Page 1

‫ُ‬

‫ﺭﺃﻳﺖ ﻓﻴﻚ ﺍﳌﺴﺘﺤﻴﻞ ﻳﺎ ﺯﻣﻨﻲ‬ ‫ﻓﻼ ﺗﺴﺘﻌﺠﻠﻨﻲ ﺍﻟﻨﺴﻴﺎﻥ ‪.......‬‬

‫‪1‬‬


‫ﺃﺩﺏ ﻭﻓﻦ ‪ /‬ﻗﺼﺎﺋﺪ ﻣﻊ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻜﺘﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺴﺎﺧﺮﺓ‬ ‫ﺍﻥ ﺟﺎﺯ ﺍﻋﺘﺒﺎﺭﻫﺎ ﻓﻦ ﺍﻭ ﺃﺩﺏ‬ ‫ﺩ ‪ .‬ﺍﺩﻡ ﻋﺮﺑﻲ‬

‫‬ ‫ﻣﻦ ﲰﺎءﻙ ﻧﺰﻝ ﺍﻟﺒﺤﺮ‬ ‫ُ‬ ‫ﻋﻠﻰ ﺻﺨﻮﺭ ﺷﻮﺍﻃﺌﻚ ﺣﻔﺮ ﻗﱪ‬ ‫ﻭﺻﻴﺔ ﺍﻟﻪ ﺍﳊﺐ ﰲ ﻋﻴﺪ ﺍﳊﺐ‬ ‫ﻟﻌﺎﺷﻖ ﻭﻗﻊ ﰲ ﺣﺒﻚ ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻭﻝ ﻧﻈﺮﺓ‬ ‫ﺣﻴﻔﺎ ﻳﺎ ﻋﺮﻭﺱ ﺍﻟﺒﺤﺮ‬ ‫ﲢﺘﻀﻨﻨﻲ ﻛﻞ ﺻﺒﺎﺡ‬ ‫ُ‬ ‫ﺗﻠﻬﻤﻨﻲ ﺗﻌﺎﻧﻖ ﺭﻭﺣﻲ‬ ‫ﲤﻨﺤﻨﻲ ﺍﳊﻨﺎﻥ‬ ‫ﺣﺠﺮﻱ ﻣﻘﻌﺪﻱ ﻓﻮﻕ ﺍﳍﺪﺍﺭ‬ ‫ﻓﺨﺨﻪ ﺍﻟﺴﺠﺎﻥ‬ ‫ﻟﻦ ﺗﻨﻄﻔﻲء ﺫﺍﻛﺮﺗﻲ ﻓﻤﺜﻠﻲ‬ ‫ﻟﻴﺲ ﻟﻪ ﺍﻻ ﻋﻨﻮﺍﻥ‬ ‫ﺍﻧﻔﺚ ﺳﺠﺎﺋﺮﻱ ﺣﺎﳌﺎ ﺑﻜﻞ ﺟﺒﺎﻥ‬ ‫ﺍﻧﺘﺤﺮ ﺍﻻﻟﻪ ﰲ ﺍﻟﺴﻤﺎء‬ ‫ﱂ ﻳﻌﺪ ﻗﺎﺩﺭ ﻋﻠﻰ ﺿﺒﻂ ﺍﳌﻜﺎﻥ‬ ‫ُ‬ ‫ﻫﺰﻡ ﺑﲔ ﺷﺮﺍﺋﻊ ﻣﻮﺳﻰ ﻭﺳﻠﻴﻤﺎﻥ‬ ‫ﺍﺭﺗﺸﻒ ﻗﻬﻮﺗﻲ ﻋﻠﻰ ﻭﻗﻊ ﺍﻗﺪﺍﻡ ﺍﳌﺎﺭﺓ‬ ‫ﱂ ﻳﺒﻖ ﺳﻮﻯ ﻧﺴﻤﺎﺕ ﺗﻌﺎﻧﻖ ﻛﻞ ﺍﻟﻨﺎﺱ‬ ‫ﻣﺎ ﺫﻧﺐ ﺷﺠﺮ ﺍﻟﺒﻠﻮﻁ ﰲ ﻗﻤﺔ ﺍﳍﺪﺍﺭ‬ ‫‪2‬‬


‫ﺗﻐﲑﺕ ﺭﺍﺋﺤﺔ ﺍﻟﺴﺮﻳﺲ ﻣﻜﺘﻨﺰ ﺍﻻﺯﻫﺎﺭ‬ ‫ﻗﺎﻟﺖ ﱄ ‪ :‬ﺍﺭﺳﻞ ﺍﻟﻨﺪﻯ ﻟﻐﺴﻞ ﻣﻘﻌﺪﻙ ﺍﳊﺠﺮﻱ ﻛﻞ ﺻﺒﺎﺡ‬ ‫ﱂ ﺍﺻﺪﻕ ﻧﺎﻇﺮﻱ ﲡﻠﺲ ﺫﺍﻙ ﺍﳌﻜﺎﻥ‬ ‫ﻋﺎﻧﻘﺘﻨﻲ ﺭﲰﺖ ﻋﻠﻰ ﺟﺒﻴﻨﻲ ﺑﻮﺻﻠﺔ ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ‬ ‫ﱂ ﺍﻋﺪ ﺍﻣﻠﻚ ﺳﻮﻯ ﻗﻠﻤﻲ ﻭﺟﻨﻮﻧﻲ‬ ‫ﺟﻨﻮﻧﻲ ﻫﻮ ﺛﻮﺭﺗﻲ ﰲ ﺣﺎﻧﻪ ﺗﻌﺞ ﺑﺎﻟﻌﺎﻫﺮﺍﺕ‬ ‫ّ‬ ‫ﻳﺎ ﲝﺮ ﻻ ﺗﻨﻌﺘﻨﻲ ﲟﺎ ﻟﻴﺲ ﰲ‬ ‫ﻓﻠﺴﺖ ﺳﻮﻯ ﻋﺎﺑﺮ ﺳﺒﻴﻞ‬ ‫ﺣﻴﻔﺎ ﺍﻧﺖ ﺍﻧﺖ ﺣﻴﻔﺎ‬ ‫ﺣﻴﻔﺎ ﺗﻨﺎﺯﻝ ﺍﻻﻟﻪ ﺣﺒﺎ ﻟﻚ‬ ‫ُ‬ ‫ﺣﻴﻔﺎ ﻛﻞ ﺍﳌﺪﻥ ﺗﻘﺮﺍﻙ ﺍﻟﺴﻼﻡ‬ ‫ﻏﻔﻮﺕ ﻋﻠﻰ ﻧﺴﻤﺎﺕ ﲝﺮﻙ ﺑﺎﻣﺎﻥ‬ ‫ً‬ ‫ﻣﻌﺬﺭﺓ ﻓﻘﺪ ﻛﻨﺖ ﺟﺒﺎﻥ‬ ‫ً‬ ‫ﻣﻌﺬﺭﺓ ﻓﻘﺪ ﻛﻨﺖ ﺟﺒﺎﻥ‬

‫‪3‬‬


‫ﺩﺭﺩﺷﺔ ﰲ ﺯﻣﻦ ﺻﻌﺐ‬ ‫ُ‬ ‫رأيت فيك المستحيل يا زمني‬ ‫فال ﺗستعجلني النسيان‪.......‬‬ ‫انا خرجت من رحم امي كاالعصار!‬ ‫الجد سھول وجبال ورمال واغوار‪.‬‬ ‫رأيت فيك المستحيل يا زمني‪...‬‬

‫بيدي وردة وباالخرى صفائح صبار‬

‫احمل الحب في قلبي و سواحلي شطئان‬ ‫ذاكرﺗي ال ﺗسعفينني ‪ ،‬إني قاربت النسيان‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫رأيت فيك المستحيل يا زمني‪........‬‬

‫لماذا وضعت سكين ابراھيم على عنقي ‪ ،‬وﺗرقبت نزول القبطان‪.....‬‬ ‫رايت شموخ نھديك ثائر كالبركان‪.....‬‬

‫ال اريد قصيدﺗي امنحيني فقط الربّان ‪،‬‬

‫ايھا الموت ال ﺗنتظرني ‪ ،‬فلست سوى عابر سبيل;‬

‫ايھا الحب ال ﺗعذرني ‪ ،‬فقدت فيك زمنا طويل‬ ‫لفافة ﺗبغي مقعدي كرسيي زاويتي ﺗحتاج الى دليل‬ ‫اقدام المارة في كل مكان ﺗبحث عن بديل‬ ‫أعقاب سجائري ھدف لمن ﺗاه زمنا طويل‬ ‫اھذا نعيمكم أمام كرسي بقارعة شارع اصيل‬

‫يحتضنني كل صباح كعاشق ولھان‬ ‫يا امراة غازل البحر عينيك وﺗرك الشطئان‬ ‫نھداك كاسا نبيذ ﺗناجيا من عصر الرومان‪.‬‬ ‫ما اصعب صعود نھديك ‪ ،‬ما اسھل جموح الشجعان‬ ‫قمتان ﺗعانقان بھدوء وحنان‬ ‫من ھناك نزلت صحائف موسى و عيسى و محمد وسليمان‪.‬‬

‫ما اعظم كبرياء نھديك ‪ ،‬ﺗستفزني ﺗشدني ﺗصرعني في كل مكان‬ ‫لم يعد زماني مكاني وال مكاني زماني‬ ‫زماني قھوﺗي‪ ،‬حانتي‪ ،‬قلمي‬ ‫مكاني كرسيي جنب القبطان‪.‬‬

‫‪4‬‬


‫ﺍﻧﺎ ﺍﳌﺴﺘﺤﻴﻞ ﻳﺎ‬

‫ﺯﻣﻨﻲ ‪.......‬‬

‫انا المستحيل يا زمني‪.......‬‬ ‫انا خرجت من رحم امي كاالعصار!‬ ‫الجد سھول وجبال ورمال واغوار‪.‬‬ ‫انا المستحيل يا زمني‪.......‬‬

‫بيدي وردة وباالخرى صفائح صبار‬ ‫احمل الحب في قلبي و سواحلي شطآن‬ ‫ذاكرﺗي ال ﺗسعفينني ‪ ،‬فانا قاربت النسيان‪.‬‬ ‫انا المستحيل يا زمني‪........‬‬ ‫لماذا وضعت سكين ابراھيم على عنقي ‪ ،‬وﺗرقبت نزول القبطان‪.....‬‬ ‫رايت شموخ نھديك ثائر كالبركان‪.....‬‬ ‫ال اريد قصيدﺗي امنحيني فقط الكلمات‬ ‫ايھا الموت ال ﺗنتظرني ‪ ،‬فلست سوى عابر سبيل;‬

‫ايھا الحب ال ﺗعذرني ‪ ،‬فقدت فيك زمنا طويل‬ ‫لفافة ﺗبغي مقعدي كرسيي زاويتي ﺗحتاج الى دليل‬ ‫يا امراة اثارت قلبي كالبركان‪.........‬‬ ‫يا امراة ﺗوقف الزمن فوق نھديك في كل مكان!‬ ‫يا امراة غازل البحر عينيك وﺗرك الشطئان‬ ‫نھداك كاسا نبيذ ﺗناجيا من عصر الرومان‪.‬‬ ‫ما اصعب صعود نھديك ‪ ،‬ما اسھل جموح الشجعان‬ ‫قمتان ﺗعانقان بھدوء وحنان‬ ‫من ھناك نزلت صحاءف موسى و عيسى و محمد وسليمان‪.‬‬ ‫ما اعظم كبرياء نھديك ‪ ،‬ﺗستفزني ﺗشدني ﺗصرعني في كل مكان‬ ‫لم يعد زماني مكاني وال مكاني زماني‬ ‫قھوﺗي حانتي قلمي‪....‬‬ ‫كرسيي جنب القبطان‪.‬‬

‫‪5‬‬


‫ﻋﺎﺗﺒﻴﻨﻲ‬ ‫عاتبيني ال تسرفي في عتابي رحماك لطفا طال اغترابي‬ ‫ال تلومي فتا افاق على الھون واضحى بين قيثارة و ناب‬ ‫لك مني تحية كل حب تجلى ھمسا على شواطئ االلباب‬ ‫لئن غبت فقلبي حاضر جلبت لك موج البحر حذو الباب‬ ‫عاتبيني فالبعد حقد و كفر و عتاب االحباب خير عتاب‬

‫ﲰﺎء ﺑﻼ ﻇﻼﻡ‬ ‫ﱂ ﲣﺮﺝ ﻣﻦ ﺭﺣﻢ ﺍﻣﻚ!‬ ‫ﺗﺼﺎﺭﻋﺖ ﻧﻌﻼﻙ ﻓﻮﻕ ﺍﻟﺘﻼﻝ ﺍجملﺎﻭﺭﺓ!‬ ‫ﻻ ﴰﺲ ‪ ،‬ﻻ ﻗﻤﺮ ‪ ،‬ﻓﻘﻂ ﺍﻧﺖ ﺑﲔ ﻇﻠﻤﺎﺕ ﺍﻟﺸﺠﺮ!‬ ‫ﻣﻦ ﻳﺴﺎﻝ ﻫﻮ ﻣﻦ ﳚﻴﺐ ‪.....‬ﻭﺍﻧﺖ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﳓﺮﺕ ﺍﻣﻚ ﰲ ﻣﻨﻈﺮ ﻏﺮﻳﺐ‬ ‫ﻫﻞ ﺗﻌﺮﻑ ﻋﻘﻮﺑﺔ ﻗﺘﻞ ﺍﻣﻚ ؟‬ ‫ﻟﺴﺖ ﻣﻦ ﻗﺘﻠﻬﺎ ﻓﺎﻧﺎ ﺧﺮﺟﺖ ﻣﻦ ﺭﲪﻬﺎ ‪ ،‬ﺑﻌﺪﻣﺎ ﺭﻓﻀﺖ ﱄ ﺍﻟﺴﻤﺎﺡ ﺑﺎﳋﺮﻭﺝ‪ ،‬ﻓﻘﺪ ﺍﺭﺍﺩﺕ‬ ‫ﻋﺪﻡ ﺗﺮﻛﻲ ‪ ،‬ﺑﻞ ﺍﺧﺬﺕ ﻣﻴﺜﺎﻕ ﻣﻮﺗﻲ ﲟﻮﺗﻬﺎ!‬ ‫‪6‬‬


‫ﻓﺎﻧﺎ ﻻ ﺍﺅﻣﻦ ﺑﺎﻥ ﺑﺎﻃﻦ ﺍﻻﺭﺽ ﺧﲑ ﻣﻦ ﻇﺎﻫﺮﻫﺎ‪.‬‬ ‫ﺭﺣﻠﺘﻲ ﺑﺪﺍﺕ ﲟﻮﺕ ﺍﻣﻲ!‬ ‫ﻻ ﺍﺭﻳﺪ ﻃﻔﻮﻟﺘﻲ‬ ‫ﺍﺭﻳﺪ ﺣﺮﻳﺘﻲ‬ ‫ﺍﺳﺘﺒﺴﻞ ﲟﻼﺑﺴﻪ ﺍﻻﻧﻴﻘﻪ ‪ ،‬ﻓﻘﺪ ﺭﺍﻯ ﺍﷲ ﻋﻠﻰ ﺻﻮﺭﺓ ﺍﻧﺴﺎﻥ!‬ ‫ﻣﺎ ﺧﻄﺒﻜﻢ ‪ ،‬ﻣﺎ ﻟﻮﻧﻜﻢ ‪ ،‬ﻣﺎ ﻃﻌﻤﻜﻢ ؟‬ ‫ﻓﻘﻂ ﻫﻲ ﻣﺎ ﺗﺒﻘﻰ ﻣﻦ ﺭﺍﺋﺤﺘﻜﻢ ﺍﻟﻨﺘﻨﺔ!‬ ‫ﺗﻨﺎﺳﻴﺘﻢ ﺳﺮﺍﺩﻳﺐ ﻣﻐﺎﺋﺮﻛﻢ‬ ‫ﺗﻨﺎﺳﻴﺘﻢ ﻣﻘﺎﺻﺪ ﻗﺘﻼﻛﻢ‬ ‫ﱂ ﻳﺒﻖ ﻟﻜﻢ ﺳﻮﻯ ﺍﺛﺪﺍء ﻧﺴﺎءﻛﻢ‬ ‫ﻟﻦ ﻳﻄﻮﻝ ﻧﻬﺎﺭﻛﻢ‬ ‫ﻭﺳﻴﻨﻘﻠﺐ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻟﻴﻠﻜﻢ‬ ‫ﺳﺤﻘﺎ ﻟﺒﺪﺍﺋﻴﺘﻜﻢ ‪ ،‬ﻓﺎﻧﺖ ﻋﺎﻫﺮﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﺭﺻﻔﺔ ﺍﻟﺸﻮﺍﺭﻉ‬ ‫ﺍﺧﻠﻊ ﻧﻌﻠﻴﻚ ﻓﺎﻧﺖ ﻓﺎﻧﺖ ﺑﺎﻡ ﺍﻟﻘﺮﻯ‬ ‫ﻭﺍﺭﻣﻲ ﺍﻧﺎﻗﺘﻚ ‪ ،‬ﻓﻬﻲ ﺍﻧﺎﻗﺔ ﻏﺎﻧﻴﺔ‬ ‫ﻭﺍﺗﺮﻙ ﺍﻣﻚ ﺩﻭﻥ ﻣﻼﻣﺴﺔ ﺍﺛﺪﺍﺋﻬﺎ‬ ‫ﻓﻠﻌﻞ ﻭﻟﺪ ﻋﺎﻕ ﻳﻘﻮﻡ ﺑﺎﳌﻬﻤﺔ‬

‫‪7‬‬


‫ﺑﻘﺎﻳﺎ ﺫﺍﻛﺮﺓ ‪٢‬‬ ‫ليس الزمان ھو الزمان وليس المكان ھو المكان!‬ ‫ھنالك اقمار واسفار ‪ ،‬اختلطت بلون شمس الغياب في ذاك المكان‪...‬‬ ‫ما كان القيصر ارحم من بروتس ‪ ،‬ولم تكن ماريا عاھره‪....‬‬ ‫طلوع الشمس ومغيبھا ازلي ‪ ،‬توقفت للحظات منتصف السماء!‬

‫تعلن عودة االله مردوخ ‪ ،‬واعطت الوالء لحظة ھبوطه االرض؟‬ ‫من كان منكم بال خطيئة فليرمھا اوال بحجر‪...‬‬ ‫ھكذا قال المسيح‬ ‫ليس بالخبز وحده يحيى االنسان‪....‬‬ ‫ھكذا اضاف المسيح‪.‬‬ ‫انتحر االله في السماء ؟‬ ‫فقد اعطى صالحياته الى انبيائه ورسله‪.....‬‬ ‫ولم يعد قادر على ضبط االيقاع ؟‬ ‫سلمت يمناك يمناك يا قائد الجزيره ظل ﷲ المنتحر على االرض‬ ‫وعمت صباحا يا قائد ربيع العرب فانت اولى بالصالحيات!‬ ‫وطابت ذكراك يا ستالين ‪ ،‬فقد سبقت االله في التدبير!‬ ‫ليس الزمان ھو الزمان وليس المكان ھو المكان!‬ ‫ارتشف قھوتي على وقع اقدام الماره ‪ ،‬في زاويتي‪ ،‬في مقھاي ‪ ،‬وعلى كرسي‬ ‫البيزنطي‪.....‬‬ ‫لم يعد من الذاكره ما يستحق االحترام!‬ ‫طابور المقھورين يلتقطون اعقاب الزكائر من بين اقدام المشاه‬ ‫ھذه ھي بالد النعيم ؟‬ ‫لم اعد املك سوى قلمي وجنوني!‬ ‫جنوني ھو ثورتي في حانه مليئه بالعاھرات!‬ ‫ليس الزمان ھو الزمان وليس المكان ھو المكان‪...‬‬ ‫ان مت فزماني ھو مكاني ‪ ،‬ومكاني ھو زماني‪.....‬‬ ‫من ال يعرف المستحيل ‪ ،‬ال يعرف النھار!‬ ‫من ال يعرف النرجس ‪ ،‬ال يعرف الياسمين!‬ ‫ما الفرق بينھما ما دام لھما نفس العبير؟‬ ‫لكن ليس الزمان ھو الزمان ‪ ،‬وليس المكان ھو المكان‬ ‫توقف الزمان‬ ‫توقف المكان‬ ‫‪8‬‬


‫ﺍﻧﻪ ﺍﻟﺴﻮﻣﺮﻱ‬ ‫اغصان الثلج ﺗجتاح حديقتي!‬

‫ابر الصنوبر ﺗشارك ماريا عشائھا االخير؟‬ ‫ال امتلك سوى قلمي وﺗحرشات امراة اربعينيه‬ ‫ال امتلك سوى مقھاي وطاولتي في الزاويه ورائحة المارة‬ ‫ثورﺗي ھي جنوني في حانه مليئه بالعاھرات‬ ‫ھناك على قمة الھدار!‬ ‫لم يبق لي سوى حجر جلست عليه وعناقيد قبار؟‬ ‫حكت لي قصة ذاك الختيار‬ ‫لكنه ال يعلم سر القبار ‪ ،‬ھكذا بقي سر القبار‬ ‫لن ﺗحوم في حديقتي منذ اليوم سوى الغربان!‬ ‫فقد قتل بروﺗس االمبرطور؟‬ ‫سئمت وضاعتكم‬ ‫سئمت ﺗفاھتكم‬ ‫سئمت سراديب عبائتكم ‪ ،‬يا من ﺗثبتون كل يوم نظرية دارون!‬ ‫انتحرت كليوبترا‬ ‫ﺗوقف الزمان على قمة الكرمل‬ ‫ينتظر نزول االله ؟‬ ‫نزل االله فوق جرزيم‬ ‫انه السومري‬ ‫لقد ظھر االله السومري بعد طول انتظار!‬ ‫قالوا لك ‪ :‬سيھزمك المستحيل‬ ‫قالوا لك ‪ :‬قلبك اضعف من امراة الشيخ محمد‬ ‫كان امامي خمسة سنين‬ ‫كان قدوﺗي ثالث سنين‬ ‫الكتشف انه السومري‬

‫‪9‬‬


‫ﻟﻠﺰﻣﻴﻠﻪ ﻣﻜﺎﺭﻡ ﺍﻟﺸﻔﺎء‬ ‫ﺍﺣﻦ ﺍﱃ ﻗﻠﻤﻚ ﺍﳉﻤﻴﻞ‬ ‫ﺍﺣﻦ ﺍﱃ ﻗﻠﺒﻚ ﺍﻻﺻﻴﻞ‬ ‫ﺍﺣﻦ ﺍﱃ ﺳﻄﻮﺭ ﲤﺮﺩﻙ ‪ ،‬ﻭﺑﲔ ﺍﻟﺴﻄﻮﺭ‬ ‫ﳔﻠﺔ ﺍﻟﺮﺍﻓﺪﻳﻦ ﻟﻴﻠﻬﺎ ﻟﻴﺲ ﺑﻄﻮﻳﻞ‬ ‫ﻣﺎ ﺍﺭﻭﻉ ﺩﺟﻠﺔ ﺣﲔ ﻳﻌﺎﻧﻖ ﺍﻟﻔﺮﺍﺕ‬ ‫ﻣﺎ ﺍﺭﻭﻉ ﺩﺟﻠﺔ ﺣﲔ ﻳﻮﺍﺳﻲ ﺍﺧﻴﻪ ﺍﻟﻔﺮﺍﺕ‬ ‫ﻳﺎ ﻳﺎﲰﻴﻨﺔ ﺍﳊﻮﺍﺭ ‪ ،‬ﻟﻦ ﻳﺮﺣﻞ ﺍﻟﻨﻬﺎﺭ‬ ‫ﺍﻧﺖ ﳔﻠﺔ ‪ ،‬ﺍﻧﺖ ﺯﻳﺘﻮﻧﻪ ‪ ،‬ﺍﻧﺖ ﺑﻼ ﻫﻮﻳﻪ‬ ‫ﺍﻧﺖ ﺯﻫﺮﺓ ﻧﺮﺟﺲ ‪ ،‬ﺍﻧﺖ ﺑﻨﺪﻗﻴﻪ‬ ‫ﻟﻦ ﻳﻬﺰﻣﻚ ﺍﳌﺴﺘﺤﻴﻞ‬ ‫ﺍﻧﺖ ﺛﻮﺭﺓ ﺍﳌﺴﺘﺤﻴﻞ‬ ‫ﻋﻮﺩﻱ ﻛﻤﺎ ﻛﻨﺖ‬ ‫ﻋﻮﺩﻱ ﻛﻤﺎ ﻗﻠﺒﻚ ﺍﳉﻤﻴﻞ‬ ‫ﻟﻦ ﻳﻬﺰﻣﻚ ﺍﳌﺴﺘﺤﻴﻞ‬ ‫ﻟﻦ ﻳﻬﺰﻣﻚ ﺍﳌﺴﺘﺤﻴﻞ‬ ‫ﺍﺩﻡ ﻋﺮﺑﻲ‬

‫‪10‬‬


‫ﺑﻘﺎﻳﺎ ﺫﺍﻛﺮﺓ‬ ‫ﺍﻳﻬﺎ ﺍﳌﺎﺿﻲ ﻻ ﺗﺘﺬﻛﺮﻧﺎ ‪ ،‬ﻓﻨﺤﻦ ﰲ ﺣﺎﺷﻴﺔ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ‪.‬‬ ‫ﺍﻳﻬﺎ ﺍﳊﺎﺿﺮ ﻗﺘﻠﻨﺎﻙ ﻗﺒﻞ ﺍﻥ ﺗﻮﻟﺪ‪....‬‬ ‫ﺍﻳﻬﺎ ﺍﳌﺴﺘﻘﺒﻞ ‪ ،‬ﺻﺪﻗﻨﺎ ﺍﻧﻔﺴﻨﺎ ‪ ،‬ﺻﺪﻗﻨﺎ ﺍﻧﻔﺴﻨﺎ‪،‬ﻧﺴﲑ ﻭﺭﺍءﻙ ﻣﺸﻲ ﺍﻟﻌﻤﻴﺎﻥ‪.‬‬ ‫ﻛﻢ ﺯﻧﻴﻨﺎ ﲟﺴﺘﻘﺒﻠﻨﺎ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺻﺪﻗﻨﺎ ﺍﻧﻔﺴﻨﺎ‪.....‬‬ ‫ﻛﻢ ﺗﻌﺎﻗﺐ ﺯﻧﺎﺓ ﺍﻟﻈﻼﻡ ﺍﻣﺎﻡ ﻣﺎﺫﻧﻨﺎ ﻭ ﻛﻨﺎءﺳﻨﺎ ﻭ ﻣﺪﻧﻨﺎ‪...‬‬ ‫ﻳﺎ ﲝﺮ ‪،‬ﻳﺎ ﻛﺮﻣﻞ ‪ ،‬ﻳﺎ ﻫﺪﺍﺭ ‪ ،‬ﻻ ﺗﻐﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﺍﺟﺮﺍﻣﻨﺎ‪...‬‬ ‫ﻟﺴﻨﺎ ﺳﻮﻯ ﻋﺎﺑﺮﻱ ﺳﺒﻴﻞ ﰲ ﺯﻣﻦ ﺍﻟﻨﺴﻴﺎﻥ‪.‬‬ ‫ﺍﻳﻬﺎ ﺍﳉﺎﺛﻢ ﻋﻠﻰ ﲨﺎﺟﻢ ﺍﻫﻞ ﻏﺰﺓ‬ ‫ﺍﻳﻬﺎ ﺍﳌﱰﺑﻊ ﻋﻠﻰ ﺧﻠﻔﻴﺔ ﻣﻨﺎﺿﻠﺔ ﻓﻠﺴﻄﻴﻨﻴﻪ ‪....‬ﻣﺎ ﺍﻗﺒﺤﻜﻤﺎ‬ ‫ﺻﺪﻗﺘﻢ ﺍﻧﻔﺴﻜﻢ ﺣﲔ ﻛﺬﺏ ﺍﻻﺧﺮﻭﻥ ﻋﻠﻴﻜﻢ‬ ‫ﺍﻧﻬﺎ ﻏﻄﺮﺳﺔ ﺍﻟﺴﺎﻓﻞ ﻭ ﺩﻭﻧﻴﺔ ﺍﻟﻮﺿﻴﻊ‬ ‫ﻳﺎ ﲝﺮ ﻻ ﺗﻨﻌﺘﲎ ﲟﺎ ﻟﻴﺲ ﻓﻴﻨﺎ‪...‬‬ ‫ﻳﺎ ﲝﺮ ﻟﺴﻨﺎ ﺳﻮﻯ ﻋﺎﺑﺮﻱ ﺳﺒﻴﻞ‪.‬‬ ‫ﻳﺎ ﲝﺮ ﺍﺳﺘﻤﺘﻊ ﲟﺎ ﻟﺪﻳﻚ ﺍﻻﻥ ‪ ،‬ﻭ ﻏﺪﺍ ﻳﻜﻮﻥ ﺍﳌﺴﺘﺤﻴﻞ‬ ‫ﺍﺩﻡ ﻋﺮﺑﻲ‬

‫‪11‬‬


‫ﺍﻧﺎ ﺍﳌﺴﺘﺤﻴﻞ ﻳﺎ ﺍﺑﻲ‬ ‫א א لא‪،،،،،،،،،،،‬‬ ‫א  نמא ‪.‬‬ ‫د ولولو لوאوא‪.‬‬ ‫א א لא‪،،،،،،،،،،،،،‬‬ ‫د"ود!و ‬ ‫א لא '&‪ %‬و وא ‪$‬طאن‬ ‫ذא  ( ‪% &،‬א ن‪،‬‬ ‫א א لא‪،،،،،،،،،،،،،،،،‬‬ ‫ ذאو‪ (-‬نאא‪,‬מ ‪،* +‬و ‪ %‬زولא *طن‪،،،‬‬ ‫ ‪+‬אن  ود &‪$/‬طאن‪.‬‬ ‫אא و ‪ 

&، 0‬و  ل;‬ ‫אא ' (ذ ‪*&،‬د‪

-‬א

ل‪،،،،‬‬ ‫ *ند!א ‪1‬א  ل‪.‬‬ ‫א א!א‪  %2‬ن‪،،،،،،،،،،،،،‬‬ ‫א א! و‪4%‬א ز ن&وق د‪&1‬ل ن‪،،،،‬‬ ‫א א!א  ن ل ‪،1‬‬ ‫ دא‪  1‬ذ  نא و ن‪.‬‬ ‫ א('(ود د‪،1‬ذ 

*א ل‪.‬‬ ‫‪ %‬ن ( *ن نא

‪،،،،،،،‬‬ ‫ ن‪ 1 ,‬ز ‪ 4‬و ‪+‬و ‪+‬و  دو

 ن‪.‬‬ ‫‪12‬‬


โ€ซ ืโ€ช0โ€ฌืž ุฏโ€ช ุŒ1โ€ฌุฒ ูˆ โ€ช$โ€ฌุฏ  ู„โ€ช.โ€ฌโ€ฌ โ€ซื'(ูˆุฏื ู„โ€ชุŒโ€ฌื'(ูˆุฏื ู„โ€ฌ โ€ซืุฏืžโ€ฌ โ€ซ ูˆ ูˆโ€“ ุฏืโ€ฌ

โ€ซโ€ช................................................................โ€ฌโ€ฌ

โ€ซููŠ ุงู„ู…ุทุงุฑ ูŠูˆู„ุฏ ุงู„ุฑุจูŠุนโ€ฌ โ€ซุฌู†ุณูŠุงุช ู…ุฎุชู„ูุฉ โ€ช -โ€ฌุชุชุฌู„ู‰ ุนุธู…ุฉ ุงุงู„ู†ุณุงู†โ€ฌ โ€ซููŠ ู…ุณุงุฑุงุช ู…ุชู†ุงุงฺพูŠุฉโ€ช-------โ€ฌโ€ฌ โ€ซุญู„ู… ุงู„ู…ุณุงุกโ€ช---------โ€ฌโ€ฌ โ€ซุจู‚ุงูŠุง ุฐุงูƒุฑุฉโ€ช-------โ€ฌโ€ฌ โ€ซู…ุณุชู†ูุฐ ู…ุง ูˆู‚ุน ู…ู† ุซู†ุงูŠุงโ€ฌ โ€ซุดู…ุณ ุบุฑูŠุจุฉโ€ช-----โ€ฌโ€ฌ โ€ซุชุทู„ ุนู„ูŠ ู…ู† ุดูˆุงุทุฆ ุงู„ู…ุฌฺพูˆู„โ€ช--โ€ฌู„ูƒู†ฺพุง ุฌู…ูŠู„ู‡โ€ช----โ€ฌูุงู†ุง ุงู„ู…ุบุงู…ุฑโ€ฌ โ€ซุงู†ุง ุงุงุญุจ ุชุบูŠูŠุฑ ุงู„ูƒูˆู†โ€ช----โ€ฌโ€ฌ โ€ซุงุญุจ ุนุจุงุฏุฉ ุงู„ุดูŠุทุงู†โ€ช-----โ€ฌโ€ฌ โ€ซูƒุณุฑ ุฌู…ูˆุฏ ุงู„ู…ุณุชุญูŠู„โ€ช-โ€ฌุนู„ูŠ ุงุฑุถูŠุฉ ุงู„ุฏูˆู„ ุงู„ูู‚ูŠุฑุฉโ€ฌ โ€ซุงู…ุงู…ูŠ ุนู„ู‰ ู…ุฑู…ู‰ ูุซูŠู„ู‡โ€ช ----โ€ฌุชุชู†ฺพุฏ ู…ู† ูˆุฑุงุก ุงู„ุจุญุงุฑโ€ฌ โ€ซู…ู† ุชูƒูˆู† ุญูˆุฑูŠู‡โ€ช -โ€ฌุฌู†ูŠู‡โ€ช-โ€ฌุงู… ุงู†ุณูŠู‡โ€ฌ โ€ซุงู„ ุงุญุจ ุงู„ุณู…ุงุก ุฏูˆู† ู†ุฌูˆู… โ€ช -โ€ฌูˆุงูƒุฑฺพฺพฺพุง ู…ุน ุงู„ู‚ู…ุฑโ€ฌ โ€ซฺพูƒุฐุง ุชุนู„ู…ุช ุงู„ู…ุณุชุญูŠู„ โ€ช -โ€ฌูุงู†ุง ุงู„ุทุฑูŠู‚ ุงู„ู…ู…ฺพุฏ ุงู„ู‰ ุงู„ู…ุฌูˆู„โ€ฌ โ€ซุนู„ู‰ ุงุงู„ุฑุถ ู…ุง ูŠุบู†ูŠ ุนู† ุงู„ุณู…ุงุก โ€ช-โ€ฌุงู„ุฌู†ุฉ ูˆุงู„ู†ุงุฑ ูˆุงู„ุจุญุงุฑ ูˆุงุงู„ู†ฺพุงุฑโ€ฌ โ€ซุงู„ุญุจ ุงู‚ูˆู‰ ู…ู† ุงู„ู…ูˆุชโ€ช-โ€ฌูƒู…ุง ุงู„ุดู…ุณ ู‚ุงฺพุฑ ุงู„ู‚ู…ุฑโ€ฌ โ€ซุงู„ู…ูˆุช ุญุงุฆุฑุง ุงู…ุงู… ุงู„ุญุจ โ€ช--โ€ฌุงู„ุญุจ ฺพูˆ ุงู„ุจุฏุงูŠู‡ ูˆุงู„ู†ฺพุงูŠุฉโ€ช-โ€ฌู„ูƒู† ุงู„ู…ูˆุช ฺพูˆ ูู‚ุท ุงู„ู†ฺพุงูŠู‡โ€ฌ โ€ซู„ูŠุณุชู…ุฑ ุงู„ุญุจโ€ฌ โ€ซโ€ช13โ€ฌโ€ฌ


‫ﰲ ﻋﻴﺎﺩﺓ ﺍﻻﺳﻨﺎﻥ‬ ‫مرت كنسمة ربيعية ﺗداعب خدي االيمن ‪ ..................‬ﺗوقف االلم‪!.................‬‬ ‫سألتني‪..............‬ھل أعمل ببنج أم دون بنج‪...........‬؟ فقلت لھا ‪ ،‬لعلك ﺗريدين‬ ‫قتلي!‪ .....‬فأنا مبنج من فعل سحرك االالھي ‪........‬فانفجرت ضحكا وقالت‪ :‬أنت فعال‬ ‫ادم‪.........‬أنت من أغويت حواء ‪ ،‬وأنت من‬ ‫ﺗمرد على الرب‪......‬قلت‪ :‬لوالك لما عصيت‬ ‫أوامر الرب‪...‬‬ ‫ظل شجرة الجاردينيا يحتضنني‪...........‬لقاء‬ ‫العيون والھة الحب طافت حولي‪........‬‬ ‫نسران بريان استراحا على‬ ‫كتفيھا‪.........‬ونھدان يصعدان وينزالن كفعل‬ ‫الحب‪..........‬أما أنا فطريح الكرسي أراقب‬ ‫الصمت‪......‬واستعيد قصة الخلق‪...‬‬ ‫ھذه ثالثة أسنان بورصالن مكان ﺗلك‬ ‫المھترئه‪...........‬لنحاول ﺗركيبھا‪.........‬يدان‬ ‫صغيرﺗان ﺗمتدان جوف فمي‪........‬عصفوران‬ ‫على شجرة سنديان في أفق واسع‪...‬مسرحا‬ ‫للطيران‪...‬أما أنا فلست أنا ‪ ،‬وأما ھي فكانت‬ ‫ھي‪.......‬‬ ‫قالت‪:‬ﺗستطيع االن طحن الحصى على أسنانك ‪ ،‬وھي أبدية ال ﺗتاكل وال ﺗتلون‪.....‬‬ ‫قلت‪ :‬ھل من مجال لتغيير جميع أسناني!‪.....‬ضحكت وقالت‪:‬أﺗمنى لك السالمة ‪ ،‬ولكن‬ ‫ھذا كرﺗي‪.........‬أليس ھذا ما ﺗبحث عنه؟ فحرجت على أمل اللقاء‪.‬‬

‫‪14‬‬


‫ﺷﻄﺤﺎﺕ ﻓﻜﺮﻳﻪ‬ ‫ﻣﺮﺕ ﻛﻐﻴﻤﻪ ﺭﺑﻴﻌﻴﻪ ﰲ ﲤﻮﺯ ﺑﻐﺪﺍﺩ‪....................‬‬ ‫ﺗﻨﻬﺪﺕ ﺭﻣﺎﻝ ﺍﻟﺼﺤﺮﺍء‪....................................‬‬ ‫ﻋﺎﺩ ﺻﺪﺍﻫﺎ ﻣﺒﺘﻼ ﻣﻦ ﺟﺒﺎﻝ ﻛﺮﺩﺳﺘﺎﻥ‬ ‫ﺍﻏﻨﻴﻪ ﺣﺰﻳﻨﻪ ﺗﺼﺎﺭﻉ ﺍﻟﺒﻘﺎء‪.................‬‬ ‫ﺳﻼﱂ ﺩﺭﺑﻬﺎ ﻃﻮﻳﻞ‬ ‫ﺗﻮﻗﻒ ﺍﻟﺰﻣﻦ ﺑﲔ ﻧﻬﺪﻳﻬﺎ‪.............‬‬ ‫ﻛﻠﻤﺎ ﻗﺒﻠﺘﻬﺎ ﺍﺷﻌﺮ ﺍﻧﻨﻲ ﺍﺿﻊ ﺭﺳﺎﻟﺔ ﺣﺐ ﻣﺴﺘﻌﺠﻠﻪ ﰲ ﺻﻨﺪﻭﻕ ﺑﺮﻳﺪ‬ ‫ﺍﲪﺮ‪.......‬‬ ‫ﻭﰲ ﺍﻟﺼﻴﻒ ﲤﺪﺩﺕ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺸﺎﻃﻲء‬ ‫ﻭﻓﻜﺮﺕ ﰲ ﻋﻴﻨﻴﻬﺎ‬ ‫ﻟﻮ ﻋﺮﻑ ﺍﻟﺒﺤﺮ ﻣﺎ ﻗﻠﺖ ﳍﺎ‬ ‫ﻟﱰﻙ ﺳﻔﻨﻪ ﻭﺍﲰﺎﻛﻪ ﻭﺗﺒﻌﻨﻲ‬

‫‪15‬‬


‫اﻻن ﻛﺘﺎﺑﺎت ﺳﺎﺧﺮة‬ ‫الحمير مرة‬ ‫أخرى ‪...‬‬ ‫مھما فتشت في ھذا العالم ال‬ ‫اجد ما ھو افضل من‬ ‫حضارة الحمير ‪ ،‬الحمير‬ ‫صبوره ‪ ،‬مطيعه ‪ ،‬ﺗعمل‬ ‫دون كلل او ملل وباخالص ‪،‬‬ ‫وھي شعوب منتجه وانتاجھا‬ ‫يكفي المعموره لوال ﺗسلط‬ ‫بني البشر عليھا وسرقة‬ ‫جھدھا ﺗحت مسميات مختلفه‬ ‫‪ ،‬ﺗارﺗا شعوب متخلفه واخري ضد االنسانيه ‪ ،‬ولكن ما عالقة الشعوب الحميريه‬ ‫باالنسانيه ‪ ،‬فھي من جنس اخر ‪ ،‬ويكفي ما قدمته من عطاء فاق حدود االنسانيه‬ ‫احد الحمير اعتقد انه اعتزل الكتابه ‪ ،‬بسسب خالف على امر سطحي يتعلق بديون‬ ‫امريكا وعلى الصراع الطائفي في مجتمعه ‪ ،‬فھو يريد ربط ديون امريكا وازمتھا الماليه‬ ‫في الصراع الطائفي في بالده ‪ ،‬وحسب ﺗعبيره ان مجتمع الحمير ال يخطا في اي ﺗحليل‬ ‫‪ ،‬فكيف بكاﺗب له صوالت وجوالت ‪ ،‬حتى انه اقتحم صفحات الحوار ‪ ،‬صاحبنا الكاﺗب‬ ‫الذي احترمه ال يغير موقفه وحجته في ذلك لبرالية الحمير الجنسيه ‪ ،‬ويستشھد دائما‬ ‫بمقولة فرويد ان الجنس ھو محرك التاريخ ‪ ،‬ويقول ان الشبق الجنسي للحمار سر نجاحه‬ ‫وھو الذي حرف مسيرﺗه التاريخيه نحو االحسن ‪.‬‬ ‫صديقي الكاﺗب الحمار وھو من فصيلة البحر المتوسط ‪ ،‬يقول ان حل ازمة امريكا‬ ‫الماليه يجب ان ﺗمر بدايتا بمجتمع الحمير وثانيا في مناطق الصراعات الطائفيه ‪ ،‬حتى‬ ‫انه يقول على سبيل المثال يجب ان يبقى لھب الطائفيه في العراق ملتھبا من اجل‬ ‫استمرار ﺗدفق البترول ‪ ،‬متناسيا ان شعوبه ﺗستورد الشعير من الصومال‪.‬‬ ‫‪16‬‬


‫وفي رايه عن ربيع ثورات العرب ‪ ،‬انه يرى فيھا مستقبل الحمير ‪ ،‬فالحمير حسب رايه‬ ‫ال بد لھا من ﺗغيير واقعھا الممتد منذ االف السنين وھذه الثورات لھي الھام لھم مستقبال ‪.‬‬ ‫وفي رايه في حل قضية الفلسطينيين ‪ ،‬يستعين بافكار حزب البعث العربي االشتراكي ‪،‬‬ ‫ويتفاخر بالنموذج السوري والعراقي ‪ ،‬وكيف كانت مجتمعات الحمير خائفه من قوة‬ ‫ﺗرسانة صدام العسكريه ‪ ،‬خصوصا عندما غزا دول الجوار ‪ ،‬لوال ﺗدخل فرقه من مئة‬ ‫الف حمار مع قوى التحالف ‪ ،‬اال ان التجربه السوريه حسب رايه ‪ ،‬اعطت االمل بحل‬ ‫قضية الفلسطينيين ‪ ،‬من منطلق من لم يتقدم يتاخر ‪ ،‬وھذا االسقاط حسب رايه مستفز‬ ‫للطرف االخر‪.‬‬ ‫‪..............................................................‬‬

‫ﺳﺎﻋﻮﺩ ﺍﱃ ﺍﳊﻤﲑ‬ ‫ضمن كتاباﺗي السابقه ومن منطلق اعجابي‬ ‫بمجتمع الحمير ‪ ،‬راودﺗني فكرة افراد مقال اخر‬ ‫عن الحمير ‪ ،‬ولكن ھذه المره عن الحمير‬ ‫القبرصيه ‪ ،‬لما وصلني من ﺗوبيخات وﺗھديدات‬ ‫عبر بريدي ‪ ،‬وحتى ان حمارا قبرصيا برﺗبة‬ ‫ميجر كتب مقاال يھاجمني فيه في صحيفة حمير‬ ‫اون الين ‪ ،‬مما اطرني الى الرد عليه ‪ ،‬فالحمير‬ ‫بحكم مصداقيتھا وسمعتھا الطيبه ونزاھتھا ‪،‬‬ ‫مصدقه وﺗلحق ضررا فادحا باي كاﺗب مھما كانت براعته‪.‬‬ ‫الحمار القبرصي لمن ال يعرفه قوي البنيه وضخم ‪ ،‬اي كبير الحجم ‪ ،‬وشعره ما بين‬ ‫االبيض والرمادي ‪ ،‬بال ﺗشبيه‪ -‬النه سوف يعترض علي‪ -‬يشبه االنسان الشايب من حيث‬ ‫لون الشعر ‪ ،‬ويقال حسب احد المصادر التي قراﺗھا موطنه االصلي في بالد ما بين‬ ‫النھرين ‪ ،‬لكن االن ھو ضمن منطقة اليورو منذ االف السنين ‪.‬‬ ‫الحمار القبرصي ‪ ،‬مع العلم انني احترم الحمير ‪ ،‬واحترم النموذج الذي قدموه للعالم عبر‬ ‫مسيرﺗھم الطويله ‪ ،‬اال انه يتھمني باالدلجه ‪ ،‬على اعتبار انني لم اﺗطرق في مقاالﺗي‬ ‫السابقه للحمير القبرصيه ‪ ،‬وﺗسائل في مقاله عن عدم قرائتي التاريخ جيدا ‪ ،‬وﺗسائل لماذا‬ ‫ﺗنسب كل انجازات الحمير لحمير الشرق االوسط فقط ‪ ،‬مع العلم ان ميثاق الحمير في‬ ‫كل اصقاع االرض واحد ‪ ،‬وال يستطيع حمار واحد ان يحيد عن مقررات المؤﺗمرات‬ ‫المتعاقبه للحمير التي وصل عددھا ﺗرليون مؤﺗمر لحد االن ‪ ،‬وھي سر ﺗميزنا ونجاحنا‬

‫‪17‬‬


‫منذ بدا الخليقه ‪ ،‬فھذه المؤﺗمرات حافظت على كارزمى الحمار كما ھي ‪ -‬قائد ‪ ،‬يعمل‬ ‫بجد ‪ ،‬صبور ‪ ،‬غير مقلد‪.‬‬ ‫وبما انني من انصار الحمير ‪ ،‬ومن اول المؤسسين لجمعية انصار الحمير ‪ ،‬ﺗقديرا‬ ‫لمكانتھم وحضورھم القوي على مستوى العالم ‪ ،‬وقع كالمه كالصاعقه علي ‪ ،‬فانا‬ ‫معجب بتجربة الحمير التاريخيه‪.‬‬ ‫فالحمار قائد ملھم ‪ ،‬يستطيع قيادة قافله من الجمال بكل ثقه وﺗرﺗيبا ‪ ،‬والحمار يعمل دون‬ ‫كلل او ملل حتى ان فائض انتاج الحمير القبرصيه حل مشكلة اليونان ‪ ،‬ضمن برنامج‬ ‫مساعدة الشعوب الفقيره ‪ ،‬والحمار له كارزمه مميزه ﺗميزه عن باقي االمم ‪ ،‬فما اعظمك‬ ‫ايھا الحمار ‪. ،‬‬ ‫االھم من موضوع االدلجه اعتبرني في مقاله ايضا انني مفكك لمسيرة الحمير التنويريه‪،‬‬ ‫حسب قرائتي التاريخيه لھم ‪ ،‬حيث ناقشتھا من وجھة نظر طبقيه ‪ ،‬اال ان اعتراضه على‬ ‫الموضوع يكمن في ان مجتمع الحمير لم يدخل في يوم من االيام اي صراع طبقي ‪ ،‬وان‬ ‫مسيرﺗھم التاريخيه ما كانت اال عقليه مثاليه ‪ ،‬مصدرھا ﺗعاليم "مورده " ومورده ھذا ھو‬ ‫الديانه التي يدينون فيھا‪ ،‬لذلك اعتبرني خارج التاريخ ‪ ،‬والحقيقه الحق بي ضررا شديدا‪،‬‬ ‫لدرجه ان القراء من الحمير غير مسموح لھم قرائتي بعدما كنت من افضل الكتاب‬ ‫عندھم ‪ ،‬واالغرب في الموضوع ان حمير الشرق االوسط انضمت اليھم ‪ ،‬واخيرا‬ ‫وصل الى مسامعي انھم عقدوا مؤﺗمرا في جزر الكناري لمناقشة االمر ‪ ،‬اال ان مصادر‬ ‫جاري الحمار ﺗقول المؤﺗمر في ساحل العاج ‪ ،‬بحكم الصداقه قال لي واطلعني على‬ ‫القرارات المنوي اﺗخاذھا‪:‬‬ ‫ الحمار حمار ولو بين الخيول ربى‬‫ نتعرض الى حمله شرسه من بني البشر ﺗھدد ثقافتنا‬‫ االنجازات التي انجزناھا عبر التاريخ ‪ ،‬حتى وصل االمر بنا ﺗاجيل ديون االمريكان‬‫والحفاظ على بني البشر ‪ ،‬ﺗطاول عليھا كاﺗب قزم‬ ‫وھذا ما زالت المفاوضات جاريه من اجل الغاء البيان ووسيطي جاري الحمير الذي‬ ‫ﺗربطني فيه عالقات ﺗاريخيه ونضاليه‬ ‫‪.....................................................................‬‬

‫نھج الحمير في فن التغيير‬ ‫لفت انتباھي ھذا اليوم وانا ابحث في المكتبه الوطنيه عن كتاب احتاجه في بحثي‪ ،‬لقد‬ ‫لفت انتباھي كتاب باسم ‪ " :‬نھج الحمير في فن التغيير" للمؤلف الدكتور حمار ولد حمار‬ ‫‪ ،‬وقد ﺗصفحت الكتاب بنھم ‪ ،‬وقد وجدت ان ھذا الدكتور الحمار قد ناقش مادة ھذا‬ ‫الكتاب في اطروحة المذكوره في مؤﺗمر دولي لمناھضة العنف ضد المرأه ‪ ،‬وقد نال‬

‫‪18‬‬


‫على ھذه االطروحه درجة الدكتوراه في الفلسفه من جامعة ساحل العاج بدرجة امتياز‬ ‫مع مرﺗبة الشرف ‪.‬‬ ‫يتحدث السيد الدكتور عن ﺗجربة الحمير في مجال مناھضة العنف ضد االناث عندھم‪.‬‬ ‫وكيف ان االناث من الحمير قد نالت جميع حقوقھا بل ﺗفوقت على الحمار الذكر ‪ ،‬وفي‬ ‫ھذا السياق يتحدث الدكتور عن اھم الحقوق التي انتزعتھا االنثى من الحمير من الحمار‬ ‫‪ ،‬فحسب قوله ‪" :‬ال يمكن ال يمكن ان يقدم الحق لصاحبه على طبق من ذھب بل يجب‬ ‫انتزاعه انتزاعا" ‪ .‬ويتحدث عن اھم ھذه الحقوق حيث قرات على عجل اھم ما ورد‬ ‫فيھا ‪:‬‬ ‫الزواج اكثر من حمار واالمر يتعلق باالنثى فالقانون يعطيھا الحق في ذلك‪.‬‬ ‫للحماره الحق في ارﺗداء الحجاب متى ارادت وخاصه اذا ارادت اخفاء جمالھا عن حمير‬ ‫منطقة اليورو ‪.‬‬ ‫للحماره‬ ‫يحق‬ ‫الحصول على‬ ‫مناصب عليا في‬ ‫الدوله ما عدا‬ ‫سكرﺗيرة مسؤول‬ ‫‪.‬‬ ‫يمكن للمرأه ان‬ ‫ﺗعمل مكان رجل‬ ‫والقيام‬ ‫الدين‬ ‫بجميع مسؤولياﺗه‬ ‫بشرط لبس ﺗنوره قصيره فوق الركبه بخمس سنتمترات ستة سنتمترات غير مسموح‬ ‫عند الصالة بالمؤمنين الحمير ‪.‬‬ ‫ﺗضامنا مع الحركه النسويه العالميه ‪ ،‬السماح للحمار الذكر بمعاشرة االنثى الحماره‬ ‫بنصف العضو الذكري للحمار مرة واحده في السنه ‪.‬‬ ‫ﺗبني بعض الناشطات ضد العنف والتمييز ضد المراه من بني البشر من اجل التعاون‬ ‫المشترك وكنوع من ﺗثقيف ﺗلك الناشطات في فن التعامل مع الجمھور من غير المثقفين‬ ‫العوام ‪.‬‬

‫‪19‬‬


‫ھذا ويامل الدكتور الحمار ﺗعميم ھذه التجربه على حمير منطقة الشرق االوسط لالستفادة‬ ‫من ھذه التجربه الفريده ‪ .‬ويامل كذلك الدكتور ان يتم عرض اطروحته في دور السينما‬ ‫بدل فلم التجربه الدنماركيه‪.‬‬ ‫‪.................................................................‬‬

‫ﲪﺎﺭ ﺟﺎﺭﻱ‬ ‫عاﺗبني حمار جاري قبل يومين بسبب عدم ذكره في مقالتي االخيره بشكل خاص ‪،‬‬ ‫خصوصا وانني بنك اسراره وال يجد الراحه اال في الجلوس معي والفضفضه لي ‪ ،‬فھو‬ ‫من اسره فقيره وكادر من كوادر‬ ‫الحرص القديم للحزب التقدمي‬ ‫الديموقراطي للحمير ‪ ،‬وكيف‬ ‫انه خسر زھرة شبابه كمناضل‬ ‫في صفوف الحزب ‪ ،‬وھو ال‬ ‫يندم على ذلك ‪ ،‬بل فقد رفيقة‬ ‫عمره اثناء فترة النضال من‬ ‫اجل التحرر من استعمار البغال‪،‬‬ ‫ولم يتزوج منذ ﺗلك الحادثه وما‬ ‫زال يحتفظ بسالحھا معه كرمز‬ ‫للذكرى والنضال‪.‬‬ ‫وكثيرا كنت استرق النظر من‬ ‫شباك نافذﺗي وھو يمارس طقوس الفراق ال حياء ذكراھا‪ ،‬فللحمير طقوس ﺗختلف عن‬ ‫سائر المخلوقات ‪ ،‬ما عز عليه ھو عدم استدعائه لحضور مؤﺗمر الحمير االخير المنعقد‬ ‫قبل ثالثة ايام ﺗحت عنوان رؤيا وافاق مستقبليه‪ ،‬وھو الحريص بجميع ممارساﺗه اليوميه‬ ‫والفكريه واالدبيه في التنظير للحزب ‪،‬حتى ان احد الكتاب من بني البشر ھاجمه بمقاله‬ ‫يصفه فيھا بالحمار‪ ،‬بسبب مواقفه الراديكاليه من قضية الخمير الحمر‪.‬‬ ‫كان يجھز لذلك المؤﺗمر منذ اشھر على امل المشاركه ‪ ،‬وكان لديه من الخطط المستقبليه‬ ‫الكثير ‪ ،‬فقد جھز ورقة عمل اطلعني علبھا قبل المؤﺗمر ﺗتحدث عن ديمقراطية الحمير‬ ‫في فن التزوير وﺗحديات مستقبليه ‪.‬‬ ‫اراد حمار جاري وھو مناضل عريق في ﺗلك الورقه ان يعطي مفھوما اوسع عن‬ ‫الديموقراطيه التي ﺗنتھجھا الحمير ‪ ،‬ولكنه بسبب ارائه الجديده منع من حضور المؤﺗمر‪،‬‬ ‫اراد حمار جاري ان يضم كوادر من ابناء البشر الى سجل الناخبين ﺗعبيرا عن وحدة‬ ‫‪20‬‬


‫الحال ما دامت المصلحه واحده والھدف واحد ‪ ،‬بغض النظر عن الجنس او العرق او‬ ‫الدين من منطلق ايمانه باالنسنه التي طالما رفعھا شعارا في كل كتاباﺗه وھذا ما حرمه‬ ‫من حضور المؤﺗمر بحجة التالعب في سجل الناخبين وﺗقديم افكار غريبه ‪ ،‬وعلى اثرھا‬ ‫صدر مرسوم حماري بتعينه سفيرا للحمير في جمھورية الكونغو الديموقراطيه‪.‬‬ ‫والغريب انه سالني سؤاال ما زال يحيرني ولم افھم ما يرمي اليه‬ ‫فقد سالني ما شكل القاعه التي عقد فيھا المؤﺗمر ‪ ،‬واين جلس رئيس المؤﺗمر واستطرد‬ ‫وقرا علي نثرا مما يحفظه من مخزون الشعراء مما زاد في حيرﺗي حيث قال‪:‬‬ ‫الفرق بين عباد الشمس والياسمين ان االول ينظر الى اعلى ويقول ما انا اال ما اعبد اما‬ ‫الثاني فينظر الى االسفل ويقول ما انا اال انا وفي الليل يزول الفرق ويزداد التأويل ‪ ،‬ثم‬ ‫انعم علي بابتسامه مستاذنا لي بالخروج‪.‬‬ ‫‪..................................................................‬‬ ‫ﺣﺘﻤﻴﺔ ﺍﻟﺘﻐﻴﲑ ﰲ ﺳﻴﻜﻮﻟﻮﺟﻴﺎ‬

‫ﺍﳊﻤﲑ‬

‫للحمار ان يتفاخر بين ابناء جلدﺗه ‪ ،‬فالحمار فيه‬ ‫من الوقار ما ال يوجد بغيره من الحيوانات‪ ،‬وله‬ ‫كارزمه معينه‪,‬‬ ‫عرف فيھا اثناء مسيرﺗه الطويله رفيقا لالنسان ‪،‬‬ ‫الحمار قائد‪ ،‬والحمار يعمل دون كلل او ملل‬ ‫بصبر وثبات ‪,‬‬ ‫فھو يقود قافله من النوق بكل ﺗنظيم وشموخ وكبرياء ‪ ،‬وھو يعمل مدة ‪ ٢٤‬ساعه دون ان‬ ‫يتعب او حتى التظاھر‬ ‫بالتعب على نفس الوﺗيره من االداء وھو قوي جنسيا فھو من اقوى الكائنات جنسيا من‬ ‫الثديات ودائما يتبع مثل ‪ :‬عليك بالطريق ولو طالت ‪ ،‬فاذا اراد ان يسير في طريق وعره‬ ‫او جبليه فانه يختار ويعرف ان يضع اقدامه وصوال الى ھدفه فتجده يلتف حول الجبل‬ ‫على شكل دوائر حتى يصل الى قمة الجبل‪.‬‬ ‫ما اعظم ھذا الحمار حقا انه قائد بمعنى الكلمه وحقا يستحق االحترام والتقدير ‪ ،‬وقد‬ ‫رفض كل اشكال التغيير والتنوير في اخر مؤﺗمر للجحوش ‪ ،‬حيث كان النقاش دائرا‬ ‫وعلى اعلى وﺗيره بضرورة التغيير‪ ،‬لكن اعطاء مجلس القياده بعد مشاورات مغلقه‬ ‫قرروا االبقاء على كرازمة الحمار كما ھي وخرجوا ببيان ختامي يقول‪:‬‬ ‫نحن معشر الحمير قررنا ما يلي ‪:‬‬ ‫‪21‬‬


‫نحن مصدر فخر لالنسانيه عبر مسيرﺗنا الطويله ‪ ،‬بل مصدر الھام لالمم فلنحافظ‬ ‫‬‫على ھذا االرث مھما طال الزمن‬ ‫نحن افضل قوم عرفته البشريه ‪ ،‬حتى ابناء البشر ﺗعبيرا عن ﺗفوقنا يضعون‬ ‫‬‫صورنا شعارات الحزابھم‬ ‫نحن ننتج الكثير وال نستھلك اال القليل وبالتالي فائض انتاجنا يمكن ان يغطي‬ ‫‬‫منطقة اليورو ويحل مشكلتھا االقتصاديه‬ ‫نحن مصدر حسد من ابناء بني البشر ‪ ،‬فقد طلبن نساء مصر قديما من االله‬ ‫‬‫اخناﺗون ان يجعل قوة رجالھن الجنسيه مثل قوﺗنا ‪ ،‬لكن االله وحفاظا على ﺗميزنا لم‬ ‫يستجب لطلبھم ‪ ،‬وبناءا على ذلك قررنا ﺗكريم ھذه الذكرى بالحفاظ على مسيرﺗنا كما‬ ‫ھي وليبقى اخناﺗون مصدر الھامنا وعبورنا نحو المستقبل‬ ‫ان جميع االمم التى ﺗطالبنا بالتغير ما ھي اال امم خارج التاريخ ‪ ،‬وفي ھذا‬ ‫‬‫السياق ال بد من ﺗبني خطه خماسيه شامله ﺗنشط في اصقاع االرض من اجل ﺗنوير‬ ‫الشعوب ومحاربة ثقافة التعھيير والعبور في العالم الى مرحلة التسيير ‪ ،‬من منطلق من‬ ‫لم يتقدم يتاخر‬ ‫ﺗطل علينا اصوات نشاز من دول العالم الثالث ﺗحاول ﺗكميم افواھنا ‪ ،‬بطرق‬ ‫‬‫ملتويه ‪ ،‬فلنحافظ على وحدﺗنا وخطابنا‬ ‫امريكا على ھاوية السقوط علينا ﺗقديم الدعم المالي كما ھو عھدنا في مساعدة‬ ‫‬‫الدول الفقيره‬ ‫عاشت الذكرى ال ‪ ٢٠٠٠٠٠‬الف لمؤﺗمر الجحوش‬ ‫‪-‬‬

‫تقوم مجموعة االعالم الجديد ‪ ..‬باصدار كتب‬ ‫وكتيبات وملفات الكترونية للقراءة مجانا ‪..‬‬ ‫ليس بھدف الربح ‪ ..‬وانما لنشر الوعي والمعرفة‬ ‫‪ ..‬وتعريف القاريء على افضل ما يبدعه العقل‬ ‫العربي في مختلف الميادين‬ ‫االصدار ‪ .. ١٩‬الحقوق محفوظة للمؤلف‬ ‫‪22‬‬


كتاب أدب وفن قصائد ونصوص ساخرة د آدم عربي الاعلام الجديد  

كتاب أدب وفن قصائد ونصوص ساخرة د آدم عربي الاعلام الجديد

Advertisement
Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you