ‪ٚ‬اٌحؼبس‪٠‬خ ‪ٚ‬اٌٍغ‪٠ٛ‬خ ٌٍّغزّغ‪ٚ ،‬رؼًّ ػٍ‪ ٝ‬رؼش‪٠‬ت اٌزؼٍ‪ٚ ُ١‬اٌؼٍ‪ٚ َٛ‬اٌّؼبسف‪.‬‬ ‫‪12‬‬ ‫ال ‪٠‬غ‪ٛ‬ص اٌزأِ‪ ُ١‬إال الػزجبساد اٌظبٌح اٌؼبَ‪ٚ ،‬ثمبٔ‪ِٚ ،ْٛ‬مبثً رؼ‪٠ٛ‬غ ػبدي‪.‬‬

‫‪33‬‬ ‫رحظش اإلعبءح أ‪ ٚ‬اٌزؼش‪٠‬غ ثبٌشعً ‪ٚ‬األٔج‪١‬بء وبفخ‪.‬‬ ‫‪54‬‬ ‫‪ٕٛ٠‬ة اٌؼؼ‪ ٛ‬ػٓ اٌشؼت ثأعشٖ‪ٚ ،‬ال رم‪١‬ذ ٔ‪١‬بثزٗ ثم‪١‬ذ ‪ٚ‬ال ششؽ‪.‬‬

‫اٌفشع األ‪ٚ‬ي ‪:‬اٌ‪١ٙ‬ئخ اٌؼٍ‪١‬ب ٌشئ‪ ْٛ‬اٌ‪ٛ‬لف‬ ‫‪111‬‬ ‫رم‪ َٛ‬اٌ‪١ٙ‬ئخ اٌؼٍ‪١‬ب ٌشئ‪ ْٛ‬اٌ‪ٛ‬لف ػٍ‪ ٝ‬رٕظ‪ِ ُ١‬ؤعغبرٗ اٌؼبِخ ‪ٚ‬اٌخبطخ‪ٚ ،‬رششف ػٍ‪ٙ١‬ب ‪ٚ‬رشالج‪ٙ‬ب‪ٚ ،‬رؼّٓ اٌزضاِ‪ٙ‬ب ثأّٔبؽ أداء‬ ‫إداس‪٠‬خ ‪ٚ‬الزظبد‪٠‬خ سش‪١‬ذح‪ٚ ،‬رٕشش صمبفخ اٌ‪ٛ‬لف ف‪ ٝ‬اٌّغزّغ‪.‬‬ ‫اٌفشع اٌضبٔ‪: ٝ‬اٌ‪١ٙ‬ئخ اٌؼٍ‪١‬ب ٌحفع اٌزشاس‬ ‫‪112‬‬ ‫رؼٕ‪ ٝ‬اٌ‪١ٙ‬ئخ اٌؼٍ‪١‬ب ٌحفع اٌزشاس ثزٕظ‪ٚ ُ١‬عبئً حّب‪٠‬خ اٌزشاس اٌحؼبس‪ٚ ٜ‬اٌؼّشأ‪ٚ ٝ‬اٌضمبف‪ ٝ‬اٌّظش‪ٚ ،ٜ‬اإلششاف ػٍ‪ ٝ‬عّؼٗ‪،‬‬ ‫‪ٚ‬ر‪ٛ‬ص‪١‬مٗ ‪ٚ‬ط‪ِٛ ْٛ‬ع‪ٛ‬دارٗ‪ٚ ،‬إح‪١‬بء إع‪ٙ‬بِبرٗ ف‪ ٝ‬اٌحؼبسح اإلٔغبٔ‪١‬خ‪ٚ .‬رؼًّ ٘زٖ اٌ‪١ٙ‬ئخ ػٍ‪ ٝ‬ر‪ٛ‬ص‪١‬ك ص‪ٛ‬سح اٌخبِظ ‪ٚ‬اٌؼشش‪ِٓ ٓ٠‬‬ ‫‪ٕ٠‬ب‪٠‬ش ‪ٚ‬ص‪ٛ‬ساد ِظش ف‪ ٝ‬اٌؼظش اٌحذ‪٠‬ش‪.‬‬ ‫اٌفشع اٌضبٌش ‪:‬اٌّغٍظ اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪ٌٍ ٝ‬زؼٍ‪ٚ ُ١‬اٌجحش اٌؼٍّ‪ٝ‬‬


‫‪113‬‬ ‫‪٠‬خزض اٌّغٍظ اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪ٌٍ ٝ‬زؼٍ‪ٚ ُ١‬اٌجحش اٌؼٍّ‪ ٝ‬ث‪ٛ‬ػغ اعزشار‪١‬غ‪١‬خ ‪ٚ‬ؽٕ‪١‬خ ٌٍزؼٍ‪ ُ١‬ثىً أٔ‪ٛ‬اػٗ ‪ٚ‬عّ‪١‬غ ِشاحٍٗ‪ٚ ،‬رحم‪١‬ك اٌزىبًِ‬ ‫ف‪ّ١‬ب ث‪ٕٙ١‬ب‪ٚ ،‬إٌ‪ٛٙ‬ع ثبٌجحش اٌؼٍّ‪ٚٚ ،ٝ‬ػغ اٌّؼب‪١٠‬ش اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪١‬خ ٌغ‪ٛ‬دح اٌزؼٍ‪ٚ ُ١‬اٌجحش اٌؼٍّ‪ِٚ ،ٝ‬زبثؼخ رٕف‪١‬ز ٘زٖ االعزشار‪١‬غ‪١‬خ‪.‬‬

‫‪112‬‬ ‫ِجبدا اٌشش‪٠‬ؼخ اإلعالِ‪١‬خ رشًّ أدٌز‪ٙ‬ب اٌىٍ‪١‬خ‪ٚ ،‬ل‪ٛ‬اػذ٘ب األط‪١ٌٛ‬خ ‪ٚ‬اٌفم‪١ٙ‬خ‪ِٚ ،‬ظبدس٘ب اٌّؼزجشح‪ ،‬ف‪ِ ٝ‬زا٘ت أً٘ اٌغٕخ‬ ‫‪ٚ‬اٌغّبػخ‪.‬‬ ‫‪121‬‬ ‫رّٕغ ل‪١‬بداد اٌحضة اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪ ٝ‬إٌّحً ِٓ ِّبسعخ اٌؼًّ اٌغ‪١‬بع‪ٚ ٝ‬اٌزششح ٌالٔزخبثبد اٌشئبع‪١‬خ ‪ٚ‬اٌزشش‪٠‬ؼ‪١‬خ ٌّذح ػشش عٕ‪ٛ‬اد ِٓ‬ ‫ربس‪٠‬خ اٌؼًّ ثبٌذعز‪ٛ‬س‪٠ٚ .‬مظذ ثبٌم‪١‬بداد وً ِٓ وبْ‪ ،‬ف‪ ٝ‬اٌخبِظ ‪ٚ‬اٌؼشش‪ٕ٠ ِٓ ٓ٠‬ب‪٠‬ش ‪ ، 2366‬ػؼ‪ٛ‬ا ثبألِبٔخ اٌؼبِخ ٌٍحضة‬ ‫اٌ‪ٛ‬ؽٕ‪ ٝ‬إٌّحً أ‪ ٚ‬ثٍغٕخ اٌغ‪١‬بعبد أ‪ ٚ‬ثّىزجٗ اٌغ‪١‬بع‪ ،ٝ‬أ‪ ٚ‬وبْ ػؼ‪ٛ‬ا ثّغٍظ اٌشؼت أ‪ ٚ‬اٌش‪ٛ‬س‪ ٜ‬ف‪ ٝ‬اٌفظٍ‪ ٓ١‬اٌزشش‪٠‬ؼ‪ٓ١١‬‬ ‫اٌغبثم‪ ٓ١‬ػٍ‪ ٝ‬ل‪١‬بَ اٌض‪ٛ‬سح‪.‬‬

‫يٕاد رى اضبفزٓب‪:‬‬ ‫ِبدح ‪ :51‬التبرع باألنسجة واألعضاء هبة للحٌاة ‪.‬ولكل انسان الحق فً التبرع بؤعضاء جسده أثناء حٌاته أو بعد مماته بموجب‬ ‫موافقة أو وصٌة موثقة‪ ،‬وتلتزم الدولة بانشاء آلٌة لتنظٌم قواعد التبرع باألعضاء وزراعتها وفقا للقانون‪.‬‬

‫ِبدح ‪ :21‬أمن الفضاء المعلوماتً جزء أساسً من منظومة االقتصاد واألمن القومً‪ ،‬وتلتزم الدولة باتخاذ التدابٌر الالزمة‬ ‫للحفاظ علٌها‪ ،‬علً النحو الذي ٌنظمه القانون‪.‬‬

‫ِبدح ‪ :31‬رٍزضَ اٌذ‪ٌٚ‬خ ثزٕف‪١‬ز ثشٔبِظ عىبٔ‪ٙ٠ ٟ‬ذف إٌ‪ ٟ‬رحم‪١‬ك اٌز‪ٛ‬اصْ ث‪ِ ٓ١‬ؼذالد إٌّ‪ ٛ‬اٌغىبٔ‪ٚ ٟ‬اٌّ‪ٛ‬اسد اٌّزبحخ‪ٚ ،‬رؼظ‪ُ١‬‬ ‫االعزضّبس ف‪ ٟ‬اٌطبلخ اٌجشش‪٠‬خ ‪ٚ‬رحغ‪ ٓ١‬خظبئظ‪ٙ‬ب‪ٚ ،‬رٌه ف‪ ٝ‬إؽبس رحم‪١‬ك اٌزّٕ‪١‬خ اٌّغزذاِخ‪.‬‬

‫ِبدح ‪ :112‬رى‪ ْٛ‬أزخبثبد ِغٍظ إٌ‪ٛ‬اة اٌزبٌ‪١‬خ ٌزبس‪٠‬خ اٌؼًّ ثبٌذعز‪ٛ‬س ‪ٚ‬فمب ٌٍٕظبَ اٌّخزٍؾ ثٕغجخ اٌضٍض‪ ٓ١‬ثبٌٕظبَ اٌفشد‪ٚ ٞ‬اٌضٍش‬ ‫ثبٌم‪ٛ‬ائُ‪ٚ ،‬رٌه ػٍ‪ ٟ‬إٌح‪ ٛ‬اٌز‪ٕ٠ ٞ‬ظّٗ اٌمبٔ‪.ْٛ‬‬


‫ِبدح ‪ِ( 11‬غ‪ٛ‬دح ‪ :)1‬رٍزضَ اٌذ‪ٌٚ‬خ ثحّب‪٠‬خ لٕبح اٌغ‪٠ٛ‬ظ ‪ٚ‬اٌحفبظ ػٍ‪ٙ١‬ب ثظفز‪ٙ‬ب ِّشا ِبئ‪١‬ب د‪١ٌٚ‬ب ٍِّ‪ٛ‬وب ٌ‪ٙ‬ب‪ ،‬وّب رٍزضَ ثبٌزّٕ‪١‬خ‬ ‫اٌّغزذاِخ ٌمطبع اٌمٕبح ثبػزجبسٖ ِشوضا الزظبد‪٠‬ب ػبٌّ‪١‬ب ِزّ‪١‬ضا رحذ اششاف انذٔنخ‪.‬‬ ‫ِبدح ‪( 32‬اٌّغ‪ٛ‬دح إٌ‪ٙ‬بئ‪١‬خ) ‪ :‬رٍزضَ اٌذ‪ٌٚ‬خ ثحّب‪٠‬خ لٕبح اٌغ‪٠ٛ‬ظ ‪ٚ‬رّٕ‪١‬ز‪ٙ‬ب‪ٚ ،‬اٌحفبظ ػٍ‪ٙ١‬ب ثظفز‪ٙ‬ب ِّشا ِبئ‪١‬ب د‪١ٌٚ‬ب ٍِّ‪ٛ‬وب ٌ‪ٙ‬ب‪،‬‬ ‫وّب رٍزضَ ثزّٕ‪١‬خ لطبع اٌمٕبح‪ ،‬ثبػزجبسٖ ِشوضا الزظبد‪٠‬ب ِزّ‪١‬ضا‪.‬‬ ‫ٌّبرا رُ حزف "رحذ اششاف اٌذ‪ٌٚ‬خ"؟‬

‫‪235‬‬ ‫ٌصدر مجلس النواب فى اول دور انعقاد له بعد العمل بهذا الدستور قانونا لتنظٌم بناء وترمٌم الكنابس‪ ،‬بما ٌكفل حرٌة‬ ‫ممارسة المسٌحٌٌن لشعابرهم الدٌنٌة‪.‬‬ ‫‪49‬‬ ‫تلتزم الدولة بحماٌة اآلثار والحفاظ علٌها‪ ،‬ورعاٌة م��اطقها‪ ،‬وصٌانتها‪ ،‬وترمٌمها‪ ،‬واسترداد ما استولى علٌه منها‪ ،‬وتنظٌم‬ ‫التنقٌب عنها واإلشراؾ علٌه‪ .‬وٌحظر إهداء أو مبادلة أى شىء منها‪ .‬واالعتداء علٌها واالتجار فٌها جرٌمة ال تسقط بالتقادم‪.‬‬ ‫ملحوظة‪ :‬تم حذؾ المادة التً رحظش اإلعبءح أ‪ ٚ‬اٌزؼش‪٠‬غ ثبٌشعً ‪ٚ‬األٔج‪١‬بء وبفخ‪.‬‬

‫‪161‬‬ ‫ٌجوز لمجلس النواب اقتراح سحب الثقة من ربٌس الجمهورٌة‪ ،‬واجراء إنتخابات رباسٌة مبكرة‪ ،‬بناء علً‬ ‫طلب مسبب وموقع من أؼلبٌة أعضاء مجلس النواب علً األقل‪ ،‬وموافقة ثلثً اعضابه ‪.‬والٌجوز تقدٌم هذا‬ ‫الطلب لذات السبب خالل المدة الرباسٌة إال مرة واحدة‪ .‬وبمجرد الموافقة علً اقتراح سحب الثقة‪ٌ ،‬طرح‬ ‫امر سحب الثقة من ربٌس الجمهورٌة واجراء انتخابات رباسٌة مبكرة فً استفتاء عام‪ ،‬بدعوة من ربٌس‬ ‫مجلس الوزراء‪ ،‬فإذا وافقت األؼلبٌة علً قرار سحب الثقة‪ٌُ ،‬عفى ربٌس الجمهورٌة من منصبه وٌُعد‬ ‫منصب ربٌس الجمهورٌة خالٌا‪ ،‬وتجري االنتخابات الرباسٌة المبكرة خالل ستٌن ٌوما من تارٌخ إعالن‬ ‫نتٌجة االستفتاء‪ .‬واذا كانت نتٌجة االستفتاء بالرفض‪ُ ،‬عد مجلس النواب منحآل‪ ،‬وٌدعو ربٌس الجمهورٌة‬ ‫النتخاب مجلس جدٌد للنواب خالل ثالثٌن ٌومآ من تارٌخ الحل‪.‬‬ ‫ملحوظة‪ٌ :‬تم حل المجلس اذا الشعب رفض سحب الثقة من الربٌس بٌنما اذا عرض الربٌس حل المجلس‬ ‫علً الشعب و الشعب رفض‪ٌ ,‬ستمر الربٌس فً الحكم‪.‬‬


‫يبدح ‪981‬‬ ‫فى حالة قضاء المحكمة الدستورٌة العلٌا بعدم دستورٌة القانون المنظم لالنتخابات النٌابٌة او المحلٌة الى‬ ‫سبب كان ‪ٌ ،‬عدل القانون وفقا لمقتضى حكمها ‪ ،‬وال ٌترتب علٌة اثر بالنسبة للمجلس القابم وقت صدور‬ ‫الحكم‪.‬‬ ‫ملحوظة‪ :‬هذه المادة كانت فً النسخة األولً من مسودة الخمسٌن و تم حذفها من المسودة النهابٌة‪ .‬هل‬ ‫المقصود أن ٌكون االمر بٌد المحكمة الدستورٌة حٌنها أن تحل المجلس أو ال تحله؟‬

‫‪234‬‬ ‫ٌكون تعٌٌن وزٌر الدفاع بعد موافقة المجلس األعلى للقوات المسلحة‪ ،‬وتسرى أحكام هذه المادة لدورتٌن‬ ‫رباسٌتٌن كاملتٌن اعتبارا من تارٌخ العمل بالدستور‪.‬‬ ‫‪237‬‬ ‫تلتزم الدولة بمواجهة االرهاب‪ ،‬بكافة صوره وأشكاله‪ ،‬وتعقب مصادر تموٌله بإعتباره تهدٌدا للوطن‬ ‫والمواطنٌن‪ ،‬مع ضمان الحقوق والحرٌات العامة‪ ،‬وفق برنامج زمنً محدد ‪.‬وٌنظم القانون أحكام‬ ‫وإجراءات مكافحة اإلرهاب والتعوٌض العادل عن األضرار الناجمة عنه وبسببه‪.‬‬ ‫ملحوظة‪ :‬تم الؽاء المادة ‪ 22‬من دستور ‪ 2112‬التً تنص علً " ال ‪٠‬غ‪ٛ‬ص اٌزأِ‪ ُ١‬إال الػزجبساد اٌظبٌح اٌؼبَ‪،‬‬ ‫‪ٚ‬ثمبٔ‪ِٚ ،ْٛ‬مبثً رؼ‪٠ٛ‬غ ػبدي‪".‬‬

‫‪244‬‬ ‫تعمل الدولة علً تمثٌل الشباب والمسٌحٌٌن واالشخاص ذوي االعاقة تمثٌال مالبما فً أول مجلس للنواب‬ ‫ٌُنتخب بعد إقرار هذا الدستور‪ ،‬وذلك علً النحو الذي ٌحدده القانون‬ ‫اٌّغ‪ٛ‬دح ألشد اْ ِؼذالد االٔفبق ػٍ‪ ٟ‬اٌظحخ ‪ ٚ‬اٌزؼٍ‪ ٚ ُ١‬اٌزؼٍ‪ ُ١‬اٌؼبٌ‪ ٚ ٟ‬اٌجحش اٌؼٍّ‪ِ ٟ‬غزّؼ‪ %11 ٓ١‬ثؼذ صالس عٕ‪ٛ‬اد‬ ‫اٌظحخ‪ِ( %2 :‬بدح ‪)15‬‬ ‫اٌزؼٍ‪ِ( %3 :ُ١‬بدح ‪)12‬‬ ‫اٌزؼٍ‪ ُ١‬اٌؼبٌ‪ِ( %1 :ٟ‬بدح ‪)11‬‬ ‫اٌجحش اٌؼٍّ‪ِ( %1 :ٟ‬بدح ‪)12‬‬


بين دستور 2012 و دستور 2013