Page 1

‫إعداد‪ :‬أمينة رزق‬

‫رياضة‬

‫‪6‬‬

‫املدرب السابق لفريق كرة القدم حتت ‪ 20‬سنة بدكرنس‪:‬‬

‫«طنطاوى»‪ :‬اإلصابة أجبرتني على االعتزال ‪...‬واجتهت للتدريب‬ ‫بدأ تامر الطنطاوى ابن مدينة دكرنس مشواره ويصبح مدربا لفريق ‪ 20‬سنة بنادى دكرنس‪،‬‬ ‫كالعب كرة قدم فى مركز شباب منية مجاهد‪ ،‬ولدية العديد من العروض لم يستقر على‬ ‫أحدها حتى اآلن بسبب عدم حتديد موعد‬ ‫وعمره تسع سنوات ثم انتقل إلى نادى‬ ‫للدورى فى ظل األحداث اجلارية فى البالد‪،‬‬ ‫املنصورة‪ ،‬ومنه إلى نادى دكرنس‪ ،‬وشارك مع‬ ‫منتخب الدقهلية‪ ،‬ومنعته اإلصابة من مواصلة وكان لنا معه هذا احلوار للتعرف على مشواره‬ ‫فى عالم التدريب ‪.‬‬ ‫مشواره فى كرة القدم‪ ،‬ليتجه إلى التدريب‬

‫حوار‪ :‬حمادة عبد اجلليل‬

‫العبو دورى املظاليم يعانون بسبب توقف النشاط الكروى‬ ‫كيف كانت بدايتك مع لعبة كرة القدم ؟‬ ‫لعبت فى مركز شباب منية مجاهد وعمرى كان‬ ‫وقتها كان ‪ 9‬سنوات‪ ،‬ثم انتقلت لنادى املنصورة ملدة‬ ‫ثالث سنوات‪ ،‬ثم نادى دكرنس ‪ 8‬سنوات‪ ،‬ثم التحقت‬ ‫مبنتخب الدقهلية بالناشئني واعتزلت اللعب‬ ‫وعمرى ‪ 20‬عاما لإلصابة‪.‬‬ ‫كيف كانت بدايتك فى التدريب ؟‬ ‫قمت بالتدريب فى مدرسة الكرة فى مركز شباب‬ ‫منية مجاهد‪ ،‬ثم قمت بتدريب منتخب الدقهلية‬ ‫األزهرى للياقة البدنية لكرة القدم‪ ،‬ثم فريق ‪20‬‬ ‫سنة بنادى دكرنس‪.‬‬ ‫ما هى البطوالت التى حققتها خالل فترة‬ ‫تدريبك ؟‬ ‫حققت املركز األول على مستوى اجلمهورية مع‬ ‫منتخب الدقهلية األزهري‪ ،‬وحصلت على املركز‬

‫الثالث على مستوى اجلمهورية مع فريق ‪ 20‬سنة‬ ‫بنادى دكرنس‪ ،‬برغم الصعوبات التى واجهتنا؛ حيث‬ ‫كان الفريق مكون من ‪ 8‬العبني فقط وقمت بتجميع‬ ‫‪ 28‬العب‪ ،‬ولم يكن هناك ملعب ودربتهم على ملعب‬ ‫السكة احلديد‪.‬‬ ‫ما هى أصعب مباراة أثناء عملك كمدرب ؟‬ ‫مباراة بنى عبيد ودكرنس هى أصعب مباراة‪ ،‬ولن‬ ‫انساها فى حياتي‪ ،‬ألنها كانت على أرض دكرنس‪،‬‬ ‫وكنت فى احتياج للثالث نقاط من أجل املنافسة‬ ‫للحصول على املركز األول‪ ،‬ولكن خسرنا بهدفني‬ ‫مقابل هدف‪.‬‬ ‫ما رأيك فى مدارس الكرة احلالية ؟‬ ‫يوجد مدارس كرة متميزة جدا وتقام على أسس‬ ‫علمية‪ ،‬وفى املقابل هناك مدارس دون أى مستوى‪،‬‬ ‫وأمتنى ان تكون مدرسة الكرة بنادى دكرنس من‬

‫أفضل املدارس على مستوى الدقهلية باالجتهاد‬ ‫والشغل اجليد من املدربني‪.‬‬ ‫هل تأثرت الرياضة فى ظل األحداث اجلارية‬ ‫؟‬ ‫نعم‪ ،‬تأثرت الرياضة فى ظل األحداث التى متر بها‬ ‫مصر من عدم استقرار والكرة املصرية فى حالة‬ ‫انهيار تام فى الفترة املاضية حيث الرياضيني فى‬ ‫الدرجة الرابعة والثالثة والثانية ميرون بظروف‬ ‫مادية صعبة‪ ،‬والكرة هى مصدر الرزق الوحيد لهم‪،‬‬ ‫وسوف يعود االستقرار ملصر وتعود الكرة بأفضل ما‬ ‫كانت علية من قبل‪.‬‬ ‫ما هى وجهتك التدريبية القادمة ؟‬ ‫لم أحدد بعد وجهتى إلى اآلن وهناك مجموعة من‬ ‫العروض ولكن فى ظل عدم حتديد موعد لبداية‬ ‫الدورى لم يتم اإلتفاق مع نادى بعينه‪.‬‬

‫مدرب الناشئني باملنصورة‪:‬‬

‫مشاكلنا املادية سبب هجرة الالعبني للخارج‬ ‫قال الكابنت خالد اإلمشاطى مدرب بقطاع‬ ‫الناشئني بنادى املنصورة‪ ،‬أن الظروف‬ ‫اإلقتصادية التى مرت بها مصر خالل‬ ‫السنوات األخيرة أثرت كثيرا على قطاع‬ ‫الناشئني بالنادي‪ ،‬وأنها من األسباب القوية‪،‬‬ ‫التى دفعت كثيرا من الناشئني لهجرة النادى‬ ‫والسفر للخارج‪.‬‬ ‫وأضاف اإلمشاطى أن احتاد الكرة املصري‪،‬‬ ‫وضع شروطا معقدة فى طريق األندية‪ ،‬تتمثل فى إجبار‬ ‫النادى على توقيع عقود مع الناشئ عندما يصل سنة إلى‬ ‫‪ 19‬عاما‪ ،‬مما خلق عبئا على خزينة النادي‪.‬‬ ‫وأشار األمشاطى إلى أن نادى املنصورة‪ ،‬من أفضل األندية‬ ‫التى تصنع العبني من خالل املدربني األكفاء التى‬ ‫تستطع صنع جنوم‪ ،‬فلديه القدرة اإلدارية والفنية‪ ،‬لكن‬

‫القدرة املادية هى العائق‪.‬‬ ‫وفى سياق آخر‪ ،‬طالب اإلمشاطى بوضع‬ ‫قوانني رادعة ملنع حدوث شغب باملالعب‪ ،‬من‬ ‫خالل وضع قانون ملشجعى كرة القدم يصل‬ ‫إلى السجن فى حالة عدم اإللتزام‪ ،‬وأنه‬ ‫البد من وجود وعى لدى اجلمهور‪ ،‬باإللتزام‬ ‫بالروح الرياضية وجعل املدرجات للتشجيع‬ ‫النظيف‪.‬‬ ‫يذكر أن اإلمشاطى كان العبا بنادى املنصورة وعمره ‪13‬‬ ‫سنة ويعتبر أصغر العب بالدورى املمتاز املصري؛ حيث‬ ‫لعب به وعمره لم يتجاوز الـ ‪ 16‬عاما‪ ،‬وكان كابنت منتخب‬ ‫الناشئني‪ ،‬ودرب العديد من الفرق السعودية مثل الطائي‪،‬‬ ‫أما فى مصر فقد درب جميع املراحل السنية باملنصورة‪،‬‬ ‫وديرب جنم وشبان مطروح ونبروه عمال املنصورة‪.‬‬

‫مدير الناشئني بـ «بني عبيد»‪:‬‬ ‫احتاد الكرة فى «غيبوبة»‪..‬والسماسرة يخطفون املوهوبني‬ ‫أكد الكابنت عادل صديق مدير قطاع الناشئني بنادى‬ ‫بنى عبيد‪ ،‬أن القطاع سيشهد طفرة كبيرة خالل الفترة‬ ‫القادمة‪ ،‬من خالل إنتقاء الالعبني اجلدد‪ ،‬وفى حني‬ ‫إنتظام النشاط الكروى سوف يكون هناك العبني من‬ ‫القطاع فى منتخبات مصر‪ ،‬باإلضافة إلى مشاركة عدد‬ ‫كبير منهم فى الفريق األول‪ ،‬وأن هناك مرحلتني فى بنى‬ ‫عبيد هم ‪ 95‬و‪ 96‬مع مدربني جيدين وبهم عناصر جيدة‬ ‫واستطاعوا حتقيق نتائج طيبة املوسم املاضي‪.‬‬ ‫أما عن ضوابط احتاد الكرة املصرى بالنسبة للناشئني‪،‬‬ ‫فقال صديق‪« ،‬البد أن يجتمع احتاد الكرة من اآلن‬ ‫ويبحث عن حل لقطاعات الناشئني‪ ،‬ويعمل‬ ‫دورى داخلى للحفاظ عليهم وإال ستغلق‬ ‫األندية ولن يكون هناك ناشئني فى مصر‬ ‫خالل األعوام القادمة‪ ،‬وذلك من خالل‬ ‫اقامة بطوالت للناشئني»‪.‬‬ ‫وأضاف أن وقف الرياضة فى الفترة املاضية‬ ‫نقطة سوداء فى تاريخ مصر؛ حيث أصبحت‬ ‫الرياضة صناعة ونوع من الدخل القومي‪،‬‬

‫واستمرار وقفها سيؤثر بالسلب على املنتخبات‪ ،‬وستفتح‬ ‫باب هجرة الالعبني خارج مصر‪ ،‬كما حدث فى شحن‬ ‫لالعبني من ‪ 15‬سنة للسفر لدول مغمورة كرويا‪ ،‬وإضاعة‬ ‫مبالغ طائلة وبعد شهور يعود الالعب دون أى شئ‪.‬‬ ‫وأشار صديق‪ ،‬إلى أنه أصبح هناك فى كل مكان مئات‬ ‫السماسرة يذهبون للناشئني للتغرير بهم القناعهم‬ ‫بالسفر للخارج‪ ،‬وتساءل أين املحصلة‪ ،‬مضيفا‪ ،‬انه‬ ‫البد ألولياء األمور أن يكون لديهم وعى ‪،‬واالنتظار على‬ ‫أبنائهم‪ ،‬حتى يحصلون على فرصة فى الفريق األول‪.‬‬ ‫واختتم صديق حديثه‪ ،‬بأن إحتاد الكرة املصرى بعيد كل‬ ‫البعد عن ضبط مسألة سفر الناشئني ولم‬ ‫يضع تلك األمور فى إعتباراته‪ ،‬ولم يضع لها‬ ‫ضوابط وفى غيبوبة عن املدربني فى القسم‬ ‫الثانى والثالث ومعظمهم بدون عقود ويتم‬ ‫تسريحه بدون حصوله على مستحقاته ‪ ،‬وأن‬ ‫املنظومة سيئة فى كل جوانبها وهناك تأخر‬ ‫فى أشياء كثيرة‪.‬‬

‫الرياضيون ما بني «سندان» السياسة‬ ‫و «مطرقة» القائمة السوداء‬

‫ظهر فى الوسط الرياضى فى الفترة‬ ‫االخيرة ما يسمى بـ «القائمة السوداء»‬ ‫التى تضم مجموعة من الرياضيني‬ ‫املتورطني فى اعالن انتمائهم جلماعة‬ ‫اإلخوان املسلمني‪ ،‬والتى مت اعدادها فى‬ ‫االحتاد املصرى لكرة‪ ،‬وصدر قرار باملنع‬ ‫من السفر لهؤالء الالعبني ومت تنفيذه‬ ‫بالفعل على سمير صبرى العب انبي‪،‬‬ ‫الذى أعلن معاداته للقوات املسلحة‬ ‫وتقليله من قيمة قميص املنتخب‬ ‫املصري‪ ،‬وكان من الغريب أنها لم تضم‬ ‫أسماء محمد أبو تريكة وهادى خشبة‬ ‫جنمى األهلى وبرره البعض لعدم‬ ‫ظهورهم فى إعتصامات رابعة العدوية‪.‬‬ ‫وقد تباينت آراء الرياضيني حول‬ ‫حرية إعالن الالعب إلنتمائه وما بني‬ ‫اإلحتفاظ به لذاته خوفا على جنوميته‪.‬‬ ‫سامى الطحان رئيس منطقة حكام‬ ‫الدقهلية‪ :‬من حق أى شخص ميارس‬ ‫احلياة السياسية بحدود‪ ،‬والنجوم ال‬ ‫تقف أمام مستقبل البلد‪ ،‬وعليهم أن‬ ‫يعلموا أن اجليش خط أحمر ال ميكن‬ ‫ألى شخص مهما كانت جنوميته‬ ‫الشعبية أن يتخطاه‪.‬‬ ‫محمد اجلرايحى العب كهرباء طلخا‪:‬‬ ‫الرياضة جزء من حياتنا والسياسة أيضا‪،‬‬ ‫واملفروض نقف مع احلق حتى لو هز ذلك‬ ‫جنومية الالعب ألن الساكت عن احلق‬ ‫شيطان أخرص‪.‬‬ ‫سامح العدروسى مهاجم فريق مصر‬ ‫املقاصة‪ :‬أخطأ بعض الالعبني فى‬ ‫الفترة األخيرة حينما زجوا بأنفسهم‬

‫فى املعترك السياسي‪ ،‬فالسياسة ليس‬ ‫لها عالقة بالرياضة‪ ،‬وعلى الالعب أن‬ ‫ينأى بنفسه من الدخول فى أى مشاكل‬ ‫مع اجلماهير خصوصا فى هذه الفترة‬ ‫احلرجة التى متر بها مصر واإلنقسامات‬ ‫التى نشهدها‪.‬‬ ‫خالد اإلمشاطى مدرب بقطاع الناشئني‬ ‫بنادى املنصورة‪ :‬مفروض الرياضيني‬ ‫يبعدوا عن السياسة لوجود متابعني‬ ‫لهم ولهم تأثير على قاعدة عريضة من‬ ‫املواطنيني مما يغير فى آراء الكثيرين‪،‬‬ ‫وعليهم اإلحتفاظ بآرائهم النفسهم‪،‬‬ ‫وفى الصندوق يضع صوته ملن يريد‪.‬‬ ‫سعد سليط نائب مدير قطاع الناشئني‬ ‫باملنصورة‪ :‬ال ميكن أن يكون هناك شئ‬ ‫اسمه القائمة السوداء فى الرياضة‬ ‫املصرية‪ ،‬فإذا وضعنا الالعبني الذين‬ ‫أعلنوا انتمائهم جلماعة اإلخوان‬ ‫املسلمني فى تلك القائمة فمن يدرى‬ ‫فغدا سوف يتم وضعنا فى قائمة سوداء‬ ‫إذا تعارضنا مع النظام‪.‬‬ ‫أحمد حيزة مدرب حراس مرمى نادى‬ ‫بنى عبيد‪ :‬كل انسان حر فى انتمائهم‬ ‫والالعب مواطن ومن حقه أن يبدى رأيه‬ ‫فيما متر به بلده‪ ،‬وال ميكن أن يكمم فمه‬ ‫من أجل إرضاء اآلخرين‪.‬‬ ‫ياسر الكنانى مدرب فريق بلقاس‪:‬‬ ‫القائمة السوداء شئ بالغ اخلطورة ولم‬ ‫تشهده الرياضة املصرية من قبل‪ ،‬وخطوة‬ ‫فى العودة مبصر للخلف‪.‬‬

‫سامي الطحان‬

‫سامح العدروسي‬

‫ياسر الكناني‬

06 (10)  
Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you