Page 46

‫يوج��د في المنطق��ة ‪ 18‬محط��ة توليد ونقل‬ ‫وتحويل للكهرب��اء تتوزع بين ‪ 12‬مدينة ومركزا‬ ‫تابعة للمنطقة وتغطي هذه الخدمة غالبية‬ ‫مراكز االمارات التابعة للمنطقة‪.‬‬ ‫الغزلن ‪ ،‬احلبارى ‪ ،‬ال�سباع ‪ ،‬الأرانب ‪ ،‬غزال‬ ‫د – مراف ��ق ترفيهي ��ة ببح ��رة دوم ��ة‬ ‫الرمي ‪ ،‬الذئ ��اب …‪.‬وتتمت ��ع املنطقة باأهمية اجلندل ‪:‬‬ ‫خا�س ��ة نظر ًا لوج ��ود ( الفقع ) ال ��ذي يتوافر‬ ‫فالبحرة تبلغ م�ساحتها نحو ( ‪ )50000‬مر‬ ‫بكمي ��ات كب ��رة ويجمع ��ه الأه ��ايل يف ف�س ��ل‬ ‫مربع وت�س ��كل م�س ��طح مائي فريد باملنطقة ‪ ،‬وهي‬ ‫ال�س ��تاء حي ��ث يجدون متع ��ة فائق ��ة يف عملية‬ ‫ذات طبيع ��ة جذاب ��ة وقابلة للتطور وتوفر فر�س ��ة‬ ‫جمع ��ه نظ ��ر ًا ملذاقه الطي ��ب وازدي ��اد الطلب‬ ‫م�سروع ا�ستجمام مائي يف هذه املنطقة التي تفتقر‬ ‫علي ��ه من داخل وخارج املنطقة ‪ ..‬وميكن لهذه‬ ‫اإىل اأي �سواطئ اأو م�سطحات مائية اأخرى ‪.‬‬ ‫املحمية ا�س ��تقطاب اأعداد غفرة من ال�س ��ياح‬ ‫ه� – م�س ��روع فندق (‪ )5‬جنوم �سعة ‪100‬‬ ‫واملتنزه ��ني لال�س ��تمتاع باملناظ ��ر الطبيعي ��ة‬ ‫�سرير‪.‬‬ ‫وم�س ��اهدة احليوانات الري ��ة على الطبيعة ‪..‬‬ ‫الطلب املتوق ��ع على اخلدم ��ات الفندقية‬ ‫ول �س ��ك اأن تنمي ��ة وتطوي ��ر ال�س ��ياحة البيئية‬ ‫بهذه املنطقة يتيح فر�س ��ة ا�س ��تثمارية جمزية يف تزاي ��د م�س ��تمر خا�س ��ة م ��ع من ��و ن�س ��اط‬ ‫نظ ��ر ًا لفتق ��ار املنطق ��ة واملناط ��ق املج ��اورة ال�س ��ياحة املتوق ��ع باملنطقة ‪ ،‬واحلاجة ما�س ��ة‬ ‫للجاذبي ��ة املتعلق ��ة باحلياة الفطري ��ة واملعامل لتنمية وتعزيز مراكز اإيواء امل�سافرين باإن�ساء‬ ‫فنادق مبوا�س ��فات ع�س ��رية عالية اجلودة ‪..‬‬ ‫الطبيعية اجليدة ‪.‬‬

‫فاملنطق ��ة مير عره ��ا الكثر من امل�س ��افرين‬ ‫الذي ��ن يحتاج ��ون للراح ��ة وال�س ��تجمام ويف‬ ‫الكثر من الأحيان ل تت�سع لهم مراكز الإي�واء‬ ‫احلالية( عدد الفن ��ادق مبنطقة اجلوف ميثل‬ ‫فق ��ط ن�س � ��بة ‪ %0.009‬من اإجم ��ايل الفنادق‬ ‫باململك ��ة – امل�س ��در ‪:‬التقري ��ر القت�س ��ادي‬ ‫للهيئة العامة لال�س ��تثمار ‪2007‬م) وهو رقم ل‬ ‫يتنا�س ��ب مع ذلك الكم الهائل من طالبي تلك‬ ‫اخلدمة ‪ ..‬ول �س ��ك اأن اإن�س ��اء املزيد من تلك‬ ‫املرافق �س ��يكون له عائده وم ��ردوده اليجابي‬ ‫عل ��ى امل�س ��تثمر ‪ ،‬ويوفر فر�ض عم ��ل جديدة ‪،‬‬ ‫كم ��ا يعتر عام � ً�ال اأ�سا�س ��ي ًا يف تنمية وازدهار‬ ‫ال�سياحة باملنطقة ‪.‬‬ ‫قطاع النقل وم�سروع قطار ال�سمال‬ ‫تعت ��ر �س ��ناعة النق ��ل ال ��ري والدع ��م‬ ‫اللوج�س ��تي الأ�س ��رع من ��و ًا م ��ن ب ��ني مكون ��ات‬ ‫القت�س ��ادة ال�س ��عودي الناب� ��ض بالن�س ��اط‬ ‫واحليوية‪ .‬وتعتم ��د اململكة العربية ال�س ��عودية‬ ‫تقريب� � ًا بالكام ��ل عل ��ى النق ��ل ال ��ري لتوزيع‬ ‫الب�س ��ائع وال�س ��لع املنتجة حملي ًا اأو امل�ستوردة‪.‬‬ ‫ول متتل ��ك اململك ��ة مم ��رات مائي ��ة حملية ول‬ ‫تغطي �سبكة �س ��كة احلديد احلالية �سوى جزء‬ ‫�سغر من البالد‪.‬‬ ‫وق ��د منت كمي ��ة احلمولت الت ��ي حملتها‬ ‫�س ��ركات النق ��ل الري مبع ��دل �س ��نوي بلغ يف‬ ‫املتو�س ��ط ‪ 7‬باملئ ��ة عل ��ى مدى العقد املا�س ��ي‪،‬‬ ‫مدعوم ��ا بالتط ��ور ال�س ��ريع لالقت�س ��اد غ ��ر‬ ‫النفط ��ي يف اململك ��ة‪ .‬ويف الوق ��ت احلا�س ��ر‪،‬‬ ‫ت�س ��يطر على هذه ال�س ��ناعة حرك ��ة التعدين‬ ‫ومنتج ��ات املحاج ��ر واملنتج ��ات النفطي ��ة‬ ‫لال�س ��تهالك املحل ��ي‪ .‬وقد منت حرك ��ة النقل‬ ‫للمنتج ��ات املحلي ��ة وامل�س ��توردة ب�س ��كل كبر‬ ‫وب�س ��رعة فائق ��ة‪ ،‬مما يعك�ض حج ��م القدرات‬ ‫الت�س ��نيعية املحلي ��ة وحج ��م العتم ��اد عل ��ى‬ ‫ال�ستراد يف القت�ساد‪.‬‬

‫‪44‬‬

‫العدد (‪ )16‬أبريل ‪2016‬م‬

Profile for Gateofksa

مجلة بوابة المملكة - العدد 16  

مجلة بوابة المملكة، هي مجلة دورية تُعنى بقطاع رجال الأعمال والشؤون الاقتصادية في المملكة العربية السعودية.

مجلة بوابة المملكة - العدد 16  

مجلة بوابة المملكة، هي مجلة دورية تُعنى بقطاع رجال الأعمال والشؤون الاقتصادية في المملكة العربية السعودية.

Profile for 4578273