Page 1

‫ملحق خاص يصدر عن مؤسسة هماليل لإلعالم‬

‫على هامش معرض أبوظبي الدولي للكتاب‬

‫عبدالله بن زايد يطلع على‬ ‫إصدارات هماليل لإلعالم‬


‫إصدارات لكتاب وشعراء إماراتيين على هامش فعاليات‬

‫«معرض أبوظبي الدولي للكتاب» ‪..‬‬ ‫صدر عن دار هماليل للطباعة والنشر التابعة لمؤسسة‬ ‫هماليل لإلعالم سلسلة أدبية قوامها عشر إصدارات لنخبة‬ ‫متميزة من كتاب وأدباء وشعراء من اإلمارات‪ ،‬وذلك على‬ ‫هامش معرض أبوظبي الدولي للكتاب ‪ 2012‬الفائت‪.‬‬ ‫شملت اإلصدارات مجموعة من الدواوين الشعرية ألسماء‬ ‫كبيرة لها باع في الحقل الثقافي واألدبي وأسماء أخرى‬ ‫تعد ه��ذه التجربة هي األول��ى بالنسبة لها‪ ،‬وم��ن بين‬ ‫األسماء الكبيرة جاء اعلى رأس القائمة اسم كل من الشاعر‬ ‫اإلماراتي الكبير سالم سيف الخالدي والدكتورة ميثاء‬ ‫الهاملي والشاعر عتيق خلفان الكعبي والكاتبة الصحفية‬ ‫المتألقة والمعروفة عائشة سلطان والشاعر والكاتب‬ ‫القدير خالد العيسى وهنادي المنصوري والشاعر والناقد‬ ‫محمد نور الدين إضافة إلى كوكبة من األسماء الشابة تلك‬ ‫التي لها حضورها البارز واشتهرت بباعها في عالم الكتابة‬ ‫عبر الصحف والمطبوعات‪ ،‬كالكاتبة صالحة عبيد‪ ،‬والقاصة‬ ‫مريم الرميثي‪.‬‬ ‫وفي التفاصيل‪ ،‬أص��درت هماليل دي��وان شعر للشاعر‬ ‫اإلم��ارات��ي الكبير سالم سيف الخالدي بعنوان «تحت‬ ‫السيطرة» ليكون إضافة حيقيقية إلى رصيده الشعري‬ ‫المتميز ومسيرته الحافلة‪ ،‬الديوان عبارة عن مجموعة من‬ ‫النصوص المفعمة بالشاعرية واألحاسيس تجاه الوطن‬ ‫ورموزه وقيادته الرشيدة ما بين نصوص وطنية وأخرى‬ ‫تندرج ضمن نصوص الفخر والحماسة واالعتزاز إضافة‬ ‫إلى العديد من النصوص األخرى ذات البعد العاطفي ذلك‬ ‫اللون الذي اشتهر به الشاعر‪ ،‬أما الشاعرة الدكتورة ميثاء‬ ‫سيف كنيش الهاملي فقد صدر لها ديوان شعر حر حمل‬ ‫عنوان «سما روح»‪ ،‬وقد ضم ما يزيد عن ‪ 25‬قصيدة شعرية‬ ‫حرة تكشف من خاللها الهاملي عن عاطفة المرأة وتطرح‬ ‫قضاياها في قالب حواري ثنائي تارة وأحادي تارة أخرى‪،‬‬ ‫طارقة فكر الرجل ومحرضة على تأمل تلك العالقة التي‬ ‫تتسم أحيانا بالنزعة نحو البحث عن المدينة الفاضلة‬ ‫وتارة أخرى نحو إيجاد أرضية حوارية حالمة ينبع فيها‬ ‫الحب والصدق واألخيلة والوفاء وتلك القيم الجميلة‬ ‫كشفت عنها عبر إصدارها هذا‪ ،‬وتعتبر سلطان‪ ،‬إحدى‬ ‫أهم الكاتبات اإلماراتيات اللواتي استطعن وضع بصمة‬ ‫إبداعية في عالم الكتابة اليومية‪ ،‬ويجد القارئ في نصوص‬ ‫عائشة سلطان لغة فاخرة متقنة وممتعة تجمع أحيانا بين‬ ‫السردية والقصصية وأحيانا تسلط الضوء على قضايا‬ ‫معينة بلغة تتسم بالمباشرة‪ ،‬أما الناقد والشاعر محمد عبد‬

‫‪2‬‬

‫الله نور الدين فقد أصدر سلسلة تحوي ثالث إصدارات‬ ‫وهي كالتالي «اجتماعيات بوقفل » «مفتاح شاعر األطفال»‬ ‫و «بوقفل في عش الزوجية» وتضم تلك اإلص���دارات‬ ‫مجموعة من القصائد الموجهة للطفل على غرار األهازيج‬ ‫الشعبية المستوحاة من تراثنا الشعبي‪ ،‬والهدف من تلك‬ ‫االصدارات هو ترسيخ مجموعة من المفاهيم والقيم في‬ ‫نفوس األطفال والنشء وذلك لتحفيزهم على القراءة‬ ‫ولتنمية حس المبادرة لديهم‪ ،‬وتشجيعهم على العمل‬ ‫الجماعي وحب المعرفة‪ .‬ويستعرض محمد نورالدين من‬ ‫خالل "بو قفل في عش الزوجية" مجموعه من القصائد‬ ‫الشعرية القصيرة‪ ،‬يتم من خاللها استعراض سلوكيات‬ ‫شخصية كاريكاتيرية « بوقفل » من خالل استنطاق هذه‬ ‫الشخصية وأفراد من أسرته بحس فكاهي وأسلوب ساخر‪،‬‬ ‫والهدف من هذا العمل تحريك الخيال الشعري لدى‬ ‫الطفل من خالل رسومات بصرية في ثنائية مع الصورة‬ ‫الشعرية‪.‬‬ ‫أما الشاعر المتميز جدًا عتيق خلفان الكعبي والذي يعتبر‬ ‫بحق قامة شعرية كبيرة لما تتميز به نصوصه التي ولدت‬ ‫عمالقة وكبيرة بفلسفتها الموغلة في الذات البشرية وفي‬ ‫الحكمة والتأمالت فقد جاء ديوانه «مالذ العصافير» ليكون‬ ‫شاهدًا على إب��داع هذا الشاعر المتألق وليقدم للقارئ‬ ‫الشعر الذي يبحث عنه كل متذوق لدولة الكلمة‪ ،‬واشتمل‬ ‫ال��دي��وان على ‪ 60‬قصيدة شعرية‪ ،‬تنوعت أغراضها‬ ‫الشعرية وأفكارها االبداعية المتميزة‪.‬‬ ‫أما إصدار «مرسى» للكاتب والشاعر المتألق خالد العيسى‪،‬‬ ‫فهو يقدم خالصة مجموعة من المقاالت الصحفية التي‬ ‫كتبها المؤلف بشكل أسبوعي منتظم في جريدة االتحاد‪،‬‬ ‫وملحق شعر وفن‪ ،‬في الفترة ما بين ‪ 1996‬و ‪ ،2004‬حيث‬ ‫تتمحور تلك الكتابات في مجملها حول الشعر والموروث‬ ‫الثقافي والشعبي‪ ،‬حيث يقدم لنا رؤية شاعر لمجموعة من‬ ‫المواقف والمشاهد بنظرة شمولية تقرأ الواقع برؤية أكثر‬ ‫انفتاحًا وإشراقًا وجماال‪ ،‬ومما تجدر اإلشارة إليه أيضا أن‬ ‫كتاب مرسى يقدم للمتلقي تصورًا لمرحلة شهدت حراكًا‬ ‫شعريًا مهمًا ألطروحات الصحافة الشعبية وقضايا الساحة‬ ‫الشعرية وتطلعاتها في تسعينيات القرن الماضي‪.‬‬ ‫كما صدر كتاب «جلست ذات يوم» للكاتبة اإلماراتية‬ ‫وصاحبة التجربة الطويلة مع الكتابة الشاعرة واألديبة‬ ‫هنادي المنصوري‪ ،‬حيث تنوعت مواضيع نصوصها بين‬ ‫المقاالت األدبية والشعرية واشتملت على بعض التجارب‬

‫الشخصية للكاتبة والمواقف االجتماعية التي مرت بها‪،‬‬ ‫حيث جمعت الكاتبة في هذا الكتاب خالصة كتاباتها في‬ ‫صحيفة هماليل الثقافية وجاء الكتاب بإخراج يعكس‬ ‫جانبا من روح الكاتبة ووقعته بعبارة في مقدمته بأمنياتها‬ ‫بأن ينال الكتاب رضا القارئ المتذوق للكلمة المحب‬ ‫لمعاني اإلنسانية والنبل والعطاء والوفاء والمحبة بحق‪.‬‬ ‫ومن األسماء الشابة التي قدمتها هماليل إلى الساحة‬ ‫الثقافية وراهنت عليها‪ ،‬الكاتبة المبدعة صالحة عبيد‬ ‫التي صدر لها كتاب «شقائق الحلم» وهو عبارة عن رسائل‬ ‫أدبية رقيقة‪ ،‬وصل عددها إلى الـ ‪ 30‬رسالة أدبية‪ ،‬اتسمت‬ ‫بجمال األفكار وتميزت في الطرح‪ ،‬حيث عكست الجانب‬ ‫اإلبداعي في أسلوبها والذي يكشف جانبا من لغتها التي‬ ‫تطغى عليها الشاعرية المتقدة والعذوبة المتناهية‪،‬‬ ‫وهذا اإلصدار في حقيقته هو خالصة أعمدة شقائق الحلم‬ ‫التي وجدت في صحيفة «هماليل» الثقافية أرضية خصبة‬ ‫فجاءت متعاقبة عددا بعد آخر‪.‬‬ ‫ومن تلك األسماء أيضًا تأتي المجموعة القصصية «من‬ ‫أخاطب فيك» للكاتبة اإلماراتية الشابة مريم الرميثي‪،‬‬ ‫لتكون المجموعة القصصية التي اتسمت بجمال وتنوع‬ ‫مواضيعها‪ ،‬تلك التي تعالج الكثير من القضايا بين ما هو‬ ‫ذاتي وجمعي وبين ما هو إنساني وضمت المجموعة ‪12‬‬ ‫قصة قصيرة‪ ،‬وجاءت هذه المجموعة لتؤكد على أن عالم‬ ‫القصة القصيرة يحظى باهتمام كبير من لدن المثقفين‬ ‫الشباب‪ .‬وحقل خصب للكتابة يجسد فيه المؤلفون‬ ‫أفكارهم ويطرحون من خالله قضاياهم‪.‬‬ ‫وق��د ج���اءت أغ��ل��ب ل��وح��ات األغلفة بعدسة المصورة‬ ‫الفوتوغرافية المتألقة عفراء الهاملي التي جاءت لوحاتها‬ ‫منسجمة مع اإلصدارات كما ضمت قائمة اللوحات لوحة‬ ‫للفنانة سمية السويدي‪ ،‬ويعتبر هذا العمل هو األول‬ ‫من نوعه يجمع نخبة من المبدعين اإلمارتيين‪ ،‬فإلى‬ ‫جانب التصوير أيضا كتبت عناوين أغلفة الكتب الفنانة‬ ‫التشكيلية وف��اء عمر الكندي معتمدة على فن الخط‬ ‫العربي‪ ،‬وتعتبر الكندي إحدى األسماء الشابة التي تراهن‬ ‫عليها مؤسسة هماليل لإلعالم‪ ،‬في حين أخرج وصمم‬ ‫األغلفة المبدع والمتألق وائل إبراهيم‪.‬‬ ‫الجدير بالذكر أن حفل توقيع اإلصدارات حظي بمتابعة‬ ‫فاقت التوقعات‪ ،‬كما أن هذه اإلصدارات سيتم في القريب‬ ‫اإلع�لان عن نقاط بيعها وتوزيعها سواء على مستوى‬ ‫اإلمارات أو على مستوى دول مجلس التعاون‪.‬‬

‫‪3‬‬


‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫سموه يتصفح إصدارات مؤسسة هماليل لإلعالم خالل‬ ‫حفل توقيع الشاعر اإلماراتي عتيق خلفان الكعبي‬


‫عائشة سلطان‬ ‫إعالمية إماراتية من إمارة دبي ‪ .‬تكتب في صحافة‬ ‫اإلمارات منذ خمسة عشر عامًا ‪.‬‬ ‫كاتبة عمود يومي تحت عنوان أبجديات ‪.‬‬ ‫كتبت في البيان أوال ‪ ،‬ثم منذ العام ‪ 2008‬انتقلت‬ ‫الى جريدة االتحاد ‪.‬‬ ‫صدر لها كتاب ابجديات عام ‪ ،2000‬نالت جائزة‬ ‫افضل إعالمية على مستوى الشرق األوس��ط عام‬ ‫‪. 2003‬‬ ‫وجائزة افضل عمود صحفي ضمن جائزة تريم عمران‬ ‫الصحفية عام ‪. 2004‬‬

‫الكاتبة القديرة ‪ :‬عائشة سلطان خالل حفل توقيع كتابها شتاء احلكايات ‪..‬‬

‫سأظل في كل شتاء أنتظر المطر‪ ،‬وأتذكر‬ ‫خيمة جدتي حين كنا صغارًا وك��ان المطر‬ ‫يبللها‪ ،‬وعلى أطرافها تظل قطراته طيلة الليل‬ ‫ّ‬ ‫تاركة على األرض حفرًا‬ ‫رتيب‬ ‫بإيقاع‬ ‫تتساقط‬ ‫ً‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫صغيرة ج��دًا لكنها عميقة‪ ،‬وأرض الحوش‬ ‫المبللة والهامدة ذلك الهمود الهش الذي‬ ‫تغوص أقدامنا في ترابه عميقا بمجرد ان‬ ‫نخطو عليها مستسلمين إلغ��راءات ال تقاوم‬ ‫بعد ليلة ماطرة شديدة البرودة‪ ،‬تلك الحكايات‬ ‫شتاء أزيح‬ ‫ال يمكن أن تغادر الذاكرة ‪ ،‬في كل‬ ‫ٍ‬ ‫بنهم عن الشتاء‬ ‫عني أغطية األي��ام‪ ،‬وأق��رأ‬ ‫ٍ‬ ‫ساعات متأملة جمر الموقد‬ ‫وحكاياته‪ ،‬أجلس‬ ‫ٍ‬ ‫بحمرته المغرية‪ ،‬أتلذذ بالدفء وانطفاء الجمر‪،‬‬ ‫أراقب طقوس أمي المليئة بالحكايات‪ ،‬والسماء‬ ‫سماء أخرى‪،‬‬ ‫التي ال تزال بيضاء ال تشبه أي‬ ‫ٍ‬ ‫وأتساءل ‪ :‬من سرق لون السماء ؟‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬


‫سالم الخالدي‬ ‫ شاعر إماراتي صدر له ديوانان «صحراء المحابيب»‪،‬‬‫و«أوت��ار الحنين»‪ -‬أشرف على العديد من الصفحات‬ ‫واإلصدارات الشعرية وأسس ملحق فجر الشعراء مرورًا‬ ‫في منتصف الثمانينيات‪ /‬كما أسس ملحق االتحاد‬ ‫شعر وفن وحصل على العديد من الجوائز وكرم من‬ ‫خالل جامعة الدول العربية عن أفضل شاعر وكاتب‬ ‫إماراتي ‪. ٢٠٠٣‬‬ ‫ كتب العديد من األوبريتات الشعرية كان أبرزها‬‫الحلم العربي وأوبريت الوالء واالنتماء كما كتب العديد‬ ‫من األغاني الوطنية والعاطفية التي القت أصداء‬ ‫واسعة في الوطن العربي‬ ‫‪@Alkhalidis -Alkalidis@hamaleel.ae‬‬

‫الشاعر الكبير ‪ :‬سالم سيف اخلالدي خالل حفل توقيعه ديوانه الشعري « حتت السيطرة » في ركن هماليل‬

‫منك المعذره‪ :‬لو قسى قلبي عليك‪ :‬منك المعذره‬ ‫الزم تعذره ‪ :‬معجبك مجنون فيك ‪ :‬الزم تعذره‬ ‫تحت السيطره ‪ :‬هذا قلبي بين ايديك ‪ :‬تحت السيطره‬ ‫مــوفي بالــوعد‬ ‫مـنـي بـعــد ‪ :‬انـا‬ ‫ّ‬ ‫وش تـبــي ّ‬ ‫انــــا مــعـــك داخــل نـطــاق الــسيــطـــره‬ ‫التمسك باألمل ‪ :‬من دونك أضيع‬ ‫من دونك أضيع ‪ :‬لوال‬ ‫ّ‬ ‫خـل بالك وسيـع ‪ :‬إهـدا وخلنا نحتفـل ‪ :‬خل بالك وسيع‬ ‫يــا لله تـعــال‪ ..‬هـذي حقيقــه مــش خيـــال‬ ‫لك احتـرق ش��وق وغ�لا ‪ :‬لك انتمي حـب ووال‬ ‫ّ‬ ‫مـوفـي بالوعــد‬ ‫وش تـبـــي مـنــي بعـد ‪ :‬انـا‬ ‫انــــا مــعـــــــك داخــل نـطــاق الــسيــطــره‬

‫‪8‬‬

‫‪9‬‬


‫عتيق الكعبي‬ ‫شاعر إماراتي مواليد‪ 1973 / 11 / 11 ..‬م‬ ‫حائز على المركز الثاني لجائزة الـبــردة ‪2008‬‬‫برعايـة وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ‪.‬‬ ‫حاصل على لقب شاعر االتحاد ‪.‬‬‫ينشر في عدد من المطبوعات الشعرية ‪.‬‬‫ص��در له دي��وان صوتي بعنوان مـعانـي عام‬‫‪2004‬م ‪.‬‬

‫الشاعر املميز ‪ :‬عتيق خلفان الكعبي خالل حفل توقيعه في ركن هماليل‬

‫��� א�������‬ ‫���� א�������� ����� ����� א�������‬ ‫�‬ ‫����� א���� ���� ��� �������� ����� ������‬ ‫�א� � ���� ��� �� ������ �‬ ‫�� �� ����� ��������������‬ ‫�‬ ‫� ����� �‬ ‫���� � � ��� א���������� � � � � ��� ����� �����‬ ‫� ��� �� �� � ��� � �� ����� � ��� � ������ א� ����������‬ ‫�‬ ‫����� ������ �������� ���������� � ��� �����������‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫��� ������ א��������� ���� ����� �� ��� ����� ��� ��א���‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫� ��� ������� ��� �� א����� ������ �א� ������������‬ ‫א�� �� � ��� ��� ��� �� ��� �א�� ��� ������� � ����������‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�א����� ������ ����� ���� ����� ���� א� ���� ��������‬

‫‪10‬‬

‫�‬ ‫א�� � ���� ���� ���� � ���� א�������‬ ‫� ���� �‬ ‫� � �‬ ‫�‬ ‫������������ � ���� ��� ����������� � ������������‬ ‫�‬ ‫��� ������ ������� ������ ��� א��� ����� ��� ������‬ ‫�‬ ‫�א� �� ����� �� � ���� ����� ��� � ����� ������ �����‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫���� �א������ ������‬ ‫�א���‬ ‫�‬ ‫�א��������� ������ � ��������� �� ��� ������ �����‬

‫‪11‬‬


‫ميثاء الهاملي‬ ‫ شاعــرة وكاتبـة من مواليـد أبوظبـي ‪.‬‬‫ دكتـوراه في الوعـي السياسـي للمرأة‬‫اإلماراتية ‪.‬‬ ‫ حاصلـة علـى جائـزة المـرأة العربيـة ‪2011‬‬‫من لوفيسيـال الشـرق األوس��ـ��ط ألفضـل‬ ‫كاتبـة وشاعرة ‪.‬‬ ‫ عضو في أس��رة تحرير صحيفـة هماليـل‬‫الثقافيـة‪.‬‬ ‫ صـدر لهـا ديـوان شعـر شعبي بعنوان‬‫شيمـة ‪.‬‬

‫الكاتبة والشاعرة ‪ :‬د‪ .‬ميثاء الهاملي خالل حفل توقيعها ديوانها « سما روح »‬

‫الحب ‪..‬‬ ‫الحب لمن ال يستحقه هو الموت‬ ‫من أجل ال شيء !‬ ‫وجع الفقد ال يشبهه ألم ‪ ..‬و كأن‬ ‫رياح الشمال تصرخ في جوفك‬ ‫وهو فارغ ‪.‬‬ ‫ألم الفقد ُم ٍزر حد العظم‪..‬‬ ‫خصوصًا‪ ..‬حين نكون ال نستحقه ‪.‬‬ ‫العطاء‪ ،‬سعادة يهبها لك الرب‬ ‫وتهديها غيرك‪.‬‬

‫‪12‬‬

‫‪13‬‬


‫هنادي المنصوري‬ ‫* شاعرة وكاتبة إماراتية من مواليد ‪ 21‬نوفمبر ‪1969‬م‬ ‫نشرت قصائدها وكتاباتها في العديد من الصحف‬ ‫المحلية والخليجية تحت اسم "بنت السيف" على مدار‬ ‫‪ 21‬عاما ‪ * .‬حاصلة على بكالوريوس في آداب اللغة‬ ‫العربية عام ‪1996‬م ‪ *.‬إحدى مؤسسات صحيفة هماليل‬ ‫وملتقى شاعرات اإلم��ارات‪ ،‬إدارية في ملتقى شاعرات‬ ‫اإلمارات وعضوة سابقة في ملحق فجر الشعراء ‪ * .‬إحدى‬ ‫الفائزات والمكرمات في المسابقة الشعرية الوطنية‬ ‫التكميلية ألبيات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد‬ ‫آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء‬ ‫حاكم إمارة دبي ‪ -‬رعاه الله‪ -‬ضمن فعاليات احتفاالت‬ ‫الدولة بالعيد الوطني لعام ‪2006‬م‪ ،‬وفي عام ‪2010‬‬ ‫فازت قصيدتها "عشق الوطن" في المراكز األولى ‪.‬‬

‫الكاتبة والشاعرة ‪:‬هنادي املنصوري خالل حفل توقيعها لكتابها « جلست ذات يوم »‬

‫الملك والعصفور‬ ‫وقف العصفور قرب نافذة صديقه الملك الذي‬ ‫يرمي إليه فتات الكعك كل صباح؛ ف��إذا به‬ ‫يقلد األنشودة‬ ‫يشاهد عصفورًا آخر يحاول أن ّ‬ ‫التي يغردها للملك‪ ،‬فاندهش منه‪.‬‬ ‫وحين التقى به سأله‪ :‬لماذا أتيت إلى هذه‬ ‫الشجرة التي أغرد على أغصانها كل صباح؛‬ ‫بينما هنالك أشجار كثيرة من حولك في هذه‬ ‫الروضة؟‬ ‫فأجابه‪ :‬ولكنها ال تطل على نافذة الملك‪ ،‬بينما‬ ‫تنعم لوحدك بفتات الكعك اللذيذ الذي‬ ‫يرميه إليك‪ .‬هجر العصفور مكانه لمضايقة‬ ‫المقلد له ومضايقاته‪ ،‬وفي ذات يوم أتى‬ ‫ذاك‬ ‫ّ‬ ‫إليه الغراب مسرعًا ليخبره أن الملك قد أصابه‬ ‫المرض‪ ،‬ولم يعد يسمع أي من العصافير تغرد‬

‫‪14‬‬

‫له‪.‬‬

‫‪15‬‬


‫صالحة عبيد‬ ‫عضوة برابطة أديبات اإلمارات وصدرت لي ‪:‬‬ ‫ « زهايمر » مجموعة قصصية ‪،‬هيئة أبوظبي للسياحة‬‫والثقافة ‪. 2010‬‬ ‫ «زهايمر» ترجمة ألمانية‪ ،‬هيئة أبوظبي للسياحة‬‫والثقافة ‪. 2011‬‬ ‫ كتاب «قائمة الحياة في فكر ام��رأة» نتاج جماعي‬‫رابطة أديبات اإلمارت ‪. 2011‬‬ ‫ مسرحية «وسقط سهوًا» مجموعة مسارح الشارقة‬‫‪. 2011‬‬ ‫ «ساعي السعادة» مجموعة قصصية عن دار كتاب‬‫للنشر ‪. 2012‬‬

‫القاصة صاحلة عبيد أثناء توقيعها كتابها « شقائق احللم » بحضور والدها‪.‬‬

‫كلمات تخصك‬ ‫ٌ‬ ‫أثير أغنية‬ ‫ابتسامة عابر‬ ‫تفاصيل يوم ﻻهث‬ ‫ضجيج الزوايا‬ ‫محظ انتظار‬ ‫أحاسيس فقد‬ ‫ذاكرة مثقوبة‬ ‫ٌ‬ ‫وتنهيدة صبر !‪...‬‬

‫‪16‬‬

‫‪17‬‬


‫محمد نورالدين‬ ‫شاعر وكاتب إماراتي صدر له‪:‬‬ ‫ دراس��ة تحليلية في شعر المغفور له‬‫الشيخ زايد‪2008 ،‬‬ ‫ دروس في أوزان الشعر الشعبي‪2009 ،‬‬‫ سلسلة‪ :‬أبوقفل في عش الزوجية‪،،‬‬‫ابوقفل ونقاط على الحروف‪ ،‬مفتاح شاعر‬ ‫األطفال‪.‬‬

‫الشاعر ‪ :‬محمد نور الدين والرسام املبدع عادل حاجب‬

‫حفل الزفاف‬ ‫أم���رض إذا ق��ال��وا معاريس‬

‫وال أه��ت��ن��ي ب��ت� ّك��ه ومكبوس‬

‫من حيث ال ّن��ه ح��ارض ابليس‬

‫ي���ب��� ّذر ال��ن��ع��م��ه ول��ف��ل��وس‬

‫أزمة املواقف‬ ‫أص���ف���ق اإلي���دي���ن ب��ال��خ��ايل‬

‫واح��ت�رق يف ش��م��س وهّ ��اج��ه‬

‫ب��ي��ح��س يف ح��ايل‬ ‫م���ا أظ����نْ‬ ‫ّ‬ ‫‪18‬‬

‫ذاك يل يف ال��ب��ي��ت ك��اراج��ه‬

‫‪19‬‬


‫خالد العيسى‬ ‫ شاعر وك��ات��ب‪ ‬إم��ارات��ي‪ ،‬ل��ه العديد م��ن المقاالت‬‫والتدوينات والقصائد الشعرية ‪.‬‬ ‫ بدأ النشر في ‪.1992‬‬‫ مسؤول قسم الشعر الشعبي  في جريدة االتحاد‬‫الفترة ‪. 2000 – 1996‬‬ ‫ معد صفحات األدب الشعبي – جريدة االتحاد ‪.‬‬‫ كاتب عمود مرسى ‪.‬‬‫ أحد مؤسسي ملحق "االتحاد شعر وفن"‬‫ ‪. 2004 - 2000‬‬ ‫ مؤسس صحيفة هماليل ‪.‬‬‫ رئيس مجلس إدارة هماليل لإلعالم ‪. 2006‬‬‫‪ : KhAleisa@ - marsa@hamaleel.ae‬تويتر‬

‫الكاتب والشاعر ‪:‬خالد العيسى خالل توقيعه كتابه « مرسى »‬

‫كثر الحديث عن ه��ذه الحورية األسطورية‬ ‫التي تأتي فجأة‪ ..‬وتغيب فجأة في محيط ال‬ ‫حدود له وال ق��رار‪ ..،‬تأتي من ال مكان لتذوب‬ ‫كسكر في شراييننا وتتموسق في بحر غاية‬ ‫في الشفافية والجمال‪ ..‬وكلنا يروي ألصدقائه‬ ‫حكاياته مع هذه الحورية الفاتنة المستحيلة‬ ‫الوصف‪ ..‬الدائمة العذرية‪ ..‬كل منا يحكي‬ ‫بدهشة عن تجربته األولى ولقائه األول بهذه‬ ‫األسطورة وكل شاعر يعترف أنه عشقها من‬ ‫أول نظرة وهمسة وفكرة وقافية وبحر وأنها‬ ‫بادلته نفس اإلحساس والشعور من أول حرف!‪.‬‬ ‫وكل شاعر يزعم أنه تزوجها بعد هذا الهيام‬ ‫الذي حدث فجأة‪ ..‬وبات ينادمها وتنادمه ومع‬ ‫انبالج الصباح‪ ..‬واستيقاظه وجد على طرف‬ ‫سريره أو مكتبه صبية جميلة‪ ..‬يتأملها ثم‬ ‫يكتشف أنها ابنته الشرعية‪ ..‬أنجبها من لقاء‬

‫‪20‬‬

‫البارحة المثير!‪..‬‬

‫‪21‬‬


‫مريمالرميثي‪..‬‬ ‫إعالمية إماراتية من إمارة دبي ‪ .‬تكتب في صحافة‬ ‫اإلمارات منذ خمسة عشر عامًا –‬ ‫كاتبة عمود يومي تحت عنوان أبجديات ‪.‬‬ ‫أوال ‪ ،‬ثم منذ العام ‪ 2008‬انتقلت الى‬ ‫كتبت في البيان ً‬ ‫جريدة االتحاد ‪.‬‬ ‫صدر لها كتاب ابجديات عام ‪ ،2000‬نالت جائزة‬ ‫افضل إعالمية على مستوى الشرق االوس��ط عام‬ ‫‪. 2003‬‬ ‫وجائزة افضل عمود صحفي ضمن جائزة تريم عمران‬ ‫الصحفية عام ‪. 2004‬‬

‫الكاتبة ‪ :‬مرمي الرميثي‬

‫من أخاطب فيك !؟‬ ‫مرت بنا السنون‪ ،،‬بالنسبة لنا‪ ،،‬كدقائق من حب‪ ،،‬من سعادة ‪ ..‬تعاهدنا فيها على الوفاء منذ الرمق األول لعشقنا وامتزاج قلبينا‪ ،‬وأن نظل مخلصين لهذا الرباط‪،‬‬ ‫أحببت إلى ضريح بعيـد‪ ..‬غريب! ‪.‬‬ ‫اليوم سينضم قلب غريب بين ثنايـا الشجن‪ ،‬وسيرحل قلب من‬ ‫ُ‬ ‫الزجاج تحيط به األجهزة‪ ،‬وكأنه فريسة قد أنشبت فيها الضواري من كل جانب تغرز أنيابها وأظافرها فيه‪ ،‬الدم يقطر في تلك‬ ‫طالعت شقيق الروح من خلف‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫األنابيب الشفافة ‪.‬‬

‫‪22‬‬

‫‪23‬‬


Issue No. 84 Supliment  

‫للكتاب‬ ‫الدولي‬ ‫أبوظبي‬ ‫معرض‬ ‫هامش‬ ‫على‬ ‫لإلعالم‬ ‫هماليل‬ ‫مؤسسة‬ ‫عن‬ ‫يصدر‬ ‫خاص‬ ‫ملحق‬ ‫فعاليات‬ ‫هامش‬ ‫على‬ ‫إماراتيين‬ ‫وشعرا...

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you